مدة علاج صديد البول وهل يجب إجراء المزرعة قبل بدأ العلاج ؟

مدة علاج صديد البول
Advertisements

مدة علاج صديد البول التي تترتب بشكل أو بآخر على عدد من الأمور الهامة؛ منها ما يصفه الطبيب المعالج من أدوية تبعاً لنتائج مزرعة البول التي قام بها المريض، حيث يصف الطبيب في العادة المضاد الحيوي المناسب لعلاج الحالة، وتختلف الجرعة من مريض لآخر، كما تختلف المدة المستغرقة للعلاج حسب نسبة الصديد ونوع العدوى المسببة له، وهو ما نتعرف عليه أكثر في السطور القادمة.

مدة علاج صديد البول

تختلف في العادة مدة علاج صديد البول تبعاً لأعراض الحالة وطريقة العلاج المتبعة، حيث:

  • يستلزم علاج أعراض الحالة البسيطة والمتوسطة استخدام الأعشاب الطبيعية والمشروبات التي تطهر الجهاز البولي، وفي تلك الحالة لا يستلزم الأمر استخدام الأدوية، وتكون المدة المقدرة للعلاج 10 أيام متتالية مبدئياً.
  • حالات صديد البول الشديدة: تصل في بعض المرضى نسبة الصديد في البول 100، وهو الأمر الذي يتطلب الحصول على استشارة طبية مختصة، وتناول مضاد حيوي مناسب لعلاج صديد البول، كما يمكن تناول فوار لعلاج الأملاح، ومدة علاج حالات صديد البول في تلك الحالة تعتمد بشكل أساسي على نتائج مزرعة البول التي يجريها المريض، والتي تحدد نوع العلاج ومدته كذلك.
  • إجراء مزرعة البول يعد أحد طرق التشخيص التي تكشف عن البكتيريا والجراثيم التي سببت التهابات المسالك البولية؛ وهذا الإجراء يشمل الرجال والنساء-بصفة خاصة- حيث يكون الجهاز التناسلي مفتوح دوماً وهو ما يجعله عرضة لانتقال البكتيريا بسهولة إلى الجهاز البولي.

مدة علاج حالات صديد البول

مدة علاج صديد البول

تختلف مدة علاج حالات صديد البول حسب الحالة وحسب عدد آخر من العوامل المؤثرة، حيث:

  • تتراوح مدة العلاج ما بين 10 إلى 15 يوماً وذلك في حال كانت حال المريض خطيرة والتي نتجت عن ارتفاع نسبة الصديد.
  • تصل مدة العلاج إلى 5 أيام فقط في حال كانت حالة المريض بسيطة.
  • يأتي اختلاف مدة العلاج بصفة أساسية تبعاً لحالة المريض الصحية وكمية الصديد التي يعاني منها.
  • يجب الإشارة إلى أن المريض الذي يشعر بألم أو حرقة أثناء التبول لابد أن يحصل على استشارة طبية عاجلة، مما يمنع حدوث أية مضاعفات خطيرة، وهو ما يجعل مدة العلاج تطول إلى مدة أكبر من 30 يوماً.
  • كما يجب الإشارة إلى أن عمل تحليل مزرعة البول هو أفضل التحاليل التي يمكن بها تحديد نسبة الصديد في البول بدقة.

مدة علاج صديد البول بعد إجراء المزرعة

تتحدد في العادة مدة علاج حالات الصديد في البول بعد عمل تحليل مزرعة البول كما يلي:

  • يتطلب الأمر 3 أيام فقط حتى تمام التعافي من مشكلة صديد البول الخطيرة.
  • ينصح الطبيب بعد إجراء التحليل بتناول مضاد حيوي مناسب للحالة.
  • يختلف احتياج كل مريض عن الآخر في الجرعات الدوائية وتركيبة المضاد الحيوي المناسبة للحالة.
  • يصل الأمر في عدد من الحالات مدة 14 يوماً في حال كانت العدوى خطيرة.

مدة علاج صديد البول في حال العدوى المتكررة

مريض التهاب المسالك البولية المتكررة يتم نصحه بعدد محدد من التوصيات العلاجية المناسبة، منها:

  • الجرعة المخفضة من المضادات الحيوية والتي يتم تناولها لمدة مبدئية لا تقل عن ستة أشهر، كما يمكن أن يستمر المريض فترة أطول في تناولها.
  • أما حالات العودة المرتبطة بالنشاط الجنسي؛ يتم فيها تناول جرعة واحدة فقط من المضاد الحيوي بعد الجماع مباشرةً.
  • علاج الكثير من النساء يعتمد على استخدام الاستروجين المهبلي في مرحلة ما بعد انقطاع الطمث.

علاج حالات عدوى صديد البول البسيطة

تعتمد مدة علاج صديد البول على نوع المضاد الحيوي المتبع في نظام علاج التهابات المسالك البولية، كما يعتمد الأمر على نوع البكتيريا المسببة للحالة، وبصفة عامة هذه قائمة بأهم العلاجات الدوائية:

  • المادة الفعالة تري ميثوبريم/سلفاميثوكسازول التي توجد في أدوية مثل: Bactrim- Septra
  •  فوسفوميسين: (Monurol)
  •  نيتروفورانتوين: Macrodantin – Macrobid
  •  سيفاليكسين:(Keflex)
  •  سيفترياكسون.

أعراض الإصابة بـ صديد البول

طول أو قصر مدة علاج صديد البول يعتمد بشكل أساسي على سرعة التدخل الطبي السريع فور ظهور أعراض الإصابة، والتي تتمثل فيما يلي:

ألم في البول

  • يعتبر هذا العرض أكثر أعراض صديد البول شيوعاً، حيث يشعر معه المريض بألم شديد لا يحتمل أثناء التبول.
  • يبدأ الألم لدى عدد من الحالات خفيف إلى متوسط، لكنه يصبح ألماً شديداً وهو ما قد يتسبب عنه المضاعفات الخطيرة.
  • يلزم على المريض فور بدء ظهور هذا العرض الحصول على تدخل طبي مناسب.
  • ينصح عدد من المختصين بضرورة اتباع نظام غذائي متوازن صحي وسليم، وهو الأمر الذي يقضي على مشكلة صديد البول.

تغير لون البول

  • يعتبر أحد الأعراض التي يتمكن المريض من ملاحظتها بسهولة، حيث يميل لون البول إلى الأخضر أو الأصفر الداكن.
  • يستمر تغير لون البول فترة طويلة نسبياً إلى حين بدء ظهور أثر العلاج الطبي على المريض.
  • يجب الإشارة إلى أن حدوث المضاعفات الغير مرغوبة يعتمد على تأخر المريض في حال سوء وضعه عن الفحص لمدة تصل إلى 3 أيام متواصلة.
  • يتغير لون البول كذلك لدى عدد من الحالات التي بدأت استخدام العلاج الطبي المناسب لهذا المرض.

رائحة البول الكريهة

  • يبدأ المريض بملاحظة تغير لون ورائحة البول والتي تكون كريهة وغير مستحبة أبداً.
  • لا يمكن للمريض تحمل هذه الرائحة وتلك الحالة تتطلب تدخل طبي سريع للقضاء عليها.
  • يجدر بالذكر أن تلك الرائحة الكريهة تظهر في كل مرة يتبول بها الشخص، وهو ما يشير إلى ضرورة تناول العقاقير الطبية التي تغير رائحة البول.
  • كما يجب الإشارة إلى أن الإفراط في الأطعمة الغذائية عالية الألياف يعمل على القضاء على هذا العرض بأسرع وقت ممكن.

خطوات مزرعة البول للرجال والنساء

لابد من اتباع الخطوات اللازمة لعلاج صديد البول، والتي تعتمد بشكل أساسي على عمل تحليل مزرعة البول بشكل سليم، وذلك ما سوف نوضحه أكثر فيما يلي:

  • يفضل أن يتم عمل التحليل من بول المريض في فترة الصباح الباكر، كما يمكن أخذ هذه العينة بعد تناول الإفطار مباشرةً.
  • لابد من حرص المريض على إخبار طبيب التحاليل بأية أدوية أو عقاقير أو فيتامينات أو أعشاب يتم تناولها.
  • يجب الحفاظ على عينة البول بشكل جيد من الهواء أو الرطوبة أو العوامل التي تؤثر عليها وعلى دقة النتائج.
  • يتم فحص العينة تحت الميكروسكوب للحصول على أدق النتائج، حيث تساعد مزرعة البول على توضيح نسبة الصديد بشكل دقيق للغاية.

طرق علاج صديد البول منزلياً

أثبتت العديد من الدراسات أن مدة علاج صديد البول بالطرق المنزلية قد تطول أو تقصر حسب حرص المريض عليها، خاصةً وأن الكثير من المرضى لا يفضلون المواد الكيماوية للعلاج، ومن أهم هذه الطرق:

  • الإكثار من شرب الماء: الذي ينصح به الكثير من الأطباء، خاصةً وأنه يعمل على زيادة نسبة التبول، وطرد السموم من الجسم بالطرق الطبيعية والآمنة، كما لاحظ الكثير من المرضى أن تناول الماء لعدة أيام متكررة ساهم في القضاء على رائحة البول المزعجة وصديد البول.
  • تناول الحليب يومياً: يساعد تناول كوب واحد منه على مد الجسم بالمعادن والفيتامينات التي تؤدي إلى قتل البكتيريا الضارة والسموم، وهو الأمر الذي لا يقضي فقط على صديد البول بل يحمي الجسم من مشكلات وأمراض أخرى.
  • تناول الفاكهة والخضراوات: التي تمتاز باحتوائها على نسبة عالية من فيتامين سي، ومن أهم هذه المنتجات الطبيعية المانجو الليمون، حيث يؤدي كلاً منهما دور حيوي في التخلص من بكتيريا الجسم الضارة والسموم المتراكمة به، مما يعمل على علاج صديد البول بشكل مباشر.

علامات الشفاء من صديد البول

يلاحظ المريض ظهور علامات الشفاء من الصديد تبعاُ لاتباعه مدة علاج صديد البول التي وصفها الطبيب له، والتي تناول فيها إما المضادات الحيوية أو الأعشاب أو غير ذلك، وتتمثل علامات الشفاء فيما يلي:

  • التبول بشكل طبيعي على مدار اليوم دون إفراط.
  • عدم الشعور بألم أو حرقة خلال التبول كما كان في السابق.
  • عودة درجة حرارة الجسم إلى وضعها الطبيعي.
  • نزول كمية البول المعتادة دون تقطع أو ألم كما كان يحدث.
  • تغير لون وشكل ورائحة البول حيث يعود إلى اللون الأصفر الصافي ورائحته الطبيعية.
  • عند عمل تحليل بول جديد فور انتهاء جرعة المضاد الحيوي، يتم ملاحظة عودة نسبة الصديد إلى النسب الطبيعية مرة أخرى.

في نهاية مقالنا تعرفنا بالتفصيل على مدة علاج صديد البول التي تختلف من مريض لآخر حسب نسبة الصديد والمضاد الحيوي الموصوف له ومدى التزامه بالجرعات الدوائية..إلخ، كما أشرنا إلى مدة علاج حالات صديد البول بعد إجراء المزرعة و المدة  المقدرة لعلاج صديد البول في حال العدوى المتكررة، بالإضافة إلى مدة علاج الصديد بعد استخدام عدد من الطرق المنزلية الطبيعية.

Advertisements