أهمية وفوائد البروتين في كمال الاجسام

فوائد البروتين في كمال الاجسام

أهمية وفوائد البروتين في كمال الاجسام تختف وفقًا لنوعها، ويحرص لاعبوا كمال الأجسام على تناول جرعات محددة من البروتين بشكل منتظم لما له من فوائد كبيرة لبناء أجسامهم، وقد حازت تلك المكملات البروتينية على شهرة كبيرة في الفترة الأخيرة بسبب طرح إصدارات مختلفة من قبل الشركات العالمية في تصنيع البروتين، وسوف نتعرف في الأسطر القادمة على أهمية وفوائد البروتين في كمال الاجسام.

أهمية وفوائد البروتين في كمال الاجسام

البروتين عنصر مهم في تقوية الجسم ويستخدمه الرياضيون الذين يمارسون أنواع مختلفة من الرياضات وليس كمال الأجسام فقط، والبروتين جزء أساسي في تكوين الجسم وبالأخص العضلات، وتتكون البروتينات من الأحماض الأمينية وتنقسم إلى نوعين أساسين وهما: الأحماض الأمينية غير الأساسية وهي أحماض يعمل الجسم على تصنيعها، وأحماض أمينية أساسية وهي الأحماض التي يجب الحصول عليها.

يتم الحصول على الأحماض الأمينية الأساسية عن طريق الطعام الغني بالبروتين مثل الأسماك، والدجاج، واللحم البقري، والديك الرومي، والبيض، والحليب، والزبادي، والجبن، والتوفو، والبقوليات مثل العدس والفاصولياء، ولذلك يلجأ بعض لاعبو كمال الأجسام إلى تناول المكملات البروتينية التي تتنوع أشكالها من مساحيق ومخفوقات، حتى تمنحهم الفائدة الموجودة في الأطعمة البروتينية.

فوائد البروتين لكمال الأجسام

يحمل البروتين عدة فوائد للاعبي كمال الأجسام وهذه الفوائد ساعدت في انتشاره وكثرة تصنيعه، وسو نوضح لكم الفوائد فيما يلي استكمالًا لموضوعنا أهمية وفوائد البروتين في كمال الاجسام.

1- زيادة كتلة وقوة العضلات

البروتين عامل أساسي في زيادة قوة العضلات ونموها بشكل أفضل، فيجب أن يتناول الرياضيون خصوصًا الذين يلعبون رياضة رفع الأثقال كميات كافية من البروتين لتعزيز نمو العضلات، وزيادة حجم الكتلة العضلية وقد أثبتت دراسات في مجلة Journal of the International Society of Sports Nutrition عام 2012 أنّ أخذ جرعات كافية من البروتين سوف يساعد على زيادة كتلة وقوّة العضلات.

2- التعافي بعد التمرين

كما ذكرنا فإن البروتين عامل أساسي في نمو العضلات فكذلك فهو يساعد على إصلاح الأنسجة التالفة من عضلات الجسم، ويستخدمه الرياضيون ولاعبي كمال الأجسام بعد الانتهاء من التمرين بهدف الشفاء سريعًا من آلام العضلات والمفاصل بعد التمرين،

ويجب أن يتناول الرياضيون كميات كافية من البروتين بشكل يومي حتى تتعافى عضلات أجسامهم، أشارت دراسات في مجلة Journal of exercise rehabilitation عام 2017 إلى أهمية تناول الأحماض الأمينية التي هي المكملات البروتينية حتى تعزز من بناء العضلات.

وإذا قل تناول المكملات البروتينية سوف يتعرض الجسم لعدة أضرار وقد يحدث تأخر في تعافي العضلات بعد كل تمرين، وقد يتم تكسر البروتينات الموجودة في الجسم، لذلك يجب أخذ المكملات بكميات كافية ومحددة.

3- تعزيز الأداء الرياضي

أثبتت بعض الدراسات في مجلة Frontiers in nutrition عام 2018 أن تناول البروتين قبل التمرين مفيد جدًا في تحسين الأداء الرياضي، ويجب تناول كميات كبيرة وكافية منه، ولكن هناك الكثير من الأشياء الأخرة التي تؤثر في الأداء الرياضي غير تناول البروتين فهذه الدراسة ليست أكيدة.

4- تزويد الجسم بالأحماض الأمينية

البروتين يتكون من كميات كبيرة من الأحماض الأمينية التي تساعد في بناء الجسم بشكل سليم وهذه الأحماض لا غنى عنها فهي المكون الأساسي للأنسجة العضلية، وتقي الجسم من الإصابة بالتهاب المفاصل.

5- تقوية الجهاز المناعي

المساحيق البروتينية يوجد بها نسبة عالية من مادة الجلوتاثيون (Glutathione) وهي مادة مضادة للأكسدة مما يحافظ على الجهاز المناعي وتقويته.

هل تحتاج الى مسحوق البروتين بعد ممارسه التمارين الرياضيه ؟

6- التقليل من التوتر

تحتوي المكملات البروتينية على نسب كبيرة من مركب التريبتوفان (Tryptophan) الذي ينتج مادة السيروتونين (Serotonin) في الدماغ بكثرة، وهذه المادة تساعد في التقليل من التوتر وزيادة الاسترخاء والشعور بالانسجام.

7- المساعدة على خفض ضغط الدم

المكملات البروتينية وبالأخص النباتية وجدت في دراسة في مجلة PLOS One في عام 2010 أنها تساعد بشكل كبير في خفض ضغط الدم.

8- المساعدة في إنقاص الوزن

قامت مجلة The American Journal of Clinical Nutrition عام 2005 بإجراء دراسات أكدت أن تناول البروتين ضمن النظام الغذائي بنسبة 15% إلى 30% وثبات معدل الكربوهيدرات في الجسم يؤدي إلى تقليل السعرات الحرارية المستهلك في الجسم، مما يؤدي إلى تقليل الوزن، ويفضل اتباع نظام غذائي منخفض في كمية الكربوهيدرات لتحقيق نتائج أفضل.

هل يجب تناول مكملات البروتين لكمال الأجسام

يعد البروتين عنصرًا مهمًا في النظام الغذائي للاعبي كمال الأجسام، كما أنه يساهم في بناء الأنسجة العضلية بشكل أسرع، وقد أصبح تناول البروتين بالنسبة للرياضيين أمرًا معتادًا حتى يتمكنوا من أداء تمارينهم بشكل أفضل وتقوية الكتل العضلية، وتقليل الوزن والتعزيز من الطاقة والأداء الرياضي.

ويتم إضافة المكملات البروتينية مع الوجبات لزيادة نسبة البروتين في الغذاء، ويمكن الحصول على البروتين من الأطعمة الغذائية وليس فقط من المكملات، هذا يعد أفضل إلا أن البعض لا يملك وقتًا كافيًا لتناول الأطعمة الغنية بالبروتين قبل التمرين أو بعده لذلك يلجئون للمكملات البروتينية، لكن تناول المكملات البروتينية لا يغني عن تناول الأطعمة الصحية.

لماذا وكيف تصنع مسحوق البروتين البودرة في المنزل؟

أنواع مكملات البروتين لكمال الأجسام

يوجد أنواع عدة من المكملات البروتينية وتختلف كلًا منها في فوائدها واستخدامها، سوف نوضح لكم أنواع البروتينات فيما يلي وذلك استكمالًا لموضوع مقالنا أهمية وفوائد البروتين في كمال الاجسام.

1- بروتين مصل اللبن

من أكثر البروتينات شهرة ويستخدمه معظم الرياضيين بسبب سرعة امتصاص الجسم له، كما أنه يحتوي على جميع الأحماض الأمينية اللازمة لصحة الجسم والعضلات.

2- بروتين الكازين

بروتين الكازين غني بالجلوماتين، وهو حمض مهم يساعد في تسريع تعافي العضلات بعد الانتهاء من التمرينات، ولكن يهضم الجسم هذا البروتين ببطء على عكس بروتين مصل اللبن لذلك يفضل تناوله في الليل.

3- بروتين بياض البيض

بروتين بياض البيض من أفضل البروتينات للأشخاص الذين لا يرغبون في تنال منتجات الألبان والحليب مثل الجبن، وهو بديل لمن لا يرغبون في تناول بروتين مصل اللبن، ولكن يجب التنبيه أن بروتين بياض البيض لا يسبب الشعور بالشبع على عكس المكملات الأخرى.

4- بروتين البازلاء

بروتين البازلاء أهم أنواع البروتينات للأشخاص النباتيين، وهو بديل عن بروتين بياض البيض، وبروتين الكازين، ويعمل بنفس فعاليتهم فهو يساعد على زيادة نمو وحجم الكتل العضلية.

5- بروتين الصويا

يحتوي بروتين الصويا على جميع الأحماض الأمينية الرئيسة في بناء الجسم، وهو الخيار الثاني للأشخاص النباتين، فهو بنفس فعالية المصادر والبروتينات الحيوانية.

6- بروتين الأرز البني

يعد من أفضل البروتينات التي تحتوي على عناصر نباتية وحيوانية وهو مفيد للأشخاص النباتين والمحبين لمنتجات الألبان، وهو من البروتينات الخالية من الغلوتين.

توقيت تناول مسحوق البروتين

للحصول على أهمية وفوائد البروتين في كمال الاجسام يجب الالتزام بمواقيت محددة عند تناول البروتين حتى يمكن الحصول على فائدة أكبر للجسم، ويرى المختصين بالتغذية أن تناول البروتين يكون في الأوقات التالية:

1- في ساعات الصباح

يفضل تناول البروتين في الصباح الباكر عقب الاستيقاظ من النوم بعد التمرين حتى يكون الجسم قادرًا على مواصلة بناء العضلات بعد فترة طويلة من عدم تناول الطعام في الليل، ويستحسن دمج مسحوق البروتين مع وجبة الإفطار.

2- بعد القيام بالتمرين

ينصح الأطباء وأخصائي التغذية بضرورة تناول البروتين بعد التمرين بنصف ساعة حتى يتم تزويد الجسم بالطاقة اللازمة لبناء العضلات، كما أن تناول البروتين بعد التمرين يمنع من تراكم الكورتيزول، وهو هرمون يفرز عقب إجراء تمرينات بدنية، ويمكن أن يمنع نمو الكتل العضلية بانتظام.

3- قبل بدء التمرين

يميل بعض الأشخاص لتناول مسحوق البروتين قبل بدء التمرين، ويرى أخصاء التغذية أن تناول البروتين قبل التمرين أو بعده سواء فهو في كلا الحالتين يعطي نتائج متشابهة.

أضرار تناول البروتين بكثرة للاعبي كمال الأجسام

رغم فوائد البروتين الكبيرة التي يؤديها في نمو الجسم إلا أنه لم يخل من الأضرار إذا زاد الإفراط في تناوله،

سوف نوضح لكم الأضرار فيما يلي استكمالًا لموضوع مقالنا أهمية وفوائد البروتين في كمال الاجسام.

  • إذا زادت كمية البروتين في الجسم فيتم تخزينها وتصبح بشكل دهون زائدة.
  • احتمالية إصابة الجسم بالجفاف.
  • إصابة الكلى ببعض الأمراض بسبب كثرة العبء عليها.
  • زيادة فرص الإصابة بهشاشة العظام.
  • فقد الجسم للكالسيوم بسرعة كبيرة.
  • زيادة مشكلات الكلى للأشخاص الذين يعانون من أمراض منها سابقًا.

البروتين من المكملات الغذائية المهمة لصحة الجسم، والحفاظ عليه، ولكن رغم الفوائد الكبيرة التي يقدمها إلا أن الإكثار من تناوله يصيب الجسم بالأضرار لذلك يجب استشارة الطبيب لمعرفة الجرعات المناسبة.