زيادة حليب الأم بمجموعة أطعمة لها مفعول قوي في الإدرار

زيادة حليب الأم

حين تلد كل أم تبحث على الفور على طرق زيادة حليب الأم فمن المؤكد  إنه تشعر العديد من الأمهات المرضعات بالقلق بسبب نقص إمدادات حليب الثدي التي تقدمها لطفلها، و خاصة إذا كان هذا الطفل هو أول طفل لها. و قد تكون الرضاعة الطبيعية صعبة، خاصة للأمهات الجدد اللاتي تعانين من الضغط العصبي و تشعرن بالشك و عدم اليقين من أنها تقدم لطفلها ما يحتاجه من الحليب.

هل إمدادات الحليب لديك كافية لطفلك ؟

إذا كنتي تشعرين بثقل في ثدييك عند الإستيقاظ في الصباح. أو تسمعين صوت إبتلاع طفلك للحليب عندما يكون على ثدييك ؟ هل ينمو طفلك بشكل جيد ؟ كل هذه المؤشرات تؤكد أنك تقدمين ما يكفي من الحليب لطفلك الرضيع.

يجب ملاحظة إمتلاء خدي الطفل عند الرضاعة، و يجب أن يخرج طفلك الثدي من فمه بمفرده. يمكنك أيضًا معرفة ما إذا كان لديك ما يكفي من الحليب من خلال ملاحظة مدى سعادة طفلك بمجرد الإنتهاء من الرضاعة. يجب أن يشعر طفلك بالإرتياح و يكون ذراعيه مرتخيين و يداه مفتوحتان، هذه علامات على الشبع و الرضا.

بالإضافة لذلك، فإن عدد الحفاضات التي يقوم طفلك بتغيرها في اليوم تعبر بشكل كبير عن التغذية التي يحصل عليها. يجب أن يبلل طفلك حوالي 8 – 10 حفاضات في اليوم و ذلك في أول شهر من الولادة، و يجب أن يكون لون البول أصفر فاتح أو صافي. و ربما تكون أحد أفضل الطرق التي يمكنك الإعتماد عليها لمعرفة ما إذا كان لديك ما يكفي من الحليب هي زيادة وزن طفلك. إذا كان وزن طفلك يزداد بإنتظام، فهذا دليل على أن حليب الثدي لديك كافي تمامًا له.

ما الذي يسبب نقص حليب الثدي لدى الأم المرضعة ؟

يمكن أن يحدث نقص في كمية الحليب الموجودة في ثدي الأم المرضعة لعدة أسباب و التي تشمل :

  • الطفل لا يمسك الثدي جيداً : يعتبر هذا أحد أكثر الأسباب شيوعًا لإنخفاض إمدادات الحليب للطفل. إذا كان طفلك لا يستطيع إغلاق فمه على حلمة الثدي جيدًا، فلن يحصل جسمك على إشارة لإنتاج المزيد من الحليب.
  • طفلك لا يرضع كثيرًا : إذا كنتي لا ترضعين طفلك كثيرًا، فسوف ينخفض مخزون الحليب لديك ليتناسب مع الكمية التي يمتصها طفلك. يحتاج المواليد الجدد إلى الرضاعة حوالي 8 – 12 مرة يوميًا حتى يحصلون على ما يحتاجون من الحليب.
  • بعض الحالات الصحية : قد تؤثر بعض الأمراض مثل السكري أو فقر الدم على إنتاج حليب الثدي. كما قد تعاني الأم التي قامت بإجراء جراحة سابقة في الثدي من نقص الحليب أيضًا بسبب تعطل عملية تكوين الأنسجة.

أطعمة تساعد على زيادة حليب الأم

إذا كنتي تعانين بالفعل من نقص إمدادات حليب الثدي لديك، فلا داعي للقلق، حيث يمكنك الإعتماد على بعض الأطعمة التي تساعد على زيادة حليب الثدي و التي تشمل

1- الشوفان مهم في زيادة حليب الأم

يعتبر الشوفان أحد أفضل الاطعمة التي تساعد على زيادة إنتاج حليب الثدي للأم المرضعة، و ذلك بسبب محتواه العالي من البيتا جلوكان. قد لا يكون الشوفان لذيذ الطعم بمفرده، و لكن من السهل جدًا إدخاله في نظامك الغذائي. يمكنك صنع الكعك و البسكويت ، أو حتى إضافته للفاكهة و تناوله.

اهمية وفوائد الشوفان للرضاعه الطبيعية

2- الحبوب الكاملة

يحتوي خبز القمح الكامل و الأرز البني أيضًا على البيتا جلوكان، مما يجعلها مفيدة للغاية في زيادة كمية حليب الثدي للأم المرضعة. تناول دائمًا الأطعمة المصنوعة من الحبوب الكاملة، و ليس المصنوعة من الدقيق الأبيض أو الأرز الأبيض.

3- البطاطا الحلوة

البطاطا الحلوة هي أحد مصادر الكربوهيدات المعقدة و التي تحتوي على فيتامين ” A ” و هو فيتامين مهم للغاية للحفاظ على قوة الإبصار و نمو الخلايا و العظام و الحفاظ على جهاز المناعة في الجسم. و يساعد تناول البطاطا الحلوة في زيادة إنتاج حليب الثدي بشكل واضح عند تناولها بإنتظام أثناء فترة الرضاعة الطبيعية.

4- الخضروات الورقية الداكنة وزيادة حليب الأم

تعتبر الخضروات الورقية مثل السبانخ و البروكلي من أفضل الأطعمة الممنتجة لحليب الثدي، حيث أنها من أفضل مصادر البروتين و الحديد و الفيتامينات، و هذه المواد المغذية تساعد على زيادة إنتاج حليب الثدي بشكل طبيعي.

زيادة حليب الأم

زيادة حليب الأم

5- الجزر

الجزر غني بالبيتا كاروتين و فيتامين ” B6 ” و اللذان يعتبران ضروريان عندما يتعلق الأمر بتوفير الطاقة الإضافية التي تحتاجها الأمهات المرضعات للمساعدة في زيادة إمدادات الحليب لأطفالها.

6- الفراولة

مصدر كبير من مصادر فيتامين ” C ” هي الفراولة، و التي يساعد تناولها في الحصول على الكمية اليومية الموصى بها من فيتامين ” C “. كما أنها تحتوي على نسبة عالية من الماء، و هذا يساعد في الحفاظ على ترطيب الجسم، و هذا بدوره يمنع إصابة الأم بالتعب و يمدها بالطاقة التي تحتاجها لإرضاع طفلها.

ماهو بريستو لزيادة إدرار حليب الأم ؟

7- الموز

قد يكون البوتاسيوم الموجود في الموز هام للغاية للأم المرضعة، حيث يحافظ على توازن الإلكتروليتات و السوائل في الجسم، و بالتالي تزداد كمية الحليب الموجودة في الثدي.

8- الحلبة

واحدة من أشهر ما يمكن للأم المرضعة تناوله لزيادة كمية حليب الثدي هي الحلبة. و تحتوي الحلبة على الفيتو إستروجينات التي تساعد في عملية إنتاج حليب الثدي. تناول الحلبة و لكن بإعتدال حتى لا تتسبب في إرتفاع مستويات سكر الدم لديك.

9- بذور الشيا

هذه البذور مذهلة، فهي غنية بالكالسيوم و البروتين و الألياف و المغنيسيوم، كما أنها تحتوي على كمية كبيرة من أحماض أوميجا 3 الدهنية. كل هذه العناصر الغذائية ستجعلك أنت و طفلك تشعران بالشبع لفترات أطول، كما أنها مغذية و تساعد على زيادة إنتاج حليب الثدي.

ماهي فوائد اللبأ أو السرسوب ؟

10- المكسرات

المكسرات غنية بالحديد و الكالسيوم و الزنك و فيتامين ” B ” و كذلك الأحماض الدهنية و البروتينات، مما يجعلها أحد أفضل الوجبات الخفيفة بشكل عام. و يعتبر اللوز و الكاجو الأفضل بين جميع المكسرات لزيادة حليب الثدي لدى الأم المرضعة.

إذا كنتي تعانين بالفعل من نقص إمدادات حليب الثدي و قد لاحظتي عدم زيادة وزن طفلك، يمكنك الإعتماد على أحد هذه الأطعمة الرائعة التي يساعد تناولها على زيادة كمية الحليب في ثدي الأم المرضعة.