اصول زراعة نباتات الظل هامة لكل مبتدأ

زراعة نباتات الظل
Advertisements

زراعة نباتات الظل تتم بطريقة سهلة يمكن أن يقوم بها كل الأفراد العاديين من غير الحاجة إلى توافر خبرة سابقة أو احترافية في هذا النوع من المجالات، لذلك نهتم بسرد الخطوات اللازمة لذلك مع بيان كيف تتم رعايتها أثناء الزراعة للحصول على النتيجة المرغوب فيها، كما سوف يتم تحديد أهم أنواعها التي يفضل الكثيرين استخدامها للزينة الداخلية للمنزل أو مختلف الأماكن مثل المدارس والشركات.

زراعة نباتات الظل

تتم زراعة نباتات الظل من خلال الاعتماد على عدد من الخطوات الأساسية التي تتيح فرصة نجاح عملية الزراعة بشكل كبير والحصول على النتيجة المرغوب فيها، وهذه الخطوات هي التالي:

اختيار النبات المناسب

اختيار النبات المناسب

اختيار النبات المناسب

  • الأساس في هذا الاختيار يكون نبات مفضل لدى الفرد ويرغب في زراعته.
  • هذا بالإضافة إلى شكل النبات الجيد والذي يمتاز بقدرة عالية على التحمل والتكيف مع الظروف المحيطة باختلافها.
  • التعرف على الخصائص الطبيعية له من حيث الملمس وطريقة نموه وشكله النهائي، هذا بالإضافة إلى تحديد جميع احتياجاته من الماء والسماد والحرارة اللازمة أثناء فترة نموه.
  • كما يجب الإلمام بطريقة مكافحة ما هو متوقع من إصابة له سواء بحشرات أو آفات تؤثر عليه بالسلب من حيث الجودة والمظهر.

تحديد مكان الزراعة 

تحديد مكان الزراعة 

تحديد مكان الزراعة

  • سواء كان هذا المكان أصيص من الفخار داخل المنزل أو في أرضية الحديقة الداخلية له.
  • كما يجب اختيار نوع التربة المناسبة لنموه، وفي حالة عدم توفرها لابد من القيام بشراء النوع المناسب له، مع مراعاة كونها ذات تصريف جيد حتى لا تسبب في ظهور تلف بجذور النبات.

النقل

النقل

النقل

  • تعد من أهم المراحل في زراعة نبات الظل المنزلي، حيث يجب أن تتم في هدوء كامل والمحافظة عليه بأكبر قدر ممكن.
  • هذا بالإضافة إلى ضرورة نقله من غير حدوث أي إفراط في الحركة حتى لا يتسبب ذلك في حدوث مشاكل لها.
  • ضرورة القيام بزرع النبات فور الانتهاء من عملية نقله في المكان المخصص له.

الردم

الردم

الردم

  • تبدأ هذه المرحلة بعمل حفرة تتناسب مع حجم نبات الظل الذي يراد زراعته.
  • يلي ذلك القيام بزرع النبات في المكان ثم الردم عليه بالتربة التي تم استخراجها.
  • يجب مراعاة الحفاظ على سلامة النبات طوال هذه المرحلة.

فوائد نباتات الظل 

تتعدى فائدة زراعة نباتات الظل كونها مظهر جمالي فقط يضاف إلى الديكور الداخلي للمكان، وذلك لاحتوائها على العديد من الصفات المميزة كما في التالي:

  • تساعد في عملية إطلاق الماء في الهواء المتواجد في حيز المكان، الأمر الذي يساعد على منح الرطوبة اللازمة للمكان.
  • تساهم بدرجة كبيرة في منع الشعور بضيق في التنفس، وذلك نتيجة قدرتها على توفير كمية كافية من الأكسجين والتخلص من غاز ثاني أكسيد الكربون في حيز المكان.
  • تنقي الهواء من أي نوع من أنواع السموم الموجودة فيه وأهمها المركبات العضوية، وبذلك تحافظ على نظافة الهواء.
  • تمنح شعور رائع بالراحة والثقة في النفس والإحساس بالاسترخاء، كما تساعد في زيادة التركيز بسبب مظهرها المريح.
  • تقلل من الإصابة بالتوتر، هذا بالإضافة إلى وجود عدد كبير منها يمتاز بخصائص طبية وعلاجية منها، نبات الألوفيرا الذي يخفف من أثار الحروق ونبات زهرة العطاس التي تعالج الكدمات المختلفة، ونبات البابونج الذي يساعد على النوم.

كيفية المحافظة على نباتات الظل 

بعد التعرف على كيف تتم زراعة نباتات الظل، لابد من الاهتمام بالتعرف على مختلف الطرق التي يمكن من خلالها المحافظة عليها، وأهم هذه الطرق هي التالي:

  • عمل التقليم المستمر الذي يحافظ على التخلص من الأجزاء الغير مرغوب فيها والتي تسبب مشاكل للنبات مثل الفروع المكسورة والأوراق الفاسدة.
  • التسميد والذي يزيد من قوة النبات وقدرته على مقاومة مختلف الأمراض، لذلك يجب الحرص على التسميد باستمرار من خلال نثر السماد العضوي حول النبات من أسفل، مع مراعاة استخدام كمية أكبر من السماد في حالة كون التربة المستخدمة من النوع الرملي.
  • الري، حيث يتم ري النبات بما يناسبه من احتياجات مائية من غير إسراف.
  • يجب أن تتم تغطية التربة حتى بل تنمو الأعشاب الضارة عليها، هذا بالإضافة إلى المحافظة على الأوراق من الإصابة بأي أمراض، كما تساعد في حماية الجذور من أي ضرر، وحماية النبات نفسه من التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة.

حماية نباتات الظل من الآفات 

تتعرض نباتات الظل كسائر النباتات إلى الإصابة بالآفات المختلفة، وحتى تتم حمايتها من هذه الإصابة يجب أن يتم اتباع الخطوات التالية:

  • يفضل استخدام نوع النبات من البداية الذي يعرف بقدرته على مقاومة الأمراض والتصدي لمختلف أنواع الآفات.
  • الحرص على متابعة والمرور على النبات أثناء فترة نموه حتى يكون في صورة صحية وملاحظة ظهور أي أمراض عليه.
  • حال ظهور الإصابة يجب أن يتم التعرف عليها بشكل صحيح ودقيق حتى يتم تحديد الطريقة المثلى لعلاجها.
  • ضرورة القيام بالمكافحة اللازمة حسب نوع كل آفة فور ظهورها وعدم الانتظار حتى انتشارها وتوغلها في النبات.

تعرفنا على أهم المراحل الواجب اتباعها عند الرغبة في زراعة نباتات الظل، هذا بالإضافة إلى تحديد أهم الفوائد الناتجة عنها سواء الجمالية منها أو العلاجية مع معرفة أساليب المحافظة عليها.

Advertisements