الأسباب الأكثر شيوعاُ التي قد تُصيبك بصديد يخرج من الفم

صديد يخرج من الفم
Advertisements

صديد يخرج من الفم الذي يعاني منه العديد من الأشخاص والذي ينتج في العادة عن صديد الأسنان، وهو في العادة أحد الأمور التي تصاحب خراج الضرس، ويشعر معه المصاب بألم مستمر تطول مدته، ويأتي متزامناً مع رائحة الفم الكريهة، لكن ما هي أهم المعلومات عن صديد الفم؟ وما هي تأثيراته على الجسم؟ وكيف يمكن التخلص من هذا الصديد؟ هذا ما نشير إليه في السطور القادمة.

صديد يخرج من الفم

القلق من حدوث صديد يخرج من الفم أحد الأمور الطبيعية؛ لكن لابد من الوقوف أولاً على تعريف خاص بهذه المشكلة حتى يسهل حلها، حيث:

  • يُعرف خراج الفم بأنه ورم يحدث نتيجة تكون كيس صديدي، يكون شكل القيح أو صديد الأسنان على هيئة مادة صفراء.
  • بسبب غنى هذه المادة بالمواد البروتينية اللزجة تكون هدفاً رئيسياً لنمو البكتيريا في طبقة البلاك؛ والتي تصل فيما بعد إلى اللثة والأسنان مسببةً لها الإصابة.
  • ليس هناك داعي للقلق عند اكتشاف الطبيب وجود خراج أثناء الفحص، حيث يظهر الصديد أسفل الضرس أو على أنسجة اللثة من الخارج.
  • يعتبر الصديد أسلوب وقائي يقوم الجسم باتباعه عندما تصيب العدوى منطقة الأسنان والضروس، لكن الأمر يستلزم كذلك التدخل الطبي المناسب حتى لا تمتد الحالة إلى عظام الأسنان مسببةً سوء الحالة.

خراج وصديد الأسنان 

هناك بعض الحالات التي تعاني من خروج صديد من الفم، والذي تختلف أسبابه من شخص لآخر، حيث:

  • يظهر خراج اللثة على شكل جرح أحمر متورم على طول خط اللثة.
  • الشعور بألم مفاجئ في اللثة وخروج صديد الفم أحد الأمور التي تستلزم الحصول على استشارة عاجلة من طبيب الأسنان.
  • كلما تم علاج صديد الفم وعلاج خراج الأسنان كلما تحسنت حالة المريض بشكل أسرع.
  • من يعانون من التهاب دواعم الأسنان يكونوا أكثر عرضة لحدوث الصديد.
  • ينتج التهاب دواعم الأسنان عن التهاب اللثة الناتج عن انفصال نسيج جذر السن عن قاعدة السن.
  • إصابة دواعم الأسنان بالعدوى البكتيرية في طبقة البلاك هي المسبب الرئيسي لحدوث الصديد.
  • يجب على المريض لمنع انتقال العدوى إلى العظام فور ظهور الصديد؛ الحصول على استشارة طبية مناسبة تعمل على التخلص من هذه العدوى.

أسباب ظهور صديد الفم 

ينتج الصديد في منطقة الفم في العادة تبعاً لعدد هام من الأسباب، والتي نشير إليها فيما يلي:

  • ينتج الجسم رد فعل طبيعي عند مقاومة البكتيريا والفطريات التي نتجت عن تراكم خلايا الدم البيضاء الميتة.
  • يعتبر هذا بصفة أساسية أحد طرق مقاومة الجهاز المناعي للعدوى أو الالتهابات في منطقة الأسنان.
  • ينتج ذلك عن خلايا تسمى السيتوكينات والتي تؤدي إلى تصفية خلايا الدم البيضاء والتي تعرف بالعدلات، وهو الأمر الذي يحدث في مجرى الدم المؤدي للمنطقة المصابة، تراكم العدلات يؤدي في النهاية إلى تكون الصديد أو القيح.

علاج خراج اللثة

صديد يخرج من الفم

يمكن علاج خراج اللثة والذي ينتج عنه صديد الفم عبر اتباع عدد بسيط للغاية من الطرق، ومنها على سبيل المثال:

  • تنظيف المكان المصاب والتخلص من الصديد المتراكم، ويتضمن الأمر علاج العدوى بأحد الطرق العلاجية المناسبة.
  • يصف العديد من الأطباء المضادات الحيوية التي تقضي على البكتيريا المسببة للعدوى.
  • تصفية الخراج أو الصديد ومن ثم تصفية العدوى.
  • المداومة على تنظيف المنطقة بين اللثة والأسنان، وهذه الحالة تقتصر فقط على الأسباب التي نتجت عن أمراض اللثة.
  • في عدد من الحالات يتم علاج الجذر نفسه في حال كان الصديد ناتج عن خراج من التسوس أو السن المكسور.
  • حالات الصديد الناتجة عن الناسور يجب فيها إجراء فحص طبي باستخدام الأشعة السينية، ثم تنظيف الناسور والذي يُغلق تبعاً لذلك.
  • كذلك في بعض الحالات يتم تصفية الصديد في الخراج الكبير، وذلك عبر عمل فجوة في اللثة لتسهيل خروج الصديد أو السوائل ومنع انتشار العدوى.

أعراض ظهور صديد يخرج من الفم 

لا يمكن للطبيب تحديد أعراض معينة تنتج عن الصديد الذي يخرج من الفم، ويمكن اكتشافه عبر الفحص لدى طبيب الأسنان، ومن الأعراض التي تصاحب الصديد:

  • تورم الوجه.
  • الألم.
  • احمرار منطقة اللثة.
  • طعم سيء وكريه.
  • ألم متوسط أو حاد في الفم والأسنان.
  • الألم المصاحب المضغ.
  • لين العقد الليمفاوية تحت الفك أو في الرقبة، كما يحدث في بعض الأحيان تورم ملحوظ في هذه العقد.

مخاطر صديد الأسنان 

يشكل الصديد الموجود في الفم والأسنان تحديداً عدد كبير من المخاطر، والتي تتمثل فيما يلي:

  • تطور مدى الإصابة بالصديد و خراج الأسنان الناتج عن تطور العدوى.
  • هجوم بكتيري لمجرى الدم والذي يصل إلى عظام الأسنان، وهو ما ينتج عنه التهاب عظام الأسنان الذي يصاحبه الغثيان وألم المعدة المتوسط أو الشديد.
  • التهاب المفاصل: ينتج هذا عن تطور العدوى وانتقال البكتيريا إلى المفصل، مما ينتج عنه إصابة السائل الزلالي.

علاج صديد يخرج من الفم 

يمكن علاج أنواع الصديد التي تخرج من الفم عبر اتباع طرق المتابعة والاهتمام التي يوصي بها الأطباء، ومنها:

  • تصريف الصديد الخارجي: يتم ذلك عبر استخدام مخدر موضعي، حيث يتم إدخال أنبوب إلى المنطقة المصابة وشفط الصديد، كما يمكن حفر الضرس الميت بواسطة مثقاب تصريف الصديد.
  • تناول مضاد حيوي مناسب للتخلص من أنواع البكتيريا التي تسبب الالتهابات.
  • أخذ مسكنات الألم.
  • المحافظة على صحة الأسنان والغرغرة باستخدام الماء والملح لتطهير الفم والأسنان.

في الختام أشرنا إلى أهم المعلومات عن صديد يخرج من الفم، وما يتعلق بأعراض هذا الصديد، كما أشرنا إلى أسباب حدوث الصديد أو الخراج الناتج عن التهابات وعدوى الأسنان، وكيفية علاج صديد أو خراج اللثة، والمخاطر المحتملة الحدوث تبعاً لصديد الفم والأسنان.

Advertisements