الاطعمة الضارة احذر خلط هذه المكونات معاً فقد يكون خطر دون أن تعلم !

الاطعمة الضارة

الاطعمة الضارة عديدة وحولنا في كل مكان لكن هل تخيلت ان طعام صحي ١٠٠٪ يمكن أن يصبح من الاطعمة الضارة ذا خلطة مع مُكون أخر ؟ هل شعرت يوماً ما بعدم الإرتياح بعد تناول بعض أنواع الطعام الصحي ؟ هذا الأمر قد يبدو غريباً بعض الشيء ، حيث نعتقد جميعاً أن تناول الطعام الصحيح و الصحي يجب أن يكون أولوية حياتك، و أنه لا يسبب أي ضرر لك. لكن وفقاً للأويورفيدا، فمن المهم أن تجمع بين الأنواع المناسبة من الطعام، و ذلك لتجنب أي ضرر ناتج عن تناول طعامين أو أكثر معاً.

يعتبر طب الأيوروفيدا هو واحد من أقدم المدارس المعروفة في الطب، و الذي يرجع إلى الهند منذ آلاف السنين. و تعتمد منظومة طب الأيورفيدا على فلسفة تسمى ” فلسفة العناصر الخمس العظمى ” و المقصود بهم التراب، الماء، النار، الهواء ، و الفراغ و هي العناصر المكونة للكون بأكمله. و تؤكد أيضاً منظومة الأيروفيردا على أن الإنسان لن ينعم بصحة جيدة إلا إذا حصل تواصل بين كل من الجسم، العقل و الروح معاً.

فهم تناول الأطعمة معاً لعدم تناول الاطعمة الضارة

تنص منظومة الأيوروفيدا على أن كل طعام له طعم خاص ( راسا ) و طاقة دفء أو برودة ( فيريا ) و له تأثير على الجسم بعد الهضم  ( فيباكا ). و بما أن هضم الجهاز الهضمي للفرد يحدد بشكل كبير قدرتك على هضم الطعام، فإن تناول مجموعات الطعام الصحيحة معًا يعتبر عامل مهم أيضًا، حيث قد يتسبب جمع أنواع مختلفة من الطعام معًا إلى التعرض لعسر الهضم و مشاكل أخرى في المعدة. و فيما يلي قائمة بالأطعمة غير المتوافقة و التي يجب عليك تجنب تناولها معاً.

لا تتناول مع
البقول الفواكه، الجبن، البيض، الحليب، اللحوم، و الزبادي.
البيض الفواكه ( خاصة البطيخ و الشمام ) ، الحبوب، الجبن، الأسماك، الحليب، اللحوم، و الزبادي.
الفواكه مع أي طعام آخر ، أو مع الأطعمة التي لها نفس المذاق و الطاقة و تأثير ما بعد الهضم.
الحبوب الفواكه
العسل العسل المطهي أو المضاف إليه الزبدة.
المشروبات الساخنة المانجو، الجبن، الأسماك، اللحوم، النشويات، و الزبادي
الليمون الخيار، الحليب، الزبادي، أو الطماطم
البطاطس أو الطماطم منتجات الألبان، البطيخ، و الخيار
النشويات البيض، الشاي، منتجات الألبان، الموز، التمر.
الزبادي الفواكه، الجبن، المشروبات الساخنة، اللحوم، الحليب.

 

بعض الأطعمة التي لا يجب تناولها معاً و تأثيراتها على الجسم

قد يكون الأمر غريب بعض الشيء، و لكن منظومة طب الأيوروفيدا تنصح بتجنب تناول بعض الأطعمة معًا و ذلك حتى لا تتعرض لبعض الآثار الجانبية الضارة بجسمك. و تشمل هذه الأطعمة ما يلي :

1- الموز مع الحليب

قد يكون هذا واحد من أصعب الأشياء التي لا يمكن للكثيرين مقاومتها، حيث يفضل الكثيرون من الناس تناول مخفوق أو عصير الموز مع الحليب، حيث يضعون الحليب مع قطع الموز و بعض السكر في الخلاط لبضع ثواني ليحصلون على مخفوق رائع المذاق. و لكن وفقًا للأيوروفيدا، فإن هذا المزيج يمكن أن يتسبب في بعض المشاكل الصحية المختلفة، حيث قد يؤدي إلى تقليل كمية الطاقة المسؤولة عن جميع عمليات الهضم في الجهاز الهضمي، و يزيد من إنتاج السموم التي قد تتسبب في بعض المشاكل الصحية للجسم، كما أنه قد يتسبب في تساقط الشعر و يزيد من فرص الإصابة بنزلات البرد و إلتهابات الجيوب الأنفية. لذلك يفضل دائمًا تناول الموز بمفرده و أيضاً الحليب بمفرده، حيث يساعد كلاهما على تحسين عملية الهضم في الجسم.

2- الساندويتش مع القهوة الباردة

الكثير منا يفضل تناول الساندويتش مع القهوة الباردة، و خاصة عندما يكون هذا الساندويتش ساخن. و لكن منظومة الأيوروفيدا لها رأي آخر، حيث أنها تمنع تناول الساندويتش مع القهوة الباردة – عدم تناول الساندويتش الساخن مع القهوة الباردة – لأن هذا قد يسبب إنزعاج الجهاز الهضمي.

و قد يتسبب تناول القهوة الباردة مع الطعام الساخن في إضطرابات الجهاز الهضمي و مشاكل الهضم الأخرى مثل الإمساك و الإسهال.

3- الحليب مع البطيخ

لا ينصح الأيوروفيدا بتناول الحليب مع البطيخ أو حتى الشمام، لذلك يجب عليك تجنب تناول الحليب قبل أو بعد فترة من تناول البطيخ، و ذلك لأن تناولهما معًا يسبب إفراز المعدة حمضها لهضم البطيخ، و هذا لا يسير بشكل جيد مع الحليب و يسبب الإصابة بعسر الهضم.

و بالإضافة لذلك، فإنه يسبب الإرتباك لخلايا الجسم مما قد يؤدي للإصابة ببعض الأمراض الأخرى. و يتسبب تناول البطيخ مع الحليب في الإصابة بعسر الهضم  و آلام المعدة و الغثيان، و بالتالي من الأفضل تجنب تناولهما معاً.

 

4- الطماطم مع الجبن

إذا كنت من محبي تناول الطماطم مع الجبن، فمن الأفضل أن تتجنب القيام بذلك فيما بعد، حيث ينصح خبراء الأيوروفيدا بعدم تناول النشويات مع الأحماض. الطماطم حمضية و لذلك فمن الأفضل تجنب تناولها مع النشويات مثل الخبز أو المعكرونة. يمكن أن يؤدي تناول الجبن مع الطماطم إلى مشاكل الجهاز الهضمي و الشعور بالتعب بعد تناول الطعام، حيث سيحتاج جسمك للكثير من الطاقة لهضم هذه الوجبة الثقيلة.

5- تناول الشاي أو القهوة بعد الوجبات

أوراق الشاي حمضية بطبيعتها، و ذلك يمكن أن يؤثر على عملية الهضم. يعمل هذا الحمض على تجمد جزيئات البروتين، مما يجعل هضمه صعبً. شرب الشاي بعد تناول الطعام يمكن أن يقلل أيضًا من إمتصاص الحديد في الجسم. و تشير إحدى الدراسات إلى أن تناول القهوة بعد وجبة غنية بالدهون يمكن أن يرفع نسبة السكر في الدم إلى مستويات ضارة.

6- شرب الماء بعد الفاكهة

شرب الماء مباشرة بعد تناول الفاكهة يمكن أن يسبب آلام البطن و تراكم الغازات، و ذلك بسبب محتوى الفواكه من السكر و الخميرة، و التي تساعدها المعدة في البقاء على قيد الحياة من خلال توفير كمية مناسبة من أحماض المعدة، و ينتج عن هذه العملية ثاني أكسيد الكربون و الذي يسبب تراكم الغازات في المعدة. لذلك من الأفضل تجنب شرب الماء بعد تناول الفواكه مباشرة.

هذه بعض الأطعمة التي نتناولها معًا في حياتنا اليومية، و التي قد تسبب بعض المشاكل الصحية و الضرر لجهازك الهضمي. إذا كنت ترغب في حياة صحية فمن الأفضل إتباع هذه القواعد البسيطة في الجمع بين الأطعمة المختلفة.