إنسداد قنوات الحليب أعراضها وطرق علاجها معلومات مفيده لكل أم

إنسداد قنوات الحليب أعراضها وطرق علاجها

بعد ولادتك والبدا في إرضاع طفلك، فإنك تتعرضين للحظات من الرضاعه الليلية او التشفيط او غيرها من الامور التي تساعدك على ارضاع طفلك الصغير. بعد ذلك قد تشعرين بوجود كتلة صلبة ومؤلمة في الثدي. وتتسألين ما هذا؟ قد تكون قناة الحليب مسدودة. لكن لا داعي للقلق. فإننا سوف نتعرف في هذه المقالة على إنسداد قنوات الحليب أعراضها وطرق علاجها في المنزل بأسهل الطرق.

 

أعراض انسداد قنوات الحليب:

يحدث انسداد قنوات الحليب عند انسداد إحدى قنوات الحليب في ثديك أو ضعف تصريف الحليب من الثدي بطريقة أخرى. قد تواجهين هذه المشكله إذا لم يتم إفراغ ثدييك تمامًا بعد الرضاعة، أو إذا تخطى طفلك وقت الرضعة المحدد له، أو إذا كنتِ تحت ضغط نفسي.

يمكن أن تظهر الأعراض ببطء وتؤثر بشكل عام على ثدي واحد فقط، وقد تواجهين:

  1. كتلة في منطقة واحدة من ثديك .
  2. احتقان الثدي حول الكتلة .
  3. ألم أو تورم بالقرب من الكتلة .
  4. الانزعاج الذي يحصل بعد الرضاعة / الشفط .
  5. ألم في مكان معين في الثدي .
  6. بطء تدفق الحليب على جانب واحد .
  7. تحرك الكتلة بمرور الوقت .
  8. نقطة بيضاء صغيرة على الحلمة تسمى فقاعة الحليب .
  9. ظهر تكتلات في الثدي يمكن ملاحظتها باللمس أو العين .

متى يصبح إنسداد قنوات الحليب خطيرا:

إليك المشكلة الحقيقية: إذا لم تفعل شيئًا حيال هذه المشكلة فمن غير المرجح أن يعالج الانسداد نفسه. لذلك بدلاً من ذلك قد يتطور إلى عدوى تسمى التهاب الثدي. وقد لوحظ أن الحمى ليست من الأعراض التي ستشعر بها مع انسداد قنوات الحليب. فإذا كنت تعاني من ألم وأعراض أخرى مصحوبة بالحمى، فقد تكون مصابًا بعدوى.

قد تظهر أعراض التهاب الثدي فجأة وتشمل:

  • حمى تصل إلى 101 درجة فهرنهايت (38.3 درجة مئوية) أو أعلى
  • أعراض تشبه أعراض الأنفلونزا (قشعريرة وآلام في الجسم)
  • دفء وتورم الثدي كله
  • ألم في مكان معين في الثدي
  • تكون كتلة في الثدي أو أنسجة الثدي تصبح سميكة
  • الإحساس بالحرقان أو عدم الراحة أثناء الرضاعة / الشفط
  • احمرار على جلد الثدي

يصيب التهاب الثدي ما يصل إلى 1 من كل 10 نساء مرضعات، لذا فأنت لست وحدك. فإذا كنت قد أصيبت به من قبل، فمن المرجح أن تصابي به مرة أخرى. وقد يؤدي عدم علاج التهاب الثدي إلى تجمع الصديد وقد يتطلب تصريفًا جراحيًا.

أسباب انسداد قنوات الحليب:

السبب الجذري لانسداد قنوات الحليب عادة ما يمنع الثدي من التصريف بالكامل. ويكون هذا شيء ناتج عن الضغط على ثديك من حمالة الصدر الضيقة جدًا.
قد يحدث انسداد القنوات والتهاب الثدي بسبب الطريقة التي تطعمين بها طفلك. على سبيل المثال، إذا كان طفلك يحب ثديًا على آخر، فقد يؤدي ذلك إلى انسداد الثدي الأقل استخدامًا. كذلك مشاكل الإغلاق والامتصاص هي مواقف أخرى قد تؤدي إلى تعزيز احتياطي الحليب.

هناك أيضًا بعض عوامل الخطر التي قد تجعلك أكثر عرضة للإصابة بإنسداد القنوات والتهاب الثدي:

  • تاريخ سابق للإصابة بإلتهاب الثدى أثناء الرضاعة
  • تشقق الجلد على الحلمات
  • نظام غذائي غير كاف
  • التدخين
  • الإجهاد والتعب

ماذا لو كنت لا ترضعين ولديك اعراض مشابهه؟

تدور الكثير من المعلومات التي ستجدها حول القنوات المسدودة والتهاب الثدي للنساء المرضعات. ولكن يمكن أحيانًا الإصابة بهذه الحالات – أو ما شابهها – حتى إذا كنت لا تقومين بإرضاع طفل.
التهاب الثدي حول القناة هو ا

فوائد اللبأ أو السرسوب “حليب الثدي الأول”

لتهاب الثدي الذي يحدث بدون إرضاع. وهذه الحالة نادرة وتؤثر بشكل عام على النساء خلال سنوات الإنجاب. وتتشابه الأعراض مع التهاب الثدي أثناء الرضاعة وقد تكون ناجمة عن أشياء مثل التدخين والعدوى البكتيرية والجلد المجروح على الحلمة والناسور الثديي.

توسع القنوات الثديية هو حالة تؤثر بشكل أساسي على النساء اللائي تتراوح أعمارهن بين 45 و 55 عامًا. حيث تتسع قناة الحليب مما يؤدي إلى سماكة جدران القناة وملأها بسائل يمكن أن يصبح سميكًا ولزجًا. في النهاية قد يؤدي ذلك إلى إفرازات وألم وحرارة والتهاب الثدي المحيط بالقناة.
يمكن أن يصيب التهاب الثدي الرجال أيضًا في حالات نادرة جدًا. على سبيل المثال ، التهاب الثدي الحبيبي هو شكل مزمن من التهاب الثدي الذي يصيب كلا من الرجال والنساء. وتتشابه أعراضه مع أعراض سرطان الثدي ويشمل وجود كتلة صلبة (خراج) في الثدي وتورم.

علاج انسداد قنوات الحليب:

يعد التدليك أحد أكثر العلاجات فعالية، خاصة أثناء الرضاعة أو الشفط. للتدليك ابدأ من الجزء الخارجي من الثدي واضغط بأصابعك أثناء تحريك الجزء المتكتل. كذلك من المفيد جدا القيام بالتدليك أثناء الاستحمام.

نصائح لعلاج انسداد قنوات الحليب:

  1. استمري في الرضاعة الطبيعية، حيث ان الفكرة هي الاستمرار في تجفيف الثدي بشكل متكرر حتى لا يتجمع به الحليب.
  2. ابدأ بالرضاعة من الثدي المصاب للتأكد من حصوله على أكبر قدر من الاهتمام من طفلك. حيث يميل الأطفال إلى مص الثدي الأول الذي يُعرض عليهم (لأنهم يكونون أكثر جوعًا).
  3. ضعي في اعتبارك وضع ثديك في وعاء من الماء الدافئ ثم تدليكه لفك الانسداد.
  4. حاولي تغيير الأوضاع التي تستخدمينها للرضاعة الطبيعية. حيث يسمح التحرك أحيانًا لطفلك بشفطه أثناء الرضاعة للوصول إلى التخلص من الانسداد بشكل أفضل.
  5. إذا أصبت بالتهاب الثدي فمن المحتمل أنك ستحتاج إلى مضادات حيوية لعلاج العدوى.
  6. يمكن إعطاء المضاد الحيوي لمدة 10 أيام. وتأكد من تناول جميع الأدوية حسب توجيهات الطبيب للوقاية من تكرار التهاب الثدي، واستشر طبيبك إذا استمرت الأعراض بعد الانتهاء من الدواء.
  7. يمكن أن تساعد مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية أيضًا في تخفيف عدم الراحة والتهاب أنسجة الثدي. وقد يقترح طبيبك تناول الباراسيتامول أو الإيبوبروفين.

متى تحتاجين إلى زيارة الطبيب:

قد يستمر الاحمرار أو الشعور بكدمات على الثدي لمدة أسبوع أو أطول قليلاً بعد إزالة الانسداد أو علاج التهاب الثدي. ومع ذلك إذا كانت لديك مخاوف أو شعرت أن الانسداد أو العدوى لا تتحسن، فعليك تحديد موعدًا لرؤية طبيبك. في بعض الحالات قد تحتاج إلى دورة أخرى من المضادات الحيوية أو المسكنات.

إذا استمرت الأعراض ، فقد يقترح طبيبك عمل تصوير الثدي بالأشعة السينية أو الموجات فوق الصوتية أو أخذ عينه لاستبعاد الإصابة بسرطان الثدي الالتهابي. حيث يمكن أن يتسبب هذا النوع النادر من السرطان أحيانًا في ظهور أعراض مشابهة لإنسداد قنوات الحليب أو إلتهاب الثدي، مثل التورم والاحمرار.

إنسداد قنوات الحليب أعراضها وطرق علاجها

إنسداد قنوات الحليب أعراضها وطرق علاجها

طرق الوقاية من إنسداد قنوات الحليب:

نظرًا لأن القنوات المسدودة ناتجة بشكل عام عن وجود احتياطي من الحليب، فستحتاجين إلى التأكد من أنك ترضعين طفلك أو تشفطين ثديك بصورة سليمة. يوصي الأطباء بأن تكون الرضاعه من 8 إلى 12 مرة في اليوم، خاصة في الأيام الأولى للرضاعة الطبيعية.

يمكنك أيضًا تجربة:

  • تدليك ثديك أثناء جلسات الرضاعة / الشفط لتعزيز تصريف الحليب
  • تجنبي الملابس الضيقة أو حمالات الصدر الضيقة لمنح ثدييك مساحة للتنفس (الملابس المريحة هي الأفضل على أي حال)
  • اختيار أوضاع مختلفة للرضاعة الطبيعية من وقت لآخر للتأكد من أن الشفط يصل إلى جميع القنوات ولا يتجمع الحليب بها.
  • وضع كمادات دافئة قبل الرضاعة على مناطق الثدي التي تشعرين فيه بالتكتل
  • وضع كمادة باردة على الثدي بعد الرضاعة
  • قد تسبب الحلمات المتشققة وفتحات قنوات الحليب مدخلًا سهلاً للبكتيريا من جلدك أو فم الطفل للدخول إلى الثدي، مما يؤدي إلى التهاب الثدي. نتيجة لذلك عليك الحرص على التأكد من الحفاظ على ثدييك نظيفين وجافين، ويمكنكم استخدام شيء مثل كريم اللانولين لحماية الحلمات المتشققة.
  • اطلب المساعدة، أو أخذ قسطًا من النوم، أو اذهب إلى الفراش مبكرًا حتى لو كنت تعلمين أنك ستستيقظ بعد بضع ساعات. بشكل عام افعلي كل الأمور التي تساعدك على تجنب الشعور بالإرهاق.

الخلاصة:

قد يكون انسداد قنوات الحليب أمرًا مزعجًا وصعب التعامل معه، لكن استمر في ذلك. عادة يجب أن تكون قادرًا على تنظيف الثدي في المنزل لمنع الإصابة بعدوى أو الحاجة إلى تدخل آخر.

إذا استمر الانسداد على الرغم من جهودك لمدة تزيد عن يومين، أو وجدت أنك تواجهين مشكلة متكررة، فعليك زيارة طبيب استشاري الرضاعة (أخصائي الرضاعة الطبيعية)، فقد تتمكنين من تغيير بعض الأشياء في روتينك الغذائي للمساعدة في تصريف حليب ثدييك بشكل أفضل.
إذا أصبت بالتهاب الثدي، يمكن لطبيبك أن يساعدك عن طريق وصف الأدوية وإعطائك اقتراحات أخرى لتجنب العدوى في المستقبل. وبما أن التهاب الثدي قد يتكرر، عليك التأكد من التوجه إلى الطبيب بمجرد شكك في إصابتك بعدوى حتى تتمكن من علاجها على الفور.