علامات تخبرك أنك تحتاج إلى طبيب نفسي 

علامات تخبرك أنك تحتاج إلى طبيب نفسي 

علامات تخبرك أنك تحتاج إلى طبيب نفسي عليك أن تكون على دراية بهذا، خاصةً وأن الحياة مليئة بالتحديات، وتجعلنا نشعر أننا لسنا بصحة جيدة، وأحيانًا يمكن أن تتراكم المشكلات العقلية إلى النقطة التي لم يعد بإمكاننا التحرك فيها إلى الأمام في الحياة بنفس الطاقة، وحتى تمنع أن تتطور الأمر إلى مشكلة معقدة، وبعض الحالات تخبرنا أنه يجب أن نرى طبيبًا نفسيًا على الفور، لمساعدتنا في حل المشكلات التي لا يمكننا حلها بمفردنا.

علامات تخبرك أنك تحتاج إلى طبيب نفسي

هناك علامات تخبرك أنك تحتاج إلى طبيب نفسي حيث غالبًا ما يكون الألم النفسي أكثر شدة من الألم العضوي، ويمكن أن يؤدي إلى مضاعفات خطيرة، لذلك يوضح الطب النفسي أن هناك حالات أو أعراض تؤكد الحاجة إلى زيارة طبيب نفسي، ولكي تتجنب هذه المضاعفات نلخص العلامات فيما يلي:

  • الشعور بالوحدة وعدم القدرة على التأقلم نفسيًا واجتماعيًا.
  • المعاناة من صدمة كبيرة، حالة من الانهيار النفسي تحدث بسبب التفكير المستمر وما يعرف باضطرابات عقب الصدمات.
  • التفكير باستمرار في الموت بسبب وفاة شخص عزيز أو شاب أو أي سبب آخر (القلق من الموت) لدرجة أنه يزعجك نفسيًا، ويصل إلى الانطواء أو العدوان، ويؤدي إلى التوتر والعلاقات السيئة.
  • عدم القدرة على حل المشكلة لدرجة أنها تؤثر سلبًا على عملك وتجعلك تفقد التركيز.

متى يجب زيارة الطبيب النفسي

يوصي مجموعة من أفضل الأطباء النفسيين بضرورة أن يبدأ المريض في زيارة الطبيب، وذلك عقب ملاحظة علامات تخبرك أنك تحتاج إلى طبيب نفسي، من أجل تلقي العلاج النفسي في الحالات التالية:

  • ضع في اعتبارك إيذاء النفس والميول العنيفة بسبب التعرض للضغط أو المشاكل العائلية، سواء كانت بسيطة أو كبيرة.
  • اضطرابات النوم والشهية (فقدان الشهية أو الإفراط في الأكل) دون أن تعاني من أي مرض جسدي أو ألم.
  • تقلبات المزاج (عدم استقرار الحالة المزاجية)، مثل الشعور بالسعادة أو الاستقرار العقلي، ثم الشعور فجأة بالحزن والانزعاج دون سبب واضح.
  • تفقد الرغبة في القيام بالمهام والأنشطة المفضلة والمفضلة لديك.

أسئلة الطبيب النفسي للمريض

يمكن أن يشعر المرض العقلي، مثل أي مرض آخر في الجسم، بالتعب والمرض ويحتاج إلى العلاج، لذلك من الضروري فهم أهم أسئلة التشخيص النفسي، وسوف نشرح لكم  ذلك على النحو التالي:

التشخيص البدني

يبدأ الطبيب في استبعاد أي مشاكل جسدية قد تكون سببًا للمشكلة، وذلك من خلال أخذ التاريخ الطبي للمريض ثم السؤال عن أهم الأعراض التي يعاني منها.

الفحوصات المخبرية

خلال هذه المرحلة يقوم الطبيب بإجراء فحوصات أكثر تفصيلاً، وتحاليل معملية، لمعرفة الاختلالات في جسم المريض، مثل فحص وظيفة الغدة الدرقية أو فحص الكحول والمخدرات.

التقييم النفسي

من هنا يبدأ الطبيب أو أخصائي الصحة العقلية بالتحدث مع المريض عن أهم الأعراض والأفكار والمشاعر والأنماط السلوكية التي يشعر بها.

كيف تكون طبيب نفسي لنفسك

علامات تخبرك أنك تحتاج إلى طبيب نفسي 

يسعى الجميع إلى تحقيق السعادة في حياتنا، وهو أحد أكبر اهتمامات كل منا، لكن قياس السعادة لا يزال أحد تلك الأشياء التي يصعب تطبيقها بدقة في كل موقف، اتبع ثم تحقق من هذه القائمة بعد شهر أو حتى بعد عام، أؤكد لك أن العديد منها لن يتحقق، فهذه هي أهم النصائح لكل من يريد أن يعرف كيف يصبح طبيبًا نفسيًا خاصًا به، من نقدم لكم الإرشادات على النحو المبين أدناه.

كن جيدًا مع نفسك

لا تلقي المسؤولية عن نفسك، لا بأس إذا ارتكبت خطأ أو لم تسر الأمور بالطريقة التي تريدها، لا تخبر نفسك بأشياء إلا إذا كنت سوف تخبرها إلى شخص آخر تحبه، فما لا تقبل قوله لشخص آخر تحبه، لا تقبل قوله لنفسك.

عامل الآخرين بشكل أفضل

ينصحك الطبيب أن تذكر أن كل شخص تقابله في حياتك، هو في الواقع يقاتل من أجل حياته، وأنت لا تعرف شيئًا عن ذلك، حتى الأشخاص الذين نعتقد أنهم يمتلكون كل شيء من المظهر والمال إلى العلاقة المثالية، هم غالبًا ما يخفون تحدياتهم عن الآخرين.

لا تدع عملك يسرق الفرح من حياتك

في كثير من الأحيان، بسبب سنوات من التدريب، قد نشعر بأن وظائفنا عالقة، ونشعر بأننا مقيدون بها، ومن الصعب التخلي عن طريقة حياتنا وتغييرها، لكن هذا أدى بالكثير منا إلى حياة بائسة، توقف واسأل نفسك ما إذا كانت الفوائد تفوق العبء النفسي.

لا تحاول تغيير الآخرين

قال عالم النفس إنه في حياتنا بين الأصدقاء والزملاء، نضيع الكثير من الوقت والطاقة في محاولة تغيير الآخرين، لكن هذا نادرًا ما ينجح.

لا تقل أنك بخير إذا كنت لا تقصد ذلك

يعتقد الطب النفسي أن فشل الاتصال هو أغلبية مشاكلنا، من سوء الفهم إلى عدم الاستماع، يمكننا جميعًا أن نشعر بالغضب والإحباط، عندما لا يكون هناك تفاهم بيننا وبين الآخرين، فحاول معرفة ما تعتقده أو تشعر به حقًا واستمع للآخرين.

تعلم أن ترفض بأدب

“لا” هي أفضل كلمة لصحتك العقلية والنفسية، تعلم استخدام الكلمة بطريقة مهذبة وواثقة، إنها واحدة من أفضل الأدوات لضمان السعادة في كثير من الأحيان، حتى لا ينتهي بنا الأمر بفعل أشياء لا نريد القيام بها، أو تجعلنا بائسين لمجرد أننا لم نفعل ذلك.

القدرة على قول “لا”، سواء خوفًا من الإساءة للآخرين أو الظهور بمظهر أناني من الأشياء الصغيرة، إذا دعاك شخص ما إلى حفلة لا ترغب في الذهاب إليها، ابتسم وقل شكرًا لك، لكن قل لا، مع العلم أنك لست بحاجة إلى شرح إجابتك.

مشاركة الحمل

يحتاج كل شخص للتعبير عما يمر به لشخص يثق به، سواء كان طبيبًا أو صديقًا مقربًا أو شريكًا أو شريكًا، ابحث عن شخص يجعلك تشعر بالقبول والأمان عند التحدث إليه، أخبره بأسرارك، لكن تأكد من أنه جدير بالثقة، أو استشر طبيبًا نفسيًا.

اظهر حبك للناس

الحب هو أهم شيء للناس، إنه الشيء الوحيد الذي يحفز ويشجع للقيام بما تقوم به، إنه السبب وراء أعمق مخاوفنا وقلقنا، نحن جميعًا بحاجة إلى الشعور بالحب تجاه الآخرين والعودة إلى هذا الشعور النبيل، لا أحد يكره الكلمة، ولا تأخذها على أنها كلماتك التي تحتضر كما يفعل الكثيرون.

أريد التواصل مع طبيب نفسي

إذا كنت محتارًا بشأن اختيار الطبيب النفسي المناسب لك، فإليك مجموعة من النصائح البسيطة التي يمكن أن تساعدك نعرضها لكم في النقاط التالية:

  • يجب عليك تحديد المشكلة النفسية التي تعاني منها والتأكد من أنك تفهم تمامًا ما تريده عندما ترى طبيبًا نفسيًا.
  • بعض الناس لا يرتاحون للتحدث مع الجنس الآخر، لذا انتبه جيدًا واختر الطبيب أو الطبيب المناسب الذي يمنحك حرية التحدث بصدق عن ألمك.
  • يوصي طبيب نفسي بأن تحكم على تجربتك مع طبيبك عقب مرور الثلاث زيارات الأولى، لذلك قم بإجراء تقييم بسيط فور مرور هذه المقابلات معه.

تجربتي مع الطبيب النفسي

ما تجده في طريقة وأسلوب طبيبك، وتجربتك مع العلاج، وما هو النهج الذي سيتبعه إذا بدأ في الاستماع إلى المحاضرات، أو طرح الأسئلة عليك من أجل توضيح شخصيتك، هو جزء كبير من حكمك على ما إذا كان استمرارك في زيارة طبيب نفساني فعال هو جدية علاجه.

لذلك سواء كان يتطرق إلى المشكلة الرئيسية التي تعاني منها ويبدأ في اتخاذ خطوات جادة في العلاج، أو ما إذا كان يتبع أي طريقة من طرق العلاج.

الحاجة إلى تقييم حالتك العقلية قبل مراجعة الطبيب النفسي وبعد العودة منه فورًا، حيث أن الابتعاد دائمًا عن الأشياء يمكن أن يساعدك على رؤيتها بشكل أوضح، إذا تمكنت من التغلب على بعض المشاكل العقلية، حتى لو حدث ذلك فهو بطيء، أنت هنا على المسار الصحيح، ولكن إذا لم تنجح الزيارة، فيجب إعادة النظر في هذا الأمر.

أخيرًا، يخشى الكثير من الناس التعبير عن رغبتهم في رؤية طبيب نفساني، في نفس الوقت هم يمرون بأزمة نفسية أو يحتاجون إلى شخص ما لمشاركة مشكلتهم الخاصة معهم بطريقة علمية ومفيدة، ولذلك قدمنا علامات تخبرك أنك تحتاج إلى طبيب نفسي في هذا المقال نتمنى أن تكون مفيدة.