طرق تعليم الصبر للأطفال لضمان طاعة طفلك لك

طرق تعليم الصبر للأطفال

طرق تعليم الصبر للأطفال عديدة، ويعد الصبر من أهم القيم الأخلاقية التي يجب أن يتعلمها الأطفال منذ نعومة أظفارهم، مما يزيد قدرتهم على التحمل والابتعاد عن مشاعر الغضب، كما أن الأطفال يقضون أغلب الأوقات في الانتظار سواء كان ذلك داخل المدرسة أو في عيادة الطبيب أو في السوبر ماركت وغير ذلك، ويمكنك أن تقوم بتحويل أوقات الصبر لطفلك إلى لعبة مسلية للغاية تجعله يتجنب الشعور بالرتابة والتصرفات غير المتوقعة التي من الممكن أن تصيبك بالإحباط في الأماكن العامة، حيث إن ضبط النفس والصبر يعدان تحديًا للأطفال الصغار لرغبتهم في تنفيذ جميع رغباتهم وطلباتهم في التو واللحظة ولا يملكون الخبرة أو اللغة ليفهموا متى ستكون الأشياء التي يريدونها متاحة لهم، مما يتسبب عنه بكاؤهم وصراخهم طوال الوقت.

طرق تعليم الصبر للأطفال

هناك طرق عديدة لتعليم الأطفال الصبر، وهي كما يلي:

  • تعلم الانتظار: احرص على أن تجعلك طفلك يزيد من قدرته على الانتظار من خلال زيادة الوقت بالتدريج ما بين الطلب وتسليم الشيء الذي يطلبه، وبإمكانك استخدام كلمة انتظر لتساعد طفلك على بداية فهم أن تلك الكلمة معناها أن الطلب قادم.
  • الألعاب التي تعلم الطفل ضبط النفس: يتعلم الطفل ضبط النفس عن طريق تعلم كيف يتحكم في جسده، كما أنه يمكنك أن تشارك طفلك الكثير من الألعاب التي ستدربه على ذلك من خلال اتباع التعليمات والاستماع، مثل سريع وبطيء ووقوف وجلوس وصوت منخفض وصوت عال ونائم ومستيقظ، قم بتجربة ذلك مع طفلك وستجد مستمتعًا وهو ينفذ هذه التعليمات.
  • الحركة والموسيقى: توجد الكثير من أغاني الأطفال التي تحتاج منهم ربط الكلمات بالأفعال والتي تتيح لهم فرصًا عديدة من أجل تطوير مهارة الاستماع وضبط النفس، مثل أغنية الأطفال Freeze Dance التي تدعوهم ليقوموا بالرقص ومن ثم التوقف عنه تبعًا للتعليمات.
  • استخدام جهاز ضبط الوقت كرونومتر: احرص على استخدام جهاز كرونومتر لضبط الوقت من أجل مساعدة طفلك على بداية استيعابه للوقت وتعليمه كيف ينتظر، مثل أن توضح له أن العشاء سيصبح جاهزًا بعد مرور عشر دقائق.
  • كن قدوة لطفلك في ضبط النفس: إن طفلك الصغير هو مرآتك، احرص على ألا تفقد سيطرتك وتصرخ وأنت غاضب، لأن طفلك سيفهم حينها أن تلك الطريقة تعد مقبولة ليعبر بها عن مشاعره، لذا تحكم في انفعالاتك وتعامل بما يغضبك بشكل إيجابي.
طرق تعليم الصبر للأطفال

طرق تعليم الصبر للأطفال

ألعاب تعليم الصبر للاطفال

هناك الكثير من الألعاب التي تعتبر من طرق تعليم الصبر للأطفال والتي يمكن لطفلك أن يلعبها بسهولة، وهي كما يلي:

  • مطابقة الكروت: تعتبر لعبة مطابقة الكروت من أكثر الألعاب الممتعة التي تعلم الطفل الصبر وتقوي ذاكرته، لذا قومي بتحضير عدد من الكروت وأظهريها لطفلك ليركز فيها لمدة دقيقة واحدة، ثم قومي بإدارتها إلى الخلف واطلبي منه أن يعمل على إظهار الكروت المتشابهة.
  • المتاهة: إن ألعاب الألغاز والمتاهة تعتبر من أكثر الألعاب التي تعلم الطفل الصبر، ويوجد الكثير من ألعاب المتاهة أو اللغز احرصي على اختيار المفضل منها لطفلك.
  • البيضة والملعقة: تعتبر لعبة البيضة والملعقة لعبة مسلية للغاية، وبإمكان جميع أفراد الأسرة أن يشتركوا بها، لما تتميز به من قواعد بسيطة للغاية، وتكمن طريقة لعبها في حمل كل لاعب ملعقة كبيرة في فمه، ويضع عليها كرة صغيرة أو بيضة، ثم يحافظ على حملها لمسافة معينة دون سقوطها.
  • الصمت: تعتبر لعبة بسيطة للغاية تعمل على تعليم طفلك الصبر والصمت، احرصي على جعلها ممتعة له، واطلبي من طفلك ألا يقاطع أي لاعب أثناء كلامه، وأن يصمت لمدة دقيقة ومن ثم يتحدث لمدة دقيقة واحدة وهكذا.

رياضة تعلم الصبر

تعتبر الرياضة من طرق تعليم الصبر للأطفال وفيما يلي بعض تلك الرياضات:

  • السباحة: تعتبر السباحة من أفضل الرياضات التي تجعل طفلك يتعامل مع خوفه من الماء والمرتفعات، وتنمي قدراته دون أن يتنافس مع غيره من الأطفال، وتقوي رئتيه عن طريق تعلمه كيفية تحكمه في التنفس وهو في الماء، بالإضافة إلى تقويتها عضلات جسمه.
  • كرة القدم: تعتبر كرة القدم من الألعاب الشعبية في العالم، وبإمكان طفلك أن يتعلمها بدءًا من 4 سنوات، حيث إنها تساعده على تعلم الانضباط ومهارات اللعب الجماعي وتقوية العضلات وزيادة المرونة والتحكم في الوزن وتقوية الأوعية الدموية والقلب.
  • ركوب الدراجات: يحب الأطفال رياضة ركوب الدراجات، ويمكنك استخدامها في تعليم طفلك الصبر واحترام الذات والانضباط، بالإضافة إلى أنها تعمل على تحسين قوة ساقيه وسرعة رد فعله وزيادة توازن جسمه.
  • الجري: يعتبر من أكثر الرياضات الممتعة التي تعلم طفلك الصبر، حيث إن الأطفال يمكنهم أن يركضوا في النادي أو في الهواء الطلق، وتعمل على تنشيط الدماغ والعضلات مما يترتب عليه زيادة تناسق حركات الأطفال.

كيف اتعلم الصبر على اطفالي

توجد طرق تعليم الصبر للأطفال عديدة ويمكنك من خلالها تعلم كيفية الصبر على أطفالك، وهي كالتالي:

  • ابتسمي: عندما تشعرين بالغضب وفقدان السيطرة على نفسك في رد فعلك مع أطفالك قومي بالابتسام لأن ذلك يساهم في تقليل التوتر لديك ومساعدتك في التصرف بشكل عقلاني.
  • حوّلي لحظات غضبك إلى ضحك: لأن الأمهات والآباء غالبًا ما يغضبون من قيام أطفالهم ببعض الأشياء مثل سكب السكر أو الماء على الأرض أو الرسم على الحوائط وغير ذلك، لذا يجب أن تقومي بالتقاط صور تذكارية لتلك الأشياء ومن ثم تقومي بمشاركتها مع أسرتك مع إعلام طفلك ألا يقوم بذلك مرة أخرى.
  • تنفسي بعمق: لأنك عندما تكونين غاضبة من التصرفات التي تصدر من أطفالك يجب عليك أن تتنفسي بعمق لأن ذلك سيساعدهم في التوازن والاسترخاء ومعرفة ما يجب أن تفعليه دون أن تصرخي.
  • ضعي قواعد للعقاب: لأن التحلي بالصبر ليس المقصود به عدم عقاب الأطفال بعقاب مناسب عند قيامهم بأشياء خاطئة بل يجب أن تصححي لهم الخطأ، لذا احرصي على الاتفاق المسبق مع أطفالك على وضع قواعد محددة لعقابهم عند قيامهم بشيء مخالف لأخلاق الأسرة حتى يتعلموا المسؤولية ولا يقوموا بأفعال خاطئة مرة أخرى.

نصائح ذهبية لتعليم طفلك الصبر

توجد عدة نصائح يمكنك اتباعها من أجل تعليم طفلك الصبر، وهي كما يلي:

  • كوني قدوة لأطفالك: لأن الأطفال يكتسبون الكثير من العادات عند مشاهدتهم لآبائهم والأشخاص المحيطين بهم، لذا تحلي بالصبر دائمًا في يومك ومارسي العديد من المهام والأنشطة الشاقة مع حرصك على أن يراك أطفالك متحملة وصبورة دون أي تذمر منك ليقوموا بتطبيق ذلك بسهولة.
  • عدم الاعتماد على التكنولوجيا: لأن الآباء يلجئون في معظم الأحيان إلى تسلية أطفالهم باستخدام الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية للترفيه عنهم في أوقات الانتظار، ومن الممكن أن يكون مفيدًا لهم بصورة مؤقتة لكن ليس بشكل دائم ويأتي بنتائج عكسية على المدى الطويل، لأنها تؤثر على تطورهم ومعدل نموهم وتفقدهم فرص تعلم كيف يرفهون عن أنفسهم.
  • احرصي على البدء بمدة صغيرة: قومي بالبحث عن الفرص المناسبة في الحياة اليومية التي تجعل طفلك ينتظر شيئًا يرغب به ولو لمدة صغيرة تصل إلى دقيقة أو اثنتين، لأن ذلك سيرسخ مفهوم الصبر والانتظار حتى يحصل على ما يريده، وقومي بزيادة الوقت تدريجيًا.
  • شجّعي طفلك على إظهار مشاعره: لأن طفلك عندما يشكو من تفضيله اللعب أو القيام بشيء آخر دون الانتظار التزمي بالهدوء وشجعيه على أن يتحدث عن مشاعره وتعاملي معها بشكل جدي، وتوصلي إلى حل يجعله يتقبل الصبر.

أنشطة الصبر للأطفال

تتعدد أنشطة و طرق تعليم الصبر للأطفال وهي كما يلي:

  • خبز المخبوزات: حيث إن انتظار طهي المخبوزات إلى أن تبرد يعلم طفلك الصبر، بالإضافة إلى إمكانية مكافأتك له ببعض المكافآت المالية في نهاية طهيه للمخبوزات.
  • نمو النبات: يستغرق نمو البذور وقتًا طويلا إلى أن تصبح نباتًا، مما يجعل طفلك يختبر صبره وعملية النمو الطويلة التي ستؤتي ثمارها ببطء.
  • لف الهدايا بطبقات عديدة: قومي بلف هدية بطبقات عديدة وسلميها إلى الأطفال، واطلبي منهم أن يقوموا بالتناوب على فتح تلك الطبقات، لأن ذلك سيعلمهم الصبر بشكل ممتع للغاية.
  • الذهاب لصيد الأسماك: يعد صيد الأسماك من الأنشطة التي تحتاج إلى صبر طويل، والتي يمكنك القيام بها واصطحاب طفلك مما يعلمه كيفية الصبر خاصة عند قيامه بعملية صيد السمك بنفسه أيضًا.

الخاتمة

طرق تعليم الصبر للأطفال كثيرة، ويعتبر الصبر ميزة من المميزات التي يتم غرسها في الأطفال ويعلمهم قيمة ألا يكتفون ويرضون بما حققوه، كما أن الصبر يساهم في تطوير قدرتهم على التفكير، من أجل إيجاد حلول للمشكلات والعقبات التي يمكن أن تواجههم، وتتمثل قيمة الصبر في جعل الطفل يشعر بوجود سلام داخلي مما ينتج عنه تقوية شخصيته.

ولمزيد من المعلومات والتعرف على طرق تعليم الصبر للأطفال يمكنك ترك تعليق وسنقوم على الفور بالرد عليك.