فوائد عسل اللافندر ٨ تأثيرات صحية جدا له

فوائد عسل اللافندر

فوائد عسل اللافندر أو زهور اللافندر تجعله من أحد أنواع العسل القيمة جدا للصحة . اللافندر نبات عطري من عائلة النعناع. يتكون من العديد من الأنواع المختلفة التي تستخدم بشكل أساسي لإنتاج زيت اللافندر العطري. و بالإضافة لذلك فإن زهور اللافندر أيضاً يعتبر مصدر غذاء لنحل العسل للحصول على العسل منه. حيث يستخدم رحيق الزهور لصنع عسل اللافندر. عسل اللافندر له فوائد صحية عديدة، حيث يعمل كمضاد للأكسدة و مضاد للبكتيريا و مفيد للجهاز الهضمي و له خصائص مهدئة أيضاً.

مما يُصنع عسل اللافندر ؟

يمكن الحصول على عسل زهور اللافندر بشكل أساسي من رحيق العسل الموجود في زهور اللافندر. كما يقوم النحل أيضاً بجمع حبوب اللقاح التي تضاف إلى العسل. بالرغم من الحقيقة المؤكدة التي تشير إلى أن حبوب اللقاح هي أحد المواد المثيرة للحساسية في العسل، إلا أنها تعتبر مركب مفيد أيضاً يزيد من خصائص العسل المضادة للبكتيريا و يساهم في صنع العسل بشكل أساسي. و إعتماداً على محتوى حبوب اللقاح يمكننا تحديد ما إذا كان العسل أحادي الزهرة أو متعدد الزهور. و ما هو الرحيق المصنوع منه العسل بالفعل.

يتميز عسل زهور اللافندر بلون أصفر فاتح للغاية ( أقرب للون الذهبي ) و نسيج لزج. و يتبلور العسل و يصبح صلب في غضون أشهر. هذه العملية لا تجعله صلب فقط بل تغير لونه أيضاً مما يجعل لونه يميل إلى اللون البيج. و بالرغم من ذلك فإن التبلور يعتبر علامة جيدة على أن العسل لم يتعرض لأي غش أو تلاعب، حيث يمكن للمعالجة أن تمنع تبلور العسل و تؤثر أيضاً على الكثير من خصائصه المفيدة.

عسل زهور اللافندر له نكهة حلوة و رائحة و طعم جميل، و في بعض الأحيان يكون طعمه حمضي أكثر. و نظراً لما يتمتع به عسل زهور اللافندر من حلاوة متوسطة و نكهة زهرية، فإن تذوق عسل زهور اللافندر و تناوله يعتبر تجربة رائعة.

فوائد عسل اللافندر

يقدم عسل زهور اللافندر العديد من الفوائد الصحية الرائعة للجسم و التي تشمل ما يلي.

1- عسل اللافندر غني بالتيروسين

التيروسين هو أحد الأحماض الأمينية الرئيسية الموجودة في جميع أنواع العسل، و في دراسة إسبانية نشرت في نوفمبر 2003 في مجلة كيمياء الأغذية، وجدت أن عسل اللافندر يحتوي على أعلى مستويات التيروسين بين جميع أنواع العسل التي أجريت عليها الإختبارات. و يستخدم الجسم التيروسين لصنع الناقلات العصبية قد تساعد في منع أو علاج بعض الحالات التي تصيب المخ. و بالإضافة لذلك فإن الجسم يستخدم النياسين و حمض الفوليك و فيتامين ” سي” و النحاس لتحويل التيروسين إلى العديد من المواد المهمة بما في ذلك الميلانين، و هرمون الإستروجين الانثوي.

بسبب نشاطه واسع النطاق، فإن التيروسين يستخدم لمنع و علاج عدد من الحالات الصحية. يستخدم التيروسين لعلاج الإكتئاب و القلق و إضطراب نقص الإنتباه و فرط النشاط، و ضعف اليقظة الناتج عن قلة النوم و الإجهاد و متلازمة ما قبل الحيض و مرض الشلل الرعاش و مرض الزهايمر و التعب المزمن.

2- عسل زهور اللافندر يحارب الفطريات

قامت مجموعة من الباحثين من البرتغال و اسبانيا بتقييم الخواص المضادة للفطريات في عسل اللافندر عن طريق إختبار آثاره على الفطريات مثل ” كانديدا ألبيكانس، كانديدا كروسي، كريبتوكوكس نيوفورمانس”. الفطريات الثلاثة لديها القدرة على التسبب في مشاكل صحية عند البشر. و أظهرت المحاليل التي تحتوي على مستويات عالية من عسل اللافندر نشاط مضاد للفطريات ضد الأنواع الثلاثة من الفطريات، كما وُجد أن التأثيرات المضادة للفطريات لعسل اللافندر قوية جداَ ضد ” كانديدا كروسي”.

و تابع الباحثون أنه يمكن إستخدام العسل في المستقبل كعلاج طبيعي للعدوى الفطرية خاصة و أن الفطريات أصبحت أكثر مقاومة للأدوية المضادة للفطريات.

3- عسل زهور اللافندر يساعد على علاج الجروح

تشير دراسة أجريت عام 2006 أن إستخدام عسل زهور اللافندر مع زيت اللافندر الأساسي يمكنه علاج الجروح. و لكن الدراسة أثبتت أن عسل اللافندر يمكن ان يساعد على تعزيز إلتئام الجروح، حيث تم علاج الفئران بعسل اللافندر بدون إضافة أي شيء آخر. و تؤكد النتائج أن عسل اللافندر له تأثير كبير على علاج الجروح بعد تقليل حجم الشعيرات الدموية في موقع الجرح.

4- عسل اللافندر غني بالفلافونويدات و الاحماض الفينولية

يحتوي العسل على مركبات الفلافونويد و الأحماض الفينولية المعروفة بفوائدها الصحية الكبيرة. وتشير الدراسات إلى  أن عسل اللافندر يعتبر مصدر كبير للفلافونويدات مثل ” الناريجين و اللوتين” و كلاهما يعمل كمضاد قوي للأكسدة.

كما يحتوي عسل زهور اللافندر على أحماض الجاليك و الكافيك. و هي أحماض فينولية قوية لها قدرة كبيرة على محاربة الخلايا السرطانية دون الإضرار بالخلايا السليمة في الجسم. حمض الكافيك أو الكافيين يستخدم أيضاً في بعض المكملات الغذائية التي تساعد على تعزيز الأداء الرياضي و التخلص من التعب المرتبط بممارسة التمارين الرياضية.

فوائد عسل اللافندر

فوائد عسل اللافندر

5- مفيد لإلتهابات الجهاز التنفسي

العسل بشكل عام يعتبر علاج طبيعي رائع للسعال و إلتهاب الحلق. قوامه اللزج يجعله رائع لألم الحلق، و يساعد على تهدئة التهيج و يسمح لبطانة الحلق بالشفاء. تساعد خصائص عسل اللافندر المضادة للبكتيريا على تقليل كمية البكتيريا الموجودة في الجهاز التنفسي. هذا يساعد على تحسين تطور إلتهابات الجهاز التنفسي مثل نزلات البرد و الإنفلونزا و أعراضها. يوصى دائمًا بإضافة العسل إلى الشاي أو تناوله بمفرده كما هو. تذكر دائمًا أن تحصل على العسل الخام غير المعالج و غير المصفى و ذلك لأنه لازال محتفظ بجميع مكوناته المفيدة مثل حبوب اللقاح و المغذيات المختلفة.

6- له خصائص مضادة للإلتهابات

عسل اللافندر ملطف بشكل خاص على الأغشية المخاطية، و يشكل طبقة واقية تمنع المزيد من التهيج و تسمح للبطانة المخاطية الحساسة بالشفاء. و يستخدم عسل اللافندر في علاج بعض الحالات الإلتهابية مثل إلتهاب المعدة، إلتهاب البشرة، الجروح و الحروق. و تشير بعض الدراسات الأولية أن عسل اللافندر فعال للغاية في علاج الجروح و الحروق و تقليل الإلتهابات بشكل فعال.

7- يساعد على تخفيف التوتر و الألم

يساعد تناول عسل اللافندر على الشعور بالهدوء و الإسترخاء و تقليل التوتر العصبي، و ذلك بسبب خصائصه المضادة للتشنجات. و يمكن تشبيه هذا التأثير بتأثير زيت أو شاي اللافندر أيضًا، و لكن تأثير عسل اللافندر قد يكون أقل قليلًا. و تساعد بعض المركبات النشطة بيولوجيًا الموجودة في أجزاء مختلفة من نبات اللافندر، و التي تنتقل إلى العسل من خلال رحيق الأزهار، على إعطاء العسل هذا التأثير الرائع.

8- يحافظ على صحة الجلد

مثل جميع أنواع العسل الأخرى، فإن عسل اللافندر يعتبر مفيد للغاية للبشرة، حيث يمكن أن يساعد على تقليل ظهور حب الشباب على بشرتك، و ذلك بسبب تأثير المضاد للبكتيريا. و بالإضافة لذلك، فإن خصائصه المضادة للإلتهابات و المهدئة تساعد بشكل كبير على تقليل الإلتهابات المرتبطة بحب الشباب. كما أنه يمنح بشرتك لمعانًا و إشراقة طبيعية للبشرة، و هذا يحسن كثيرًا من مظهر البشرة.