وصفة بسكويت التسنين بالفواكه مفيده للرضيع

وصفة بسكويت التسنين بالفواكه

تعتبر وصفة بسكويت التسنين بالفواكه من أهم الوصفات التي تحتاج إليها الأم، لأن مرحلة التسنين من المراحل الصعبة، ويحتاج الطفل في هذه المرحلة إلى تناول الأكلات التي تساعد الأسنان اللبنية على الظهور، مع مساعدته على مد جسمه بالعناصر المفيدة له وللأسنان الجديدة.

وصفة بسكويت التسنين بالفواكه

فيما يلي وصفة بسكويت التسنين التي يمكن تقديمها إلى الطفل في هذه المرحلة:

المكونات

  • نصف كوب من الشوفان المطحون.
  • ملعقة من حليب البودرة.
  • 2 ثمرة موز.
  • ملعقة من الدقيق.
  • ملعقة من العسل إذا كان الطفل عمره عام على الأقل.
  • رشة صغيرة من البيكنج باودر.
  • القليل من الكاكاو الخام.

طريقة التحضير

  • نخلط الشوفان المطحون، مع الدقيق والبيكنج باودر في إناء ونتركهم جانبًا.
  • نضيف عليهم الحليب البودرة، ثم نضيف الموز المهروس، ونمزج كل المكونات معًا.
  • نضيف الكاكاو الخام والعسل، ونمزج كل المكونات حتى نحصل على قوام متماسك.
  • نحضر صينية الفرن، ونضع بها ورق الزبدة.
  • نشكل العجينة على هيئة كرات، ونفردها قليلًا مثل الكوكيز.
  • نترك البسكويت نصف ساعة، ثم ندخله الفرن على درجة حرارة 180 درجة، لمدة 10 دقائق.

مكونات لا يمكن وضعها في بسكويت التسنين

عند إعداد وصفة بسكويت التسنين بالفواكه للأطفال، وخاصةً إذا كان عمر الطفل يتراوح من 6 إلى 12 شهر، فإن هناك عدد من المكونات التي يجب ألا يحتوي عليها البسكويت، وتتمثل هذه المكونات في التالي:

  • عسل النحل: على الرغم من فوائد عسل النحل الكثيرة، ولكن الطفل قبل بلوغ سن العام لا يمكنه تناوله، لأن العسل به نوع من البكتيريا التي لا يتحملها جسم الطفل الصغير.
  • السكريات: لابد أن يتم منح الطفل السكريات بنسب قليلة، لأن الإكثار منها يمكن أن يتسبب في تسوس أسنان الطفل بسرعة، أو إصابته بالسمنة أو السكري.
  • بياض البيض: لا يتحمل الطفل الأقل من عام أن يتناول بياض البيض، لأنه يمكن أن يتسبب له في حدوث الحساسية، ومن أعراض الحساسية الشديدة الاحمرار، ظهور الطفح الجلدي، القيء، الإسهال.
  • النشا المعدل: يحتاج هذا النوع من النشا وقت أكثر من البالغين لكي يمكنهم هضمه، ولا يتحمل الأطفال تناول النشا المكرر، لأن الأمعاء لديهم لم تكتمل بعد.
  • زيت النخيل: يرتبط تناول زيت النخيل مع ارتفاع معدل الكوليسترول الضار، وبالتالي زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية، ولذلك لا يجب وضعه في أي وصفة طعام للأطفال.
  • الحليب العادي: يعتبر اللبن العادي أو الجاموسي من المكونات التي لا يتحملها الطفل قبل بلوغ العام من عمره.

بسكويت التسنين سالي فؤاد

فيما يلي وصفة بسكويت التسنين بالفواكه لسالي فؤاد:

المكونات

  • رشة صغيرة من القرفة.
  • كوب من الشوفان المطحون.
  • ملعقة كبيرة من الزيت.
  • ثمرة من الموز مهروسة.

طريقة التحضير

  • نضع في العجان الموز، الزيت، القرفة، ونخفقهم معًا بصورة جيدة.
  • نضيف عليهم الشوفان، ونستمر في الخفق حتى نحصل على عجينة لينة قليلًا.
  • نفرد العجينة، ونقوم بتقطيعها بالحجم المرغوب به.
  • نضع قطع البسكويت في صينية بها ورق الزبدة.
  • نقوم بإدخال الصينية إلى الفرن على درجة حرارة 180 درجة مئوية، حوالي عشر دقائق، أو حتى تمام النضج.

وصفات أخرى للطفل خلال مرحلة التسنين

فيما يلي عدد من وصفات الطعام الأخرى، التي تكون مناسبة للطفل خلال مرحلة التسنين:

  • الخضروات والفواكه الباردة: يساعد تناول الطفل أنواع الطعام الصلب البارد، يساعده على تقليل ألم اللثة الذي يشعر به خلال مرحلة التسنين، وبكل سهولة يتم تقطيع الخضروات أو الفاكهة إلى أصابع، مثل الخيار، التفاح، الجزر، وحفظها في علبة مغلقة في الثلاجة، ومنحها للطفل وهي باردة، مع مراقبته للتأكد من سلامته وعدم سقوط جزء من الطعام في فمه.
  • سموزي الخضروات أو الفواكه: إذا كان الطفل خلال هذه المرحلة يعاني من فقد الشهية الشديد، ويرفض تناول الخضروات على سبيل المثال، يمكن مزج الخضروات مع أحد أنواع الفواكه في الخلاط لتغيير الطعم، مثل مزج السبانخ مع الأفوكادو والموز، وبالتالي يحصل الطفل على الكثير من العناصر المفيدة له.
وصفة بسكويت تسنين بالفواكه

وصفة بسكويت تسنين بالفواكه

كيفية التعامل مع الطفل خلال مرحلة التسنين

إلى جانب منح الطفل وصفة بسكويت التسنين بالفواكه والوصفات المفيدة الأخرى، فإنه في هذه المرحلة يحتاج إلى الكثير من الاهتمام والرعاية، وتتمثل أهم طرق التعامل معه في مرحلة التسنين في التالي:

التدابير المنزلية

  • يمكن تدليك لثة الطفل باستخدام قطعة من القماش النظيف، أو باستخدام إصبع الأم بعد غسله.
  • يمكن وضع العضاضة في الثلاجة ثم إعطائها إلى الطفل، لأن البرودة تساعده على تسكين الألم الذي يشعر به، ولكن لابد أن يتم وضعها في الثلاجة وليس الفريزر.
  • كما يمكن منح الطفل الخيار أو أي نوع خضار وهو بارد ولكن بدون القشر.
  • يتم تجفيف اللعاب الخاص بالطفل، لأنه خلال هذه المرحلة يزيد اللعاب لديه.

الأعراض التي تستدعي اللجوء إلى الطبيب

في حالة عدم استطاعة الأم أن تسيطر على أعراض مرحلة التسنين في المنزل، وبدأت أعراض أكثر حدة في الظهور لدى الطفل، مثل ارتفاع درجة حرارة الطفل، الإسهال، القيء، في هذه الحالة لابد من اللجوء إلى الطبيب، حتى يصف الدواء المناسب للطفل.

كيفية الاعتناء بأسنان الطفل الجديدة

مع بداية ظهور الأسنان للطفل، يجب أن تبدأ الأم  في الاهتمام والرعاية بالأسنان الجديدة، ويتم فركها بالمعجون يوميًا، بنوع من المعجون يحتوي على الفلورايد، ويتم استخدام كمية قليلة جدًا من المعجون تعادل حجم حبة الأرز.

كما يجب على الأم أم تحرص على عدم منح الطفل زجاجة الرضاعة قبل نومه مباشرةً، حتى لا يحدث له تسوس في الأسنان، مع الحرص على عدم منحه الكثير من السكريات، للحفاظ على صحة أسنانه.

أيهما أفضل خلال التسنين العضاضة أم جل التسنين؟

تعرفنا على أكثر من وصفة بسكويت التسنين بالفواكه ونصائح للتعامل مع الطفل خلال مرحلة التسنين، ويمكن أن تشعر الأم بالحيرة بين استخدم العضاضة أو جل التسنين، وفيما يلي مقارنة سريعة بينهما:

العضاضة

  • تساعد الطفل على تهدئة الألم الذي يشعر به في اللثة خلال التسنين، حيث يضغط عليها في اتجاه معاكس لاتجاه نمو الأسنان، وبالتالي يقل الألم.
  • لابد أن تقوم الأم بتعقيم العضاضة باستمرار، لأن الطفل يمكنه أن يلقيها على الأرض باستمرار.
  • للحصول على المزيد من الاستفادة، يتم وضع العضاضة في الثلاجة قبل منحها إلى الطفل، وهو ما يجعلها تقلل أكثر من الألم الذي يشعر به.
  • هناك أنواع من العضاضات تحتوي بداخلها على جل، ويساعدها على الاحتفاظ بالبرودة أطول وقت ممكن.
  • لا يجب أن يتم شراء نوع العضاضات التي تلتف حول عنق الطفل، لأنها تقوم بتعريضه إلى خطر الاختناق.
  • لابد أن يتم شراء العضاضة من الصيدلية، أو من مكان موثوق به، حتى تكون من خامة جيدة.

جيل التسنين

  • يحتوي هذا الجل على مادة مسكنة، وهو يساعد فقط على تسكين الألم لدى الطفل، ولا يقوم بتسريع ظهور الأسنان لديه.
  • استخدام الجل فترات قصيرة لا يكون مؤذي للطفل، لأنه لا يصل إلى مجرى الدم، كما يزول مفعوله بسرعة.
  • عند شراء الجل لابد من التأكد من الصيدلي أنه لا يحتوي على مادة البنزوكاين الضارة.
  • لا ينصح باستخدام الجل أو أي مسكن بشكل متكرر ومستمر للطفل.
  • يمكن استخدام العضاضة والجل معًا، ولكن الجل لا يتم استخدامه فترات طويلة.

وفي الختام تعرفنا عبر الفقرات السابقة على وصفة بسكويت التسنين بالفواكه وكذلك أكثر من وصفة مناسبة للطفل خلال مرحلة التسنين، والطرق التي يمكن للأم اتباعها مع الطفل في هذه المرحلة للتخفيف عنه.