فوائد النحاس الصحية وأهم مصادره لجسمك

فوائد النحاس

لا يتهم الكثير من الأشخاص بالنحاس بالرغم من فوائد النحاس المهمة للجسم ، فجميعنا يعلم أن النحاس شائع الإستخدام في الإلكترونيات و المجوهرات. و لكن العديد منا لا يعلم أنه مسؤول أيضاً عن بعض الوظائف البيولوجية الهامة في الجسم. و يتمثل الدور الأساسي له في المساعدة على تكوين الهيموجلوبين و الكولاجين في الجسم، و هو أيضاً مهم لوظائف العديد من الإنزيمات و البروتينات التي تشارك في عمليات إستقلاب الطاقة و تخليق الحمض النووي الأميني و أيضاً في عملية التنفس. ولأن الجسم لا يستطيع تكوين النحاس بمفرده، فنحن بحاجة لتناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من النحاس و ذلك لتجنب نقص النحاس في الجسم.

يتسبب نقص النحاس في الجسم إلى ضعف تكوين خلايا الدم الحمراء. و هو ما يمثل مشكلة لأن خلايا الدم الحمراء تقوم بتوصيل الأكسجين إلى أنسجة الجسم المختلفة. كما يمكن أن يؤدي نقص النحاس في الجسم إلى العديد من المشاكل الصحية مثل التعب، شحوب لون الجلد، إنخفاض درجة حرارة الجسم، فقر الدم، ضعف و هشاشة العظام، فقدان الوزن غير المبرر، وجع و آلام العضلات و المفاصل.

و نظراً لأن جسم الإنسان يتخلص بشكل طبيعي من النحاس الزائد، فإن التعرض لسميّة النحاس تكاد تكون نادرة جداً. و في هذه الحالة تظهر بعض الأعراض مثل آلام المعدة و العطش الشديد و الإسهال.

ما هي فوائد النحاس للجسم ؟

يقدم هذا العنصر النادر العديد من الفوائد الصحية للجسم، و التي تشمل ما يلي :

1- يعزز صحة المخ

تحفز الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من النحاس عمليات التفكير و الوظائف العقلية. و تعتبر هذه الأطعمة أطعمة للمخ، لأن النحاس يساعد في تكوين مسارات عصبية معينة تعزز عمليات التفكير، لذلك قد يؤدي نقص النحاس في الجسم إلى عدم إكتمال نمو المخ و الأعصاب.

و تشير العديد من الأبحاث أيضاً إلى أن نقص النحاس قد يكون مرتبط بالإصابة بمرض الزهايمر، و ذلك بسبب تأثير نقص النحاس في الدم على الإدراك المعرفي، كما أنه يتسبب أيضاً في زيادة السوائل في المخ و النخاع الشوكي، و الذي قد يكون أحد الأسباب التي تؤدي للإصابة بالزهايمر.

2- يحسن النحاس صحة الجلد و الشعر و العينين

يعتبر النحاس عنصراً هاماً لتشغيل الجسم بشكل سليم و ذلك في جميع أنسجة الجسم تقريباً، بما في ذلك الجلد. و يعمل النحاس كمضاد قوي للأكسدة، حيث يحمي الخلايا من التلف الذي قد تسببه الجذور الحرة. كما أنه قد يقلل ظهور التجاعيد و البقع الداكنة التي تظهر على الجلد، و يعزز إلتئام الجروح، و يساعد أيضاً على تحسين أعراض التنكس البقعي الذي يصيب العينين.

و يعمل النحاس على تعزيز صحة البشرة عن طريق المساعدة في بناء الكولاجين، و هي المادة الموجودة في الأنسجة الضامة و التي تعمل على تحسين مظهر و مرونة البشرة. و بالإضافة لذلك، فإنه ساعد على تكون صبغة الميلانين التي تمنح البشرة صبغتها الطبيعية.

3- يساعد النحاس في الحفاظ على الطاقة و الوقاية من فقر الدم

يلعب النحاس دوراً هاماً في تخليق الأدينوزين ثلاثي الفوسفات، أو ما يعرف بإسم ATP ، و هو الجزيء الأساسي لتخزين الطاقة في الجسم. و تشير بعض الدراسات إلى أنه بدون الحصول على ما يكفي من النحاس، فإن الميتوكوندريا ( و هي المسؤولة عن إنتاج طاقة الخلية ) تصبح غير قادرة على إنتاج ATP بشكل كافي، و هذا يجعلنا نشعر بالتعب و الخمول.

و بالإضافة لذلك، فإن النحاس يساعدنا في الإستفادة من الحديد بشكل صحيح. مما يساعد في تقليل خطر التعرض لفقر الدم، حيث يساعد النحاس على إطلاق الحديد في الكبد و هذا بدوره يقلل من إحتمالية تعرضك لفقر الدم.

إعلانات

4- النحاس يقوي العظام

الحصول على ما يكفي من النحاس يضمن لك تقوية العظام و تجنب الإصابة بهشاشة العظام. و يلعب النحاس دوراً كبيراً في الحفاظ على صحة العظام، و لذلك فإن نقص النحاس قد يتسبب في تشوهات الهيكل العظمي و الإصابة بهشاشة العظام.و قد وجدت بعض الدراسات نتائج تشير إلى أن المرضى المسنين الذين يعانون من كسور، كان لديهم نقص في مستويات النحاس في الدم.

5- يدعم عملية التمثيل الغذائي

يدخل النحاس في حوالي 50 تفاعل مختلف للإنزيمات الأيضية و ذلك للحفاظ على سلاسة عملية التمثيل الغذائي في الجسم. و وجد باحثون من جامعة كاليفورنيا بالولايات المتحدة ، أن النحاس يلعب دوراً رئيسياً في عملية إستقلاب و هضم الدهون. حيث يساعد على تفتيت الخلايا الدهنية و إستخدامها للحصول على الطاقة.

6- يساعد على تقوية المناعة

جهاز المناعة هو خط الدفاع الأول للجسم ضد مسببات الأمراض المختلفة. و يلعب النحاس دوراً هاماً في تقوية جهاز المناعة في الجسم، حيث تؤكد بعض الدراسات التي أجريت على حيوانات التجارب أن نقص النحاس يمكن أن يؤدي إلى زيادة فرص الإصابة بالعدوى البكتيرية. لذلك تأكد من تناول ما يكفي من الأطعمة الغنية بالنحاس يومياً للحفاظ على صحة جهازك المناعي.

ما هي مصادر الحصول على النحاس

 

يحتاج الإنسان إلى 0.9 ملليجرام من النحاس يومياً ، و هو أمر سهل القيام به لأن النحاس يتواجد في العديد من الاطعمة التي نتناولها يومياً. وتشمل مصادر النحاس ما يلي :

  • لحم الكبد البقري : يحتوي كل 28 جرام منه على 4 ملليجرام.
  • الشوكولاتة الداكنة : كل قطعة كبيرة تحتوي على 1.8 ملليجرام .
  • بذور زهرة عباد الشمس : كل كوب يحتوي على 0.8 ملليجرام.
  • الكاجو : يحتوي كل 28 جرام منه على 0.6 ملليجرام.
  • الحمص : يحتوي كل كوب منه على 0.6 ملليجرام.
  • الزبيب: يحتوي كل كوب منه على 0.5 ملليجرام.
  • المشمش المجفف: يحتوي كل كوب منه على 0.4 ملليجرام.
  • الأفوكادو: تحتوي الثمرة الواجدة على 0.4 ملليجرام.
  • نبات الهليون: يحتوي كل كوب منه على 0.3 ملليجرام .
  • بذور الشيا: يحتوي كل 28 جرام منه على 0.1 ملليجرام.

النحاس هو أحد العناصر الهامة التي يحتاجها الجسم للقيام بالعديد من الوظائف الحيوية. كما أن ما يحتاجه الجسم من النحاس يومياً يعتبر كمية قليلة يمكنك الحصول عليها بسهولة عن طريق تناول أحد الأطعمة الغنية بالنحاس ضمن نظامك الغذائي المعتاد.