هل مقاومة الأنسولين تسبب تكيس المبايض الحقيقة الكاملة هنا

هل مقاومة الأنسولين تسبب تكيس المبايض

هل مقاومة الأنسولين تسبب تكيس المبايض؟ مقاومة الأنسولين هي مشكلة صحية خطيرة، إذا تركت دون رادع، يمكن أن تؤدي إلى العديد من الأمراض، بالإضافة إلى مرض السكري من النوع الثاني، والذي يشمل متلازمة تكيس المبايض لدى النساء، لذا سوف نتحدث بالتفصيل عن أهم المعلومات المتعلقة بهذه المشكلة الصحية، لما لها من آثار متعددة على المرأة، من خلال هذا المقال، فتابعونا.

ما هو تكيس المبايض؟

مشكلة صحية تسبب اضطراب في مستوى الهرمونات التناسلية الأنثوية، ينتج عنه حدوث مشكلات على مستوى المبيضين، من أجل فهم المشكلة، من الضروري توضيح مفهوم التكيس، حيث يعرف بأنه كيس مغلق، يتكون الكيس من غشاء مملوء بسائل عادةً، وقد يحدث في وجود أكياس متعددة في المبايض، وعادةً ما تكون هذه الأكياس غير ضارة.

لذلك قبل أن نعرف هل مقاومة الأنسولين تسبب تكيس المبايض، يمكن القول أن وجود أكياس في المبايض لا يعني وجود تكيسات في المبايض، حيث لا يمكن تشخيص هذه المتلازمة إلا بعد سلسلة من الاختبارات، وفحص طبي دقيق يتم إجراؤه تحت إشراف طبيب متخصص، كما سوف نوضح هذا الأمور من خلال الفقرات القادمة.

هل مقاومة الأنسولين تسبب تكيس المبايض

إن ارتفاع الأنسولين ليس فقط من أعراض متلازمة تكيس المبايض، بل هو أيضًا مساهم رئيسي في المرض، حيث يؤثر الأنسولين المرتفع على معدلات الإباضة، حيث أظهرت دراسة أن زيادة خطر الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض، ارتبطت بالسمنة وزيادة الوزن على مدى السنوات العشر الماضية.

هل مقاومة الأنسولين تمنع الحمل

قد تترافق أكياس المبيض مع السمنة ومقاومة الأنسولين، حيث يعتقد بعض الأطباء أن الإجابة على سؤال هل مقاومة الأنسولين تسبب تكيس المبايض هي نعم، كما أن ارتفاع مستويات الأنسولين في الدم، يمكن أن يؤدي إلى الالتهابات، ومشاكل التمثيل الغذائي، التي تصاحب متلازمة تكيس المبايض.

مقاومة الأنسولين وتكيسات المبيض تؤثر سلبًا على الخصوبة كذلك، تتدخل تكيس المبايض مع انغراس الجنين في الرحم ومقاومة الأنسولين قد يؤدي إلى الإجهاض.

هل تكيس المبايض خطير

تعتمد إجابة السؤال “متى تكون تكيس المبايض خطيرة؟” على عاملين رئيسيين، يمكن أن تكون أكياس المبيض خطيرة بسبب المضاعفات التي يمكن أن تحدث مع تكيسات المبيض، مثل تمزق كيس المبيض أو النزيف أو الالتواء، ويمكن أن تكون أكياس المبيض خطيرة، بسبب طبيعة تكيسات المبيض التي يمكن أن تسبب السرطان.

العوامل التي تزيد من خطر تمزق كيس المبيض

هناك عدد من العوامل التي قد تزيد من مضاعفات تكيسات المبيض، ومنها:

  • إذا كان المريض يتناول أدوية مضادة للتخثر أو يعاني من حالة طبية تسبب النزيف.
  • إذا كان الكيس كبيرًا، فهناك خطر أكبر من التمزق.
  • العلاقة الحميمية الزوجية
  • ممارسة الرياضة.
  • خلال فحص الحوض.

كيف يمكن اكتشاف مقاومة الجسم للأنسولين؟

يتم تشخيص مقاومة الأنسولين عن طريق فحوص الدم، مثل الأنسولين خلال الصيام، أو HOMA-IR، أو اختبار تحدي الأنسولين لمدة ساعتين، ومن خلال هذه الفحوصات، يمكن التعرف على مريض متلازمة تكيس المبايض الذين لا توجد لديهم مشكلة مقاومة الأنسولين.

أعراض مقاومة الأنسولين عند النساء

هناك مجموعة من العلامات المرتبطة بالإجابة عن تساؤل هل مقاومة الأنسولين تسبب تكيس المبايض، حيث تلاحظ المرأة المصابة بمقاومة الأنسولين أنها تعاني من الأعراض التالية:

  • الخصر الكبير.
  • زيادة الوزن.
  • البقع الداكنة على المنطقة الخلفية في الرقبة أو الإبطين أو الفخذين أو في أي منطقة أخرى، وهو ما يعرف باسم الشواك الأسود.
  • معدل الدهون الثلاثية عند الصيام أكبر من 150 مجم / ديسيلتر.
  • عطشانة أكثر من المعتاد.
  • مستوى جلوكوز الدم الصائم أكبر من 100 ملجم / ديسيلتر.
  • فقدان الوزن بشكل ملحوظ في بعض الحالات.
  • مستويات الكوليسترول أقل من 50 ملغ / ديسيلتر.
  • كثرة التبول.
  • ضغط الدم 80/130 أو أعلى.
  • الشعور بالجوع الشديد.
  • التعب والشعور بالتعب.

مشكلات صحية قد تسببها متلازمة تكيس المبايض

هل مقاومة الأنسولين تسبب تكيس المبايض

إذا كانت الإجابة نعم عن استفسار المريض هل مقاومة الأنسولين تسبب تكيس المبايض، فيمكن أن تعاني النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض في هذه الحالة من مشاكل صحية خطيرة، خاصةً إذا كان لديهن وزن زائد، تشمل هذه المشكلات ما يلي:

  • داء السكري: أكثر من نصف النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض يصبن بمرض السكري من النوع 2 في سن الأربعين.
  • سكري الحمل: يعرض الأم والجنين للخطر، ويمكن أن يؤدي إلى الإصابة بمرض السكري من النوع 2 لاحقًا لدى كل من الأم والطفل.
  • أمراض القلب: المرأة المريضة بمتلازمة أكياس المبيض من المحتمل تعرضها بنسبة أكبر للإصابة بأمراض القلب، ويزداد الخطر مع تقدم العمر.
  • ارتفاع ضغط الدم: يمكن أن يتسبب في تلف القلب والدماغ والكلى.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول الضار: وهذا يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب.
  • مشكلات التنفس: توقف التنفس أثناء النوم.
  • السكتة الدماغية: يمكن أن يؤدي الانسداد في الأوعية الدموية إلى حدوث جلطات دموية يمكن أن تؤدي إلى السكتات الدماغية.
  • مشكلة نفسية: القلق والاكتئاب.

طرق الحد من مخاطر ارتفاع الأنسولين وتكيس المبايض

يمكنك تقليل خطر إصابتك بارتفاع الأنسولين ومتلازمة تكيّس المبايض عن طريق القيام بما يلي:

تمرن ومارس الرياضة

تعتبر ممارسة الرياضة طريقة رائعة لمساعدة جسمك على أن يصبح أكثر حساسية للأنسولين، مما يقلل من كمية الأنسولين التي تحتاجها خلاياك لخفض نسبة السكر في الدم.

لكن احذر من الإفراط في ممارسة الرياضة، حيث إنها قد تؤثر على الهرمونات التي تفرزها الغدد الكظرية، مما قد يؤدي إلى تفاقم المشكلة، لذا مارس الرياضة باعتدال، مثل الجري واليوجا.

تناول نظام غذائي متوازن

يمكن أن يساعد اتباع نظام غذائي متوازن في تقليل مخاطر الإصابة بمرض السكر وزيادة الوزن، لذا تأكد من تضمين الأطعمة التالية في نظامك الغذائي وهي:

  • فواكه وخضروات.
  • الحبوب.
  • البروتين الخالية من الدهون.

تناول حبوب منع الحمل

تساعد حبوب منع الحمل في علاج النساء المصابات بتكيس المبايض، وتنظيم الدورة الشهرية، والقضاء على حب الشباب لدى من يتسائل من النساء هل مقاومة الأنسولين تسبب تكيس المبايض.

علاج مقاومة الأنسولين  للنساء

يمكن للأدوية فقط التحكم في مقاومة الأنسولين، مثل thiazolidinediones التي تزيد من حساسيتك للأنسولين،هناك أيضًا مركبات البيغوانيد التي تزيد من مقاومة الجسم الكلية للأنسولين، وتقلل من كمية الجلوكوز التي ينتجها الكبد، كل هذه الأدوية تستخدم مع أدوية السكري.

إلى هنا نكون وصلنا إلى ختام المقال الذي قدمنا فيه الإجابة عن استفسارات كثيرة حول مرض تكيس المبايض وعلاقته بمرض السكر، من خلال موضوع هل مقاومة الأنسولين تسبب تكيس المبايض، كما نوصي القراء بعدم استخدام أي دواء لعلاج مقاومة الأنسولين دون استشارة وتحت إشراف مختص.