هكذا تتغلبين على الم الظهر بعد الولادة

الم الظهر بعد الولادة

الم الظهر بعد الولادة واحد من أكثر المشاكل الشائعة عند الأمهات بعد الولادة مباشرة حيث يمر جسم المرأة بالكثير أثناء فترة الحمل و بعد الولادة كذلك. فعندما تكون المرأة حامل فإن حياتها تتغير بمقدار 180 درجة. عادات الأكل و نمط النوم و وضعية الجسم و الطريقة التي تمشي بها و غيرها من الأشياء الكثيرة التي تتغير. لذلك تنتظر المرأة إلى ما بعد الولادة ظناً منها أن كل شيء سيعود كما كان قبل الولادة. و لكن هناك بعض المشاكل الصحية التي قد تزعج المرأة حتى بعد الولادة.

و آلام الظهر هي أحد مشاكل الحمل التي قد تستمر حتى بعد الولادة، فهي أحد الأشياء الشائعة التي قد لا تختفي بعد وقت قصير بعد الولادة. إذا كنتي تشعرين بآلام في الظهر بعد الولادة أو تشعرين بعدم الراحة أو بتيبس في عضلات الظهر، فإنك تعانين من آلام الظهر ما بعد الولادة.

يمكن أن تؤدي التغييرات التي تحدث لجسم المرأة خلال فترة الحمل إلى العديد من المشاكل الصحية مثل آلام الظهر. و في بعض الحالات قد لا تهدأ هذه الآلام الشديدة و المزعجة التي تظهر في منطقة أسفل الظهر بشكل خاص حتى بعد الولادة. مما يجعل من الصعب عليهن الحركة أو حتى الجلوس لفترات طويلة.

ما هي أسباب الشعور بالم الظهر بعد الولادة ؟

العديد من النساء يشعرن بآلام الظهر خلال فترة الحمل و التي قد تستمر حتى بعد الولادة. إذا كنتي قد أنجبتي طفلاً مؤخراً و تعانين من آلام الظهر، فيجب أن تعرفين ما هي أسباب الشعور بهذه الآلام.

السبب الرئيسي للشعور بآلام الظهر بعد الولادة هو التغيير في مستويات الهرمونات في جسم المرأة. حيث يقوم جسم المرأة بإفراز هرمونات البروجيستيرون و الريلاكسين أثناء الحمل. مما يؤدي إلى إرتخاء الأربطة و المفاصل في عظام الحوض لتسهيل ولادة الطفل. لكن قد تبقى هذه الهرمونات في جسم الأم لبضعة أشهر أخرى و قد تؤدي إلى الشعور بآلام أسفل الظهر.

تمارين شد الظهر مفيدة جدا لحالات أوجاع الظهر المتكرره

زيادة الوزن أثناء الحمل أيضاً قد تكون أحد الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بآلام أسفل الظهر. عندما تبدأ المرأة الحامل في إكتساب بعض الوزن الزائد خلال فترة الحمل، فإن هذا يضع حمل إضافي على الركبتين و عضلات الظهر. مما يسبب الشعور بآلام أسفل الظهر و التي قد تستمر حتى بعد الولادة.

سبب لآخر لآلام أسفل الظهر هو توسع الرحم أثناء الحمل. فعند نمو الرحم، يزداد الضغط على عضلات البطن السفلية و العضلات الموجودة أسفل الظهر مما يسبب آلام الظهر. و قد يستغرق هذا الألم بعض الوقت حتى يبدأ في الزوال بعد الولادة بفترة. كما قد تتسبب عملية الولادة الطبيعية أيضاً في الضغط على عضلات الحوض و الظهر مما يؤدي إلى الشعور بآلام الظهر بعد الولادة.

بعد الولادة، قد تتسبب بعض أوضاع الجسم الخاطئة التي تقوم بها المرأة أثناء الرضاعة الطبيعية لطفلها في إجهاد عضلات أسفل الظهر و بالتالي الشعور بالألم.

الم الظهر بعد الولادة

الم الظهر بعد الولادة

إعلانات

ما هي مدة إستمرار الم الظهر بعد الولادة ؟

تعود معظم وظائف الجسم إلى طبيعتها بعد الولادة. إذا كنتي قد أنجبتي طفلاً مؤخراً و كنتي تعانين من آلام الظهر أثناء الحمل، فإن هذه الآلام قد تستمر معك لفترة طويلة بعد الولادة. قد يستغرق الأمر حوالي 6 أشهر حتى يعود الجسم إلى طبيعته و حتى تهدأ هرمونات الريلاكسين في الجسم. و بحلول هذا الوقت يجب أن يهدأ ألم الظهر المزعج. إذا كنتي تمارسين أنشطة بدنية قاسية بعد الحمل، فقد يستمر ألم الظهر بعد الولادة لمدة عام تقريباً. و يمكن أن تؤدي زيادة الوزن و السمنة إلى زيادة خطر الإصابة بألم الظهر الدائم.

الم الظهر اثناء الحمل مشكلة ايضا كيف يمكن التخلص منها ؟

كيف يمكنك التغلب على الم الظهر بعد الولادة ؟

إذا كنتي تشعرين بآلام الظهر المزعجة بعد الولادة، يمكنك الإعتماد على بعض الخطوات السريعة و السهلة للتعامل مع هذه الآلام :

  • المشي كثيراً : بالرغم من أن التحرك عند الشعور بآلام الظهر قد يكون مستبعد من العديد من النساء، إلا أن المشي يعتبر التمرين الأكثر أماناً للقيام به بعد الولادة. يمكنك البدء فوراً بعد الولادة الطبيعية أو حتى الولادة القيصرية، كما يُنصح أيضاً بتمارين اليوجا لتقوية عضلات الظهر.
  • تمارين إمالة الحوض : قد تساعدك هذه التمارين على التخلص من آلام الظهر التي تشعرين بها بعد الولادة. للقيام بهذه التمارين فقط إستلقي على ظهرك مع ثني الركبتين، حافظي على قدميك منبسطة على الأرض، قومي بشد عضلات البطن و ثني الحوض قليلاً، إنتظري في هذه الوضعية 10 ثواني ثم عودي للوضع الأول مرة أخرى. إذا كنتي قد قمتي بولادة قيصرية، فمن الأفضل الإنتظار لمدة 6 أسابيع على الأقل قبل البدء في هذا التمرين.
  • حافظي على وزن الجسم الطبيعي : حاولي العودة إلى وزنك الطبيعي بعد شهر من الولادة. الإعتماد على نظام غذائي صحي مهم للغاية بعد الولادة و سيساعدك في الحفاظ على وزنك المثالي.
  • النوم مع وضع وسادة بين الركبتين: سيساعدك وضع هذه الوسادة بين الركبتين على منع الألم بشكل ملحوظ.
  • توقفي عن رفع الأشياء الثقيلة : إذا كنتي تقومين برفع أي شيء ثقيل، فتوقفي عن ذلك على الفور لأن ذلك يضغط بشدة على عضلات الظهر و المفاصل و يمكن أن يزيد من شدة الألم.
  • لا ترتدي الكعب العالي : من الأفضل أن تتوقفي عن إرتداء الكعب العالي لبضعة أشهر بعد الولادة.
  • إحملي طفلك بشكل صحيح : تجنبي أن تحملي طفلك على جانب واحد من الجسم لفترة طويلة، قد تزيد هذه الوضعية من الضغط على عضلات الظهر.
  • تجنبي الإستحمام بالماء البارد : قد يساعدك الإستحمام بالماء الساخن على إسترخاء العضلات المشدودة و تقليل الشعور بالألم.

تمارين رائعة في علاج الم اسفل الظهر

قد تساعدك هذه النصائح  التعديلات على نمط الحياة في التغلب على آلام الظهر المزعجة، و قد تلجأ بعض النساء إلى مسكنات الألم مثل الباراسيتامول أو الإيبوبروفين و ذلك للتخلص من الآلام المزعجة و الشعور ببعض الراحة. إذا إستمرت هذه الحالة لفترة طويلة للغاية دون الشعور بأي تحسن ، أو إذا أصبح الألم أسوأ أو فقدتي الإحساس بأحد الساقين، فمن الأفضل الذهاب للطبيب لمساعدتك.