كيف تساعد طفلك على النوم ليلا ارشادات مفيده للأبوين

كيف تساعد طفلك على النوم ليلا ارشادات مفيده للأبوين

عندما تسمع طفلك يبكي لأول مرة بعد ولادته فإنك ستشعر بسعادة كبيرة. فهي علامة على أن طفلك قد ولد بصحة جيدة و رئتيه تعملان بشكل جيد. لكن مع مرور الوقت و الأسابيع فإنك ستشعر ببعض القلق و التوتر بسبب قلة ساعات النوم التي ستحصل عليها. بسبب بكاء الطفل و عدم رغبته في النوم ليلاً.

من المعتاد أن الأطفال يبكون كثيراً و أحياناً قد يكون السبب واضح نوعاً ما مثل شعوره بالجوع أو التعب أو يرغب في تغيير الحفاضة. و لكن في بعض الأحيان قد يكون التغلب على بكاء الطفل أمر غير سهل. لذلك من الأفضل معرفة أنسب و أفضل طرق يمكن أن تساعدك على تهدئة الطفل حتى ينام بشكل جيد ليلاً.

طرق تساعدك على تهدئة طفلك ليحصل على نوم هادئ أثناء الليل

1- الحركة

بالنسبة للطفل حديث الولادة، فإنه سيشعر بأن وجوده في العالم على سرير أمر جديد و غير مألوف بالنسبة له. فقد قضى 9 أشهر داخل بطن أمه و التي تتحرك بإستمرار، لذلك فالطفل غالباً ما يكون معتاد على النوم أثناء الحركة و ليس أثناء السكون. و يمكنك الإعتماد على هذه الخطوات التي تساعد على تحريك الجسم ليشعر بالنعاس :

  • هزي طفلك بين ذراعيك : تساعد هذه الحركة الكثير من الأطفال و خاصة حديثي الولادة على النوم بشكل فعال. فقط إحملي طفلك بين ذراعيك و قومي بهزه بحركات خفيفة يميناً و يسارًا حتى يبدأ في الشعور بالنعاس و النوم.
  • ضعي طفلك في أرجوحة الأطفال : و التي توفر للطفل حركة هادئة تساعد على تهدئة طفلك. تأكد فقط من أنها مصنوعة للطفل الصغير و مناسبة لعمره.
  • إصحب طفلك في جولة : بعض الأطفال يشعرون بالهدوء و النعاس عندما يركبون السيارة أو حتى عربة الأطفال. حيث تساعد هذه الحركة على تهدئة الطفل و تجعله يشعر بالنوم.
  • إستعيني بالأب : تؤكد العديد من الأمهات أن الأب يساعد كثيراً في مثل هذه الحالات. و قد يكون هذا بسبب القوة العضلية لذراع الأب و التي تجعله يهز الطفل لفترات أطول. ربما يكون بسبب شعور الطفل بالدفء و الأمان. لذلك إذا كان طفلك لا يستطيع النوم ليلاً إطلبي المساعدة من الأب.

2- إجعلي طفلك مرتاحاً

كان طفلك يشعر براحة كبيرة داخل الرحم، و التي قد يكون لا يشعر بها في العالم الخارجي، لذا من الأفضل تهيئة بيئة مريحة لطفلك لمساعدته على النوم و ذلك كما يلي :

  • لفي طفلك في بطانية : يمكنك لف طفلك داخل بطانية رقيقة و خفيفة الوزن، سيساعد ذلك على شعور الطفل بالإسترخاء و الهدوء و ستجعله ينام بشكل متواصل لفترات أطول.
  • إستخدمي حزام اليد : يمكنك حمل طفلك على ذراعك و إستخدام حزام اليد الذي يساعدك على حمل الطفل، كما يمكنك من خلال هذه الوضعية إرضاع طفلك أيضاً في نفس الوقت و هذا يساعده على الشعور بالشبع و بالتالي النوم الجيد.
كيف تساعد طفلك على النوم ليلا ارشادات مفيده للأبوين

كيف تساعد طفلك على النوم ليلا ارشادات مفيده للأبوين

3- إجلبي لطفلك بعض الضوضاء

خلال فترة الحمل يستمع الطفل إلى العديد من الأصوات بداخل رحم الأم مثل دقات القلب و إندفاع الدم و أصوات جهازك الهضمي كالمعدة و القولون، لذلك فإن هناك بعض الأطفال الذي يفضلون النوم في وجود بعض الضوضاء حولهم، و ستساعدهم بعض الأصوات التالية على الشعور بالنعاس و النوم ليلاً .

  • قم بتشغيل المروحة : قد يفضل بعض الأطفال صوت المروحة، و لكن تذكر ألا توجه المروحة إلى الطفل مباشرة.
  • تحدثي مع طفلك : يمكن لبعض الكلمات أن تساعد الطفل على الإسترخاء مثل أن تقول له الأم ” ششش ” و التي تعتبر الكلمة الأكثر شيوعاً بين الأمهات. كرري هذه الكلمة بالتحديد العديد من المرات حتى يشعر طفلك بالنوم.

هناك بعض الأطفال أيضاً معتادين على النوم أثناء تشغيل بعض الآلات أو الأصوات الأخرى مثل صوت موج البحر أو صوت هطول الأمطار أو أصوات الشلالات، فقط قومي بتشغيل ما يفضل طفلك سماعه قبل النوم لمساعدته.

4- ضع في إعتبارك المشاكل الصحية

هناك بعض المشاكل الصحية التي يتعرض لها طفلك الرضيع في بداية حياته و أشهرها على الإطلاق هي مشكلة المغص و تراكم الغازات، و التي تعتبر السبب الأكبر في بكاء الطفل كثيراً في الثلاثة أشهر الأولى من عمره، و قد يجعل المغص طفلك يبكي بشدة لساعات متواصلة دون أن تعرف ما هو السبب الحقيقي وراء هذا البكاء المتواصل. و يمكنك التغلب على هذه المشكلة بالقيام بما يلي :

  • إجعلي طفلك مستلقي على ركبتيك و إفركي ظهره برفق لمساعدته على إخراج الغازات.
  • قومي بتحريك ساقيه مثل حركة ركوب الدراجة هو مستلقي على ظهره.
  • يمكنك الإعتماد على بعض أدوية طرد الغازات بعد إستشارة طبيب الاطفال.
  • إذا كنتي تعتمدين على حليب الثدي لتغذية طفلك، فيجب أن تعلمين أن هناك العديد من الأطعمة التي تتناوليها تؤثر على معدة طفلك و تسبب تهيجها مثل منتجات الألبان و القهوة و البصل و غيرها، لذلك إذا لاحظت إنزعاج طفلك الدائم فقد يكون السبب وراء ذلك هو نظامك الغذائي.

إذا قمت بكل هذه المحاولات و لم تنجح في تهدئة طفلك، هناك بعض الطرق الأخرى التي يمكنها أن تساعدك على تهدئة طفلك مثل :

  • الخروج خارج المنزل، حيث يساعد تغيير المكان على تشتيت إنتباه الطفل مما يساعد على تهدئة الطفل و التوقف عن البكاء.
  • قم بتدليك طفلك برفق، يساعد هذا على الإسترخاء بشكل كبير.
  • قم بتعتيم الغرفة و إغلق التلفاز الذي يسبب تشويش الطفل و الإنتباه إليه و لا يساعده على النوم.
  • تأكد من أن درجة حرارة الغرفة مناسبة للطفل، ليست شديدة الحرارة أو شديدة البرودة.
  • إفحص ملابس طفلك، لان الملابس الضيقة قد تجعل الطفل يشعر بالضيق.

ستساعدك هذه الطرق السهلة على تهدئة طفلك و التخلص من البكاء الذي يصاحب العديد من الأطفال إن لم يكن جميعهم قبل النوم، و خاصة في الأشهر الست الأولى من عمر الطفل.