فوائد تدليك لثة الطفل واهميته

فوائد تدليك لثة الطفل واهميته

فوائد تدليك لثة الطفل عديدة، حيث إن التهابات اللثة أو انحسارها وضمورها تؤثر على صحة الفم مما ينتج عنه تساقط الأسنان، لذلك يجب تدليك لثة الطفل، ويقصد بتدليك لثة الطفل هو عمل مساج لها من أجل تنشيطها وحمايتها من مشاكل عديدة تصيب الفم، ويكون ذلك بالضغط عليها أو الفرك لزيادة تدفق الدم الذي يصل إليها، ويمكنك استخدام أدوات لتدليك لثة طفلك والتي تختلف باختلاف المرحلة العمرية لكل طفل، حيث إن الأطفال في مرحلة التسنين يكون تدليك اللثة لديهم من خلال الضغط عليها بقطعة من الشاش المعقم أو بواسطة أصابع الأم، وتوجد علاجات طبيعية عديدة أيضًا يمكنك استخدامها من أجل تدليك لثة طفلك.

فوائد تدليك لثة الطفل واهميته

توجد فوائد عديدة لتدليك لثة الطفل لحمايتها من مشاكل كثيرة يمكن أن تتعرض لها، وهي كما يلي:

  • يعمل على حماية لثة الطفل من حدوث القرح والالتهابات والخراريج.
  • يقي الفم من تكون البكتيريا أو لفطريات.
  • يحافظ على لون اللثة الوردي من تغير لونها.
  • يحمي اللثة من التورم أو الانحسار.
  • يقلل الشعور بأي آلام في الأسنان أو اللثة.
  • يعمل على تقوية الأسنان، لأن اللثة تمسك على عظام الأسنان وتحميها من التساقط أو الخلخلة.
  • يزيد من نمو الأسنان اللبنية لدى الطفل.

أفضل مسكن لآلام التسنين عند الأطفال

يعاني الأطفال عند بداية عملية التسنين من الألم الشديد ويبدؤون في البكاء والصراخ، مما يضطر الأمهات إلى البحث عن مسكن لهم، وفيما يلي أفضل مسكن لآلام التسنين عند الأطفال والذي يجب على الأم إعطاؤها لطفلها:

  • تدليك لثة الطفل: إن فوائد تدليك لثة الطفل كثيرة، حيث إن تدليكها يساعد على تخفيف الألم ويجب أن تغسل الأم يديها جيدًا قبل قيامها بتدليك لثة طفلها برفق، مما يساعد أيضًا على مضغ الخضراوات المطهية والفاكهة جيدًا، مع مراعاة عدم احتواء البسكيوت الذي يتناوله الطفل على السكر.
  • استخدام دواء مسكن: إن كان طفلك يعاني من وجود آلام التسنين فإنك يمكنك إعطاؤه دواء إيبوبروفين أو باراسيتامول المهمين لتلك المرحلة العمرية في التسنين.
  • جل التسنين: يعتبر الجل من أفضل مسكنات آلام اللثة للأطفال، حيث إنه مطهر ومخدر موضعي في آن واحد، ويجب على الأم قراءة جميع الإرشادات المكتوبة على العبوة قبل بداية استخدامه والتعرف على طريقة وضعه.

لتسكين ألم الأسنان فورًا للاطفال الرضع

توجد بعض الطرق والوصفات الفعالة التي يمكنك اتباعها من أجل تخفيف آلام التسنين لدى طفلك الرضيع والاستفادة من فوائد تدليك لثة الطفل ومنها ما يلي:

  • قومي بحك لثة طفلك بإصبع نظيف لتضغطي بخفة على مكان الألم.
  • يمكنك تهدئة آلام التسنين عند طفلك باستخدام قطعة قماش نظيفة مجمدة، وتبليل نصف قماشة وتجميدها لمدة نصف ساعة على الأقل.
  • استخدمي العضاضة لتهدئة ألم اللثة عند طفلك مع وضعها في الثلاجة حتى تكون باردة على لثته عند استخدامه لها.
  • قبّلي طفلك أو ضميه وأعطه صدرك مرارًا وتكرارًا طوال اليوم، لأن الطفل نفسيًا في تلك الفترة يحتاج إلى الكثير من الحنان والاهتمام والشعور بالأمان من أمه.
  • اصطحبي طفلك في رحلات إلى الأنشطة والألعاب والحديقة أو قومي بإلهائه بالأنشطة والألعاب في المنزل لتخفيف آلام اللثة.
  • جربي إعطاء طفلك إن كان أكبر من 7 شهور شرائح الجزر أو الخيار أو الكمثرى المثلجة أو التفاح التي ستعمل على تخدير لثته ببرودتها، وستمنحه فوائد الفاكهة والخضراوات من فيتامينات وترطيب.
  • في حالة زيادة آلام طفلك أعطيه مسكنًا آمنًا مناسبًا لعمره على أن يكون ذلك بعد استشارة الطبيب المختص.
  • أعطي طفلك الأعشاب الطبيعية والعصائر الطازجة التي تعمل على تسكين الألم.
  • دعي طفلك يتناول البسكويت المخصص للتسنين، لأنه يساعده في تلك الفترة ويقلل الألم، ويمكنك شراؤه من الصيدليات والسوبر ماركت.
فوائد تدليك لثة الطفل واهميته

فوائد تدليك لثة الطفل واهميته

علاج التسنين عند الأطفال بالاعشاب

تعتبر آلام اللثة من أصعب الأشياء التي يتعرض لها طفلك، خاصة في مرحلة التسنين، وهناك الكثير من العلاجات التي يمكنك استخدامها من أجل الاستفادة من فوائد تدليك لثة الطفل ومنها ما يلي:

  • شاي البابونج: يعتبر البابونج من أفضل الأعشاب التي يمكنك إعطاؤها لطفلك من أجل تخفيف آلام اللثة، ويكون من خلال جعل طفلك يشرب شاي البابونج لتخفيف ألم لثته.
  • القرنفل: يعد القرنفل من أكثر الأعشاب الطبيعية التي تعطيها الأمهات لأطفالهن في مرحلة التسنين، لاحتوائه على مواد فعالة مضادة للأكسدة تقلل التهابات اللثة وآلام الأسنان لدى الأطفال، بالإضافة إلى احتوائه على مواد طبيعية مضادة للبكتيريا، ويكون بخلط3 قطرات من زيت القرنفل مع ربع ملعقة زيت بذور السمسم وغمس قطعة قطنية في الخليط، ووضعها على لثة الطفل قبل النوم.
  • شاي النعناع البري: عند شرب طفلك شاي النعناع البري فإن ذلك يعمل على تقليل ألم اللثة لديه وتهدئته.

علاجات تعمل على تهدئة لثة الطفل من آلام التسنين

توجد علاجات عديدة يمكنك اتباعها من أجل تهدئة لثة طفلك من آلام التسنين، ومنها ما يلي:

  • الجزر: يساعد تناول الطفل للجزر على تهدئة آلام اللثة، على أن تكون قطع الجزر باردة.
  • تدليك القدمين: يمكن للأم أن تقوم بتدليك قدمي طفلها لتخفيف آلام الأسنان واللثة ومساعدته على النوم بصورة أفضل، ويكون ذلك بتدليك الجزء العلوي من القدمين وبالتحديد في أصابع القدمين، مما يجعله يشعر براحة مؤقتة، وينصح الأطباء بأن يكون التدليك لمدة لا تزيد على 5 دقائق وتكرار ذلك مرة أو مرتين يوميًا.
  • عصير التفاح: يعد عصير التفاح من المشروبات المفيدة لطفلك في مرحلة التسنين خاصة إن كان يعاني من الإسهال.
  • عسل النحل: عند تدليك الأم لثة طفلها بالعسل فإن ذلك يقضي على الجراثيم الموجودة في الأسنان واللثة، ويمكن الخلط بين عسل النحل وزيت الزيتون وتدليك لثة الطفل بذلك المزيج من أجل الحصول على أفضل النتائج.

أدوات تخفف آلام لثة الطفل في مرحلة التسنين

هناك الكثير من الأدوات التي تعمل على تخفيف آلام لثة الطفل في مرحلة التسنين، منها ما يلي:

  • العضاضة المائية: في مرحلة التسنين يحتاج الطفل إلى عضاضة مرنة مائية حتى يمضغ عليها كوسيلة مساعدة، لتخفيف آلام اللثة وتسريع ظهور أسنانه.
  • فرشاة أسنان سيليكون: يمكن أن يستخدم طفلك الرضيع فرشاة الأسنان السيليكون، لاحتوائها على سطح مدبب لتدليك لثته خاصة عند وضعك للجل المسكن لآلام اللثة في مرحلة التسنين.
  • الملعقة السيليكون: اختاري لطفلك الرضيع الملعقة المصنوعة من السيليكون الطري على أن يكون حجمها مناسبًا وتصميمها رقيقًا لجذب انتباهه وتخفيف ألم اللثة.
  • عضاضة الفواكه السيليكون: تعمل عضاضة الفواكه السيليكون على تخفيف ألم اللثة والتسنين التي تصيب طفلك، وتتميز بملمسها اللين والمناسب لطفلك الرضيع من عمر الستة أشهر، ومن فوائد تدليك لثة الطفل للعضاضة أنها تحتوي على سطح ليس أملس ومناسبًا لتدليك اللثة، وبإمكانك وضع قطع من الخضراوات الباردة أو الفواكه لتقليل آلام لثة طفلك في مرحلة التسنين.

الخاتمة

فوائد تدليك لثة الطفل كثيرة، حيث إنه يحميها من مشاكل عديدة من الممكن أن تصيبها، لأنه في مرحلة التسنين عند الأطفال يتم نمو أول أسنان، وتكون خلال الفترة التي تتراوح ما بين 6 شهور و8 أشهر من عمر طفلك، ومن الممكن أن تمتد مرحلة التسنين إلى أن يتم طفلك عامين، ومن أعراضها تورم لثة الطفل وبكاؤه المستمر وصعوبة نومه واحمرار خديه وغيرها من الأعراض الأخرى.

وللمزيد من المعلومات والتعرف على فوائد تدليك لثة الطفل واهميته يمكنك ترك تعليق وسنقوم على الفور بالرد عليك.