فيتامين د وعلاقته بصحة الشعر وداء الثعلبة وتساقط الشعر

فيتامين د للشعر
Advertisements

يرتبط فيتامين د ارتباطًا وثيقًا بصحة الشعر وبالعديد من أجزاء الجسم. فيتامين د من أحد الفيتامينات الأساسية اللازمة للعديد من وظائف الجسم والذي يتسبب نقصها في العديد من المشاكل للجسم بما في ذلك تساقط الشعر.

يعزز فيتامين د من المناعة، ويحافظ على قوة العظام وعلى صحة وحيوية الجلد. كما يحفز نمو وتجدد الخلايا، ويحفز صنع بصيلات شعر جديدة.

الشمس هي المصدر الأول للحصول على فيتامين د، لكن يمكن الحصول عليه كذلك من بعض أنواع الأطعمة، وكذلك على هيئة مكملات غذائية.

فيتامين د أحد المكونات الهامة لصحة الشعر والتي يغفل عنها الكثير من النساء والفتيات.

في هذا المقال سنعرف أعراض نقصه في الجسم، ومصادره، والكمية اليومية اللازمة؛ وذلك للحصول على شعرٍ صحي.

كيف يتسبب فيتامين د في تساقط الشعر وفقدانه لصحته؟

  • أكدت الأبحاث أن نقص فيتامين د يسبب تساقط الشعر بدرجة كبيرة.
  • فيتامين د يحفز تكوين بصيلات شعر جديدة، كما أنه يحفز البصيلات القديمة كذلك ويعيد لها حيويتها. عندما لا تتوفر كمية كافية من فيتامين د في الجسم، يتوقف نمو بصيلات شعر جديدة، وتصبح البصيلات القديمة أضعف بمرور الوقت.
  • إعادة تجديد بصيلات الشعر بشكلٍ دائم يساعد الشعر على المحافظة على سماكته وقوته وبالتالي يحميه ضد التساقط.
  • كذلك الحالة المناعية المعروفة بالثعلبة والتي تترك بقع فارغة من الشعر في فروة الرأس تتحسن مع علاج نقص فيتامين د في الجسم. تصيب الثعلبة الرجال والنساء على حد سواء.
  • وجدت دراسة أخرى أن النساء بين سن 18 إلى 45 عام واللاتي يعانين من الثعلبة، أنهن يعانين كذلك من نقص فيتامين د.
  • يتم استقلاب فيتامين د في الجلد والشعر بواسطة الخلايا الكيراتينية. هذه هي خلايا الجلد التي تعالج الكيراتين.
  • الكيراتين هو فيتامين الشعر، الأظافر، وكذلك الجلد.
  • عند عدم توفر كمية كافية من البروتين في الجسم، تجد الخلايا الكيراتينية مشكلة في تنظيم صناعة بصيلات الشعر الجديدة، مما يؤدي إلى نحافة الشعر وتساقطه.
  • كذلك وجدت مراجعة تم نشرها في المجلة الدولية للعلوم الجزيئية عام 2017 أن نقص مستوى فيتامين د في الجسم يرتبط ارتباطًا وثيقًا بفرط تساقط الشعر، الثعلبة، ونمط تساقط الشعر المميز للإناث.

أعراض نقص فيتامين د

داء الثعلبة

  • أبرزها تساقط الشعر بشكلٍ مبالغ فيه.
  • يرتبط نقصه كذلك بمرض الثعلبة وهو عبارة عن بقعة خالية من الشعر تظهر في الرأس في أي مكان، وهي تعرف أيضًا باسم الصلع الموضعي.
  • كذلك نقص فيتامين د يظهر في لين العظام، هشاشة العظام، حيث تصبح العظام قابلة للكسر مع أقل الإصابات.
  • قلة سمك العظام.
  • أمراض القلب وكذلك السرطان عادةً ما يكون أصحابها يعانون من نقص فيتامين د.
  • بطء التئام الجروح.
  • الاكتئاب، التغيرات المزاجية، وكذلك القلق.
  • ضعف العضلات، والشعور العام والمستمر بالتعب والإرهاق.
  • ارتفاع ضغط الدم أو جعله أسوأ في حالة كان موجودًا مسبقًا.
  • انخفاض القدرة على التحمل.

أسباب نقص فيتامين د في الجسم 

  • أصبح غالبية الناس من رجال ونساء يعانين من نقص فيتامين د بسبب روتين الحياة الحديثة الذي أدى إلى قلة الحركة وقلة التعرض للشمس في الأوقات الصحيحة.
  • كذلك استخدام واقي الشمس يقلل من امتصاص الجلد لفيتامين د الذي ينشط عن طريق أشعة الشمس.
  • تناول الأطعمة السريعة بكثرة والعزوف عن الأطعمة الصحية الغنية بفيتامين د وغيره من الفيتامينات والمعادن.
  • مع ذلك قد يحدث نقص فيتامين د بسبب أسباب مرضية مثل مرض كرون  (Crohn’s disease)، أو الاضطرابات الهضمية والتي تمنع الجسم من امتصاص المواد الغذائية بشكلٍ كامل.
  • قد تسبب بعض الأدوية كذلك في تكسير فيتامين د مثل مضادات الفطريات، الكورتيزون، أدوية فيروس نقص المناعة البشرية، مضادات الصرع أو التشنجات.
  • في حالة تناول هذه الأدوية سيحتاج الشخص لتناول مكملات فيتامين د للحفاظ على الشعر من التساقط، وكذلك للحفاظ على العظام.

كيفية الحصول على الكمية اليومية الضرورية من فيتامين د لصحة الشعر

علاقة فيتامين د بصحة الشعر

يمكن الحصول على فيتامين د بطرقٍ عديدة تتمثل في الآتي:

التعرض للشمس

  • يحصل الإنسان على معظم الكمية اللازمة للجسم من فيتامين د عن طريق التعرض المباشر لأشعة الشمس.
  • عدم قضاء وقت مناسب في الشمس، أو الإفراط في استخدام واقي الشمس يحد من الكمية التي يمتصها الجسم، مما يؤدي إلى نقص فيتامين د في الجسم.
  • الطريقة الأفضل للموازنة بين حماية الجلد من أشعة الشمس الضارة، وبين امتصاص فيتامين د هي السير لمدة ربع ساعة في يوم مشمس.
  • كذلك يمكنك قضاء بعض الوقت بالقرب من نافذة يسطع منها ضوء الشمس.
  • يختلف وقت التعرض المناسب للشمس باختلاف نوع البشرة.

الأطعمة الغنية بفيتامين د

  • تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د بشكلٍ طبيعي أو المدعمة بفيتامين د يحسن من مستويات فيتامين د في الجسم.
  • بعض الأطعمة الغنية بفيتامين د بشكلٍ طبيعي مثل السالمون، الماكريل، وغيرها من الأسماك الدهنية، وكذلك زيت كبد الحوت، والدهون الحيوانية.
  • في الحقيقة تناول ملعقة كبيرة من زيت كبد الحوت يمد الجسم ب 340% من الاحتياج اليومي من فيتامين د.
  • كذلك يمكن الحصول عليه عن طريق الأطعمة المدعمة، مثل بعض الحبوب الغذائية، الألبان، وعصير البرتقال.
  • الأشخاص الذين يعتمدون على النظام الغذائي النباتي فقط لا يحصلون على كمية مناسبة من فيتامين د، لذا يعتمدون على الأطعمة المدعمة أو مكملات فيتامين د.

من المصادر الغذائية الغنية بفيتامين د كذلك :

مكملات فيتامين د

  • عند النقص الحاد لفيتامين د أو عدم امتصاص الجسم لكمية كافية منه قد يلجأ الطبيب إلى الأقراص أو الحقن المكملة بعد رؤية مستوى فيتامين د في الدم.
  • لكن مع ذلك ينصح الأطباء باعتماد النظام الغذائي الصحي الغني بفيتامين د بالإضافة إلى هذه المكملات. ويتم تحديد الجرعة بناءً على هذه التحاليل.
  • احرص على تناول هذه المكملات أثناء الوجبات؛ وذلك حتى يمتصها الجسم بالكامل. وبشكلٍ خاص في الصباح.
  • يحصل الأطفال الرضع على فيتامين د من لبن الأم. في حالة عدم وجود كمية مناسبة من فيتامين د في جسم الأم وبالتالي في اللبن، فإن كلًا من الأم والطفل يحتاجان لتناول مكملات فيتامين د.

الجرعة اليومية اللازمة من فيتامين د

علاقة فيتامين د بصحة الشعر

  • يحتاج الإنسان لكمية معينة يومية من فيتامين د وتختلف باختلافي السن.
  • الأطفال أقل من السنة يحتاجون إلى 400 وحدة دولية يوميًا من فيتامين د.
  • بدايةً من عمر السنة يحتاجون إلى 600 وحدة دولية.
  • للأشخاص فوق عمر السبعين يحتاجون إلى 800 وحدة يومية.
  • بحسب الخبراء من 800 إلى 2000 وحدة دولية يوميًا من فيتامين د كافية، وأكثر من ذلك بشكلٍ يومي قد يؤدي إلى تسمم.
  • قد يحتاج بعض الناس إلى 5000 وحدة دولية. يتفاوت هذا الأمر بين الأشخاص، والتحاليل الطبية ستبين حصول الشخص على الكمية المناسبة من عدمه.
  • أفضل وقت لتناول فيتامين د في الصباح ولا سيما مع الماغنسيوم للحصول على أفضل امتصاص.
  • عند حصول الجسم على الكمية الصحيحة من فيتامين د، يتوقف تساقط الشعر وتعود له صحته وحيويته. العظام تصبح صحية، ويعود معدل تكسير الكالسيوم إلى طبيعته.

هل تساقط الشعر الناتج عن نقص فيتامين د قابل للعكس؟

  • مكملات فيتامين د يمكن أن تساعد في علاج تساقط الشعر إن كان نقصه هو السبب.
  • يأتي فيتامين د على هيئة حبوب أو نقاط تؤخذ عن طريق الفم، أو على هيئة حقن.
  • قد توجد مكملات تحتوي على فيتامين د فقط أو قد توجد عبوات تحتوي على الحديد، فيتامينات ب، فيتامين سي، وكذلك البيوتين بالإضافة إلى فيتامين د وذلك لتغذية كاملة وشاملة للشعر.

نصائح للحفاظ على صحة الشعر

دفاع الشخص الأول للحفاظ على الشعر من التساقط نتيجة نقص فيتامين د هو قضاء حوالي 15 إلى 20 دقيقة في الخارج في يوم مشمس.

من الجدير بالذكر أيضًا أن الوقت الذي يحتاجه الشخص للحصول على فيتامين د عن طريق الشمس يختلف باختلاف نوع البشرة؛ وذلك حتى لا يتعرض الإنسان لخطر الإصابة بسرطان الجلد عند التعرض لأشعة الشمس لوقت طويل.

تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د بشكلٍ يومي.

كذلك يمكن إضافة كبسولات فيتامين د إلى روتين العناية بالشعر للحصول على كمية مناسبة من الفيتامين.

الشخص الذي يعاني من شعر ضعيف وهش يحتاج إلى معاملة الشعر بنعومة لتجنب المزيد من تساقط وتكسر الشعر وذلك عن طريق:

  • عدم سحب الشعر أثناء القيام بتمشيطه.
  • تجنب تسريحات معينة من الشعر مثل ذيل الحصان وغيرها مما يتطلب ربط الشعر وإحكامه بقوة.
  • استخدام مشط طبيعي ورقيق. تفضل الأمشاط الخشبية للشعر.
  • وضع الشعر في ضفيرة فضفاضة قبل النوم لمنع تشابكه.

الخاتمة

يتعلق فيتامين د بصحة الشعر، وصحة العظام، وصحة القلب والخلايا، وكذلك مستويات الكالسيوم الطبيعية في الجسم.

نقص فيتامين د من الأسباب الأولية لتساقط الشعر، وأمراض لين وهشاشة العظام.

الشمس هي المصدر الأول للحصول على فيتامين د. وكذلك النظام الغذائي الصحي، كما تتوفر العديد من أنواع المكملات لتعويض أي نقص في فيتامين د.

روتين الشعر يجب أن يحتوي على مكملات فيتامين د سواءً بمفرده أو مع غيره من الفيتامينات اللازمة لصحة الشعر ومنع تساقطه.

Advertisements