هل التهاب مجرى البول يمنع الحمل ؟ وهل له تأثير على الحمل من الأساس ؟

هل التهاب مجرى البول يمنع الحمل
Advertisements

هل التهاب مجرى البول يمنع الحمل سؤال يشغل بال الكثير من النساء التي تعاني من وجود التهابات في مجرى البول، حيث يسبب ذلك الالتهاب الكثير من الآلام للسيدات،  وهو الأمر الذي يثير القلق في قلوبهم، حول مدى تأثير ذلك الالتهاب على الحياة الشخصية للنساء، من حيث العلاقة الحميمة بينها وبين زوجها، وأثر ذلك على الحمل.

هل التهاب مجرى البول يمنع الحمل؟ 

تعاني غالبية النساء من وجود التهاب في مجرى البول، وهو الأمر الذي يؤرقهم، ويجعلهم يتساءلون حول هل التهاب مجرى البول يمنع الحمل، وخاصة الفتيات في بداية حياتهم الزوجية.

حيث إنه من المعروف أن هذا الالتهاب ينتج عن طريق تسلل إحدى البكتيريا الضارة إلى منطقة المهبل النسائية، والتي تؤدي إلى الكثير من المشاكل الصحية.

كما يؤثر ذلك الالتهاب على النساء في الكثير من الأمور، حيث يؤدي إلى الشعور بآلام وحرقان عند التبول.

كما يؤثر على قدرتها على ممارسة العلاقة الزوجية وهو الأمر الذي يجعل غالبية النساء التي ترغب في الإنجاب تتساءل حول وجود ضرر من وراء ذلك الالتهاب على الحمل أم لا.

تأثير التهاب مجرى البول على الحمل 

غالبية النساء من مرضى التهاب المسالك البولية يتساءلون عن وجود علاقة بين هذا الالتهاب، وبين حدوث الحمل، متسائلة عن هل التهاب مجرى البول يمنع الحمل، خشية الوقوع في تلك المشكلة الخطيرة.

حقيقة الأمر أن ذلك الالتهاب لا يشكل خطورة على المرأة سوى خلال ممارسة العلاقة الجنسية مع زوجها فقط.

حيث يخلف ذلك الكثير من الألم، كما يؤدي إلى الشعور بحرقان خلال التبول، ولكن يعد من السهل علاج ذلك الالتهاب بالكثير من الطرق المختلفة وعلى رأسها المضادات الحيوية.

تكمن الخطورة من ذلك الالتهاب في كثرة تكراره وعدم علاجه بشكل دقيق، وهو الأمر الذي يخلف الإصابة بالتهابات الكلى والمثانة، وخاصة منطقة المهبل.

وذلك الأمر الذي يجعل وصول الحيوانات المنوية إلى الرحم يحمل بعض الصعوبة،  والذي يؤدي إلى تناول المضادات الحيوية بكثرة ولمدة طويلة، وينتج عن ذلك تأخر الحمل بعض الوقت، حتى التماثل للشفاء وترك الدواء.

أسباب التهاب مجرى البول المتكرر عند النساء

تواجه غالبية النساء مشكلة التهاب مجرى البول بنسبة أكثر من الرجال، وهو عبارة عن عدوى بكتيرية تصيب منطقة الإحليل، نتيجة قصره عند النساء، والذي يسهل من دخول البكتيريا إلى المهبل، على عكس الرجال، بالإضافة إلى عدة أسباب مختلفة، من أهمها ما يلي:

  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية.
  • تجفيف منطقة المهبل بشكل خاطئ من الخلف إلى الأمام.
  • استخدام المطهرات الكيميائية الضارة بكثرة.
  • الإغفال عن تناول الماء بشكل كافي خلال ساعات اليوم.
  • الإفراط في ممارسة العلاقات الجنسية.
  • استخدام الواقي الذكري الغير موثوق في خامته، خلال إقامة العلاقة الحميمة.
  • احتباس البول بشكل إرادي لبعض الوقت وخاصة عقب ممارسة العلاقة الحميمة، يؤدي إلى إصابة المثانة بالانتفاخ، و حدوث تراكمات للبكتيريا، والإصابة بالالتهاب.

هل حرقان في مجرى البول يمنع الحمل 

هل حرقان في مجرى البول يمنع الحمل 

نعم قد تؤدي أسباب حرقان مجرى البول إلى تأخر الحمل، فهي إشارة إلى حدوث التهابات في منطقة عنق المهبل والمثانة والتي بدورها تعيق الحيوانات المنوية من الوصول إلى هدفها، ذلك إضافة إلى بعض النتائج الأخرى التي تترتب عليها، ومنها:

  • إفراط نشاط الجهاز المناعي، والذي يتسبب في فشل توفير بيئة خصبة تساعد في نمو الجنين.
  • هلاك الحيوانات المنوية داخل منطقة المهبل.
  • عجز المخاط على التكوين خلال عملية الإباضة.
  • تجمع بعض الندوب داخل قناة فالوب، وهو الأمر الذي يؤدي إلى فشل وصول الحيوانات المنوية البويضة.

هل التهاب البول عند الرجل يعدي الزوجة  

دائماً ما تشعر الزوجة بالقلق حيال إصابة زوجها بالتهاب مجرى البول، تخوفاً من انتقال الإصابة إليها عن طريق ممارسة العلاقة الحميمة.

وذلك الأمر خالي من الصحة تماماً، ولكن قد تتسبب العلاقة الحميمة بين الزوجين في نقل بعض الأمراض الفطرية التي تنتقل من خلال العلاقة مثل الكلاميديا.

هل التهاب البول يمنع ظهور الحمل في التحليل 

العديد من النساء التي لديها تاريخ مرضي مع التهابات مجرى البول، معرفة مدى تأثير تلك الالتهابات على ظهور الحمل من خلال إجراء التحاليل الخاصة بالحمل.

وواقع الأمر أن تلك الالتهابات تعطي نتيجة غير صحيحة، أي كاذبة، لذا يفضل علاج تلك الالتهابات للتخلص من آثارها الضارة.

إلى هنا نكون انتهينا من مقالنا عن هل التهاب مجرى البول يمنع الحمل، كما ذكرنا لكم آثر وجود ذلك الالتهاب على حدوث الحمل من عدمه، كما ذكرنا لكم أسباب تكرار ذلك الالتهاب.

Advertisements