أنواع حشو الأسنان؛ مميزات وعيوب كل نوع لتختار الأفضل

أنواع حشو الأسنان

أنواع حشو الأسنان متعدده وقد يحتاج المريض لمعرفة الفرق بين تلك الأنواع خاصة عند أختلاف التكلفة . فمجال طب الأسنان أصبح متطورًا بصورة كبيرة؛ وأصبح هناك العديد من أنواع حشو الأسنان ولكل نوع مميزاته وعيوبه، وفي هذا المقال سوف نوضح بعض أنواع حشو الأسنان المتوافرة في الوقت الحالي.

أنواع حشو الأسنان

في وقتنا الحاضر، أصبح هناك أكثر من نوع لحشوات الأسنان لكل منها مزاياه وعيوبه وتكلفته.

1- الحشو الملغمي الفضّي

هو أحد أشهر أنواع الحشوات وأكثرها شيوعًا؛ لما يمتلك من مزايا، ولتكلفته المناسِبة إلى حد كبير.

مزايا الحشو الملغمي الفضّي

لهذا الحشو العديد من المزايا التي من أهمها ما يأتي:

  • الاستمرارية: حيث إنه من الممكن أن يستمر لفترة طويلة جدًّا قد تتخطى ١٠ أو ١٥ عام. وهي صفة تميّز هذا الحشو عن أنواع حشو الأسنان الأخرى؛ وذلك لصلابته وقوته مقارنةً بهم.
  • القوة: هي إحدى الصفات المميّزة لهذا الحشو؛ حيث إن لديه القدرة على تحمُّل الضغوط الكبيرة التي تقع عليه أثناء المضغ.
  • سرعة الإنجاز: فإنجاز الحشو الملغمي الفضّي الواحد لا يتطلب أكثر من ١٠ دقايق.
  • قلة التكلفة: فبالإضافة لصفاته المميِّرة، يتميز أيضًا بتكلفته التي تُعتبر قليلة مقارنةً بالأنواع الأخرى.

عيوب الحشو الملغمي الفضّي

على الرغم مما يتصف به هذا الحشو من مزايا عديدة، إلا أن له بعض العيوب التي يجب الالتفات إليها. ومن أهم عيوبه ما يأتي:

  • المظهر غير الجيد: حيث إن لونه الفضّي يجعله يكتسب مظهَرًا غير مناسِب. وهو من أهم الأسباب التي تجعلنا نستبعد استخدامه في الأسنان الأمامية.
  • تغيير لون الأسنان: حيث إن لونه يختلف تمامًا عن لون الأسنان؛ لذا تزداد فرصة ظهور الأسنان المستخدَم بها بلون مختلف.
  • إزالة زائدة للمكونات الطبيعية للأسنان: وهي من أهم عيوبه. فالحشو الملغمي الفضّي يختلف عن أنواع حشو الأسنان الأخرى في احتياجه لمواصفات معينة في إعداد السن قبل وضع الحشو بداخله. وهذه المواصفات تتطلب إزالة بعض الأجزاء السليمة من السن؛ وهو ما يقلل من عُمره.
  • الانكسار بفعل الحرارة: حيث إن مكونات هذا الحشو تجعله يتمدد مع الحرارة بدرجة أكبر من أنواع الحشو الأخرى.

إن درجة تمدده عندما تكون مختلفة بدرجة كبيرة عن درجة تمدد مكونات السن، تزداد فرصة حدوث كسور بينهما.

2- الحشو الضوئي

هذا النوع يُعتبر هو الآخر أحد أكثر أنواع الحشوات استخدامًا في وقتنا الحاضر.

مزايا الحشو الضوئي

يتصف هذا الحشو ببعض الصفات التي تميّزه عن الأنواع الأخرى، وفيما يأتي أهم هذه الصفات:

  • المظهر المتميز: فيُطلق عليه اسم «الحشو التجميلي». ويتم استخدامه بشكل أساسي في الأسنان الأمامية؛ حيث إن لونه يطابق لون الأسنان الطبيعية؛ فيعمل على تحسين مظهر الابتسامة.
  • الحفاظ على المكونات الطبيعية للأسنان: وهو من الصفات التي تميزه عن الحشو الملغمي الفضّي.

الحشو الضوئي لا يحتاج لتصميمات معينة في الأسنان؛ بل يتم فقط إزالة التسوس دون زيادة ثم استبداله بالحشو الضوئي.

  • اتساع دائرة الاستخدام: وهي من الصفات التي تميز الحشو الضوئي عن أنواع حشو الأسنان الأخرى. فلا يقتصر استخدام هذا الحشو في التسوسات فقط؛ بل يتم استخدامه لتعديل شكل الأسنان المكسورة أو المتآكلة مع زيادة العمر.

عيوب الحشو الضوئي

إن تَعدُّد الصفات المميِّزة للحشو الضوئي عن أنواع حشو الأسنان الأخرى لا ينفي اتصافه ببعض العيوب. ومن أهم هذه العيوب ما يأتي:

  • نقص القوة والاستمرارية: وهذا لا يعني أن الحشو الضوئي ليس قويًّا؛ بل يعني أنه ليس بنفس قوة الحشو الملغمي الفضّي.

الحشو الضوئي لا يستطيع تحمُّل نفس الضغوط الكبيرة التي يستطيع الحشو الفضّي أن يتحملها بسبب المضغ. كما أثبتت الإحصاءات عدم استمراريته لمدة العشر سنوات كما في الحشو الفضّي؛ بل قد يتآكل قبل هذه المدة.

  • طول مدة الإنجاز: فإنجاز الحشو الضوئي الواحد قد يتطلب ما يقرب من ٢٠ أو ٣٠ دقيقة حتى يتم إتمامه.
  • التكلفة العالية: وهي من الأسباب التي تجعل الكثيرين يلجأون لاستخدام الحشو الملغمي الفضّي وليس الضوئي.
أنواع حشو الأسنان

أنواع حشو الأسنان

3- الحشو الذهبي كأحد أنواع حشو الأسنان

إن حشو الأسنان من الإجراءات التي أصبح يدخل في إجرائها الذهب، والحشو الذهبي له بعض المزايا والعيوب.

مزايا الحشو الذهبي

يتفوق الحشو الذهبي على أنواع حشو الأسنان الأخرى في بعض المزايا التي من أهمها ما يأتي:

  • الاستمرارية: حيث أثبتت الإحصاءات قدرة الحشو الذهبي على الاستمرار لما لا يقل عن ١٠ سنوات دون أن يصدأ.
  • المتانة والقوة: فالحشو الذهبي له درجة عالية من القوة تجعله يتحمل ضغوطًا كبيرة دون أن ينكسر.
  • المظهر: فهناك بعض الأشخاص يرون أن المظهر الذهبي لأسنانهم أفضل من الفضّي بالنسبة لهم.

عيوب الحشو الذهبي

للحشو الذهبي بعض العيوب الواضحة التي يجب ألا نغفل عنها، ومن أهمها ما يأتي:

  • التكلفة العالية: فالحشو الذهبي أحد أعلى أنواع حشو الأسنان تكلفةً. فقدْ تصل تكلفته في بعض الأحيان إلى ما يقرب من ١٠ أمثال تكلفة الحشو الملغمي الفضّي، وقد تزيد عن ذلك.
  • الحاجة لأكثر من جلسة: فعادةً ما يتطلب الحشو الذهبي عمل جلستين على أقل تقدير.
  • عدم التوافر الدائم: حيث إن تكلفته العالية جعلته غير متوافر دائمًا بالعيادات؛ بل يحتاج لتجهيزات سابقة.
  • المظهر: فَعَلَى الرغم من مناسَبة مظهره لدى بعض الأشخاص، إلا أن البعض يراه ذا مظهر غير ملائم.

من الواجب التنبيه على أن استخدام الحشو الذهبي أمام الحشو الملغمي وملامستهما معًا في وجود اللعاب، قد يتسبب في الشعور ببعض الصدمات الكهربائية في الأسنان. وهذه الحالة ليست شائعة؛ بل تحدث في حالات قليلة.

4- حشو الأسنان الزجاجي

هو حشو يتم تصنيعه من بعض المواد الزجاجية، ويتميز عن الأنواع الأخرى في بعض الصفات؛ ولكن له عيوب مؤثِّرة.

مزايا الحشو الزجاجي

  • تفضيل استخدامه في بعض الحالات: حيث يُعَدُّ الحشو الزجاجي من أنسب أنواع الحشو في حالات الأطفال. كما يفضِّل أطباء الأسنان دائمًا استخدامه في حالات التسوس التي تمتد أسفل اللثة.
  • إطلاق عناصر قوية: وهي إحدى أهم مزايا الحشو الزجاجي عن باقي أنواع الحشوات. فمن أهم خصائص الحشو الزجاجي أنه يطلِق عنصرًا اسمه (الفلورايد)؛ وهو عنصر يساعد بفعالية في تقوية الأسنان لمقاوَمة التسوس.

شاهد هنا وصفات فعالة في تبييض الأسنان

عيوب الحشو الزجاجي

  • التآكل: فيختلف الحشو الزجاجي عن باقي أنواع حشو الأسنان في أنه يتآكل بسرعة كبيرة في خلال أقل من ٥ سنوات.
  • الانكسار: فيجب عدم الاعتماد على هذا الحشو في تحمُّل الضغوط الكبيرة لفترات طويلة؛ فإنه لا يمتلك القوة اللازمة لذلك.
  • حشو مؤقت: فيعتمد معظم أطباء الأسنان على هذا الحشو كإجراء مؤقت. وذلك من أجل إعطاء المريض فرصة للاهتمام بنظافة فمه أولاً، وبعد ذلك تتم إزالته واستبداله بحشو دائم.
  • التكلفة العالية: فمن عيوب الحشو الزجاجي أن تكلفته أكبر من تكلفة الحشو الملغمي؛ ولكنها ليست كبيرة بالنسبة للحشو الضوئي.

يجب التنبيه على أن الحشو الزجاجي دائم التطور. وقد أصبح هناك أنواع منه قد تستمر لفترات كافية مثل الحشو الضوئي إذا تم استخدامها بصورة سليمة.

5- حشو الأسنان السيراميكي

الحشو السيراميكي عبارة عن حشو يتم تصنيعه من مادة البورسلين، وهو الآخر له مزايا وعيوب.

مزايا الحشو السيراميكي

  • المظهر المتميز: فالحشو السيراميكي والضوئي يختلفان عن أنواع حشو الأسنان الأخرى في مظهرهما المشابِه للمظهر الطبيعي للأسنان.
  • مقاوَمة التصبغات: فمن أهم الصفات التي تميِّز الحشو السيراميكي عن الضوئي ثبات لونه وعدم التصاق التصبُّغات بسطحه.
  • الاستمرارية: حيث أثبتت الإحصاءات إمكانية استمرار هذا الحشو في الأسنان إلى ما يزيد عن ١٥ سنة.

عيوب الحشو السيراميكي

  • التكلفة العالية: فتكلفة الحشو السيراميكي عالية جدًّا قد تصل إلى ما يوازي تكلفة الحشو الذهبي.
  • نقص القوة: فقوة الحشو السيراميكي أقل من قوة الحشو الضوئي؛ لذا يتم عمله بسمك أكبر؛ تَجنُّبًا لانكساره.
  • الحاجة لأكثر من جلسة: وهي من العيوب التي يتصف بها كل من الحشو السيراميكي والذهبي.

ما هو الحشو المؤقت؟

الحشو المؤقت لا يتم استخدامه مع نوع بعينه من الحشوات؛ بل من الممكن استخدامه مع سائر أنواع حشو الأسنان.

  • عند عمل حشو لعصب السن، يحتاج الطبيب لأكثر من جلسة؛ لذا يتم وضع الحشو المؤقت بعد الانتهاء من كل جلسة.
  • عند عمل حشو يحتاج لأكثر من جلسة (مثل: الحشو الذهبي) كما ذكرنا بالأعلى، يتم استخدام الحشو المؤقت أيضًا عقب كل جلسة.
  • في بعض الحالات يكون عصب السن في حالة تهيُّج، ويفيد استخدام الحشو المؤقت هنا من خلال قدرته على تهدئة الخلايا العصبية.
  • الحشو المؤقت لا يتم الاعتماد عليه طويلاً؛ لتآكله في خلال شهر؛ لذا يُعَد الاستمرار به خطرًا على الإجراء المُراد إتمامه.

طرق تساعدك في إزالة الجير وتبييض أسنانك

ما هو الحشو غير المباشر؟

هو أحد أنواع حشو الأسنان التي لها نفس لون الأسنان؛ ولكن لا يتم عملها في العيادة بل في المعمل.

يتم تنفيذ هذا النوع من الحشوات في جلستين كالتالي:

  1. الجلسة الأولى: يتم فيها إزالة التسوس. وبعد ذلك يتم عمل طبعة للأسنان، ثم وضع حشو مؤقت، ثم إرسال الطبعة إلى المعمل ليتم تصميم الحشو غير المباشر.
  2. الجلسة الثانية: يتم فيها إزالة الحشو المؤقت، ثم قياس مدى ملاءمة الحشو غير المباشر في مكانه، ثم لصقه بشكل دائم.

هل هناك مشكلات تحدث بعد حشو الأسنان؟

هناك بعض المشكلات التي من المحتمَل حدوثها مع سائر أنواع حشو الأسنان، ومن أهمها ما يأتي:

  • الشعور بالألم: في بعض الحالات القليلة، يشعر المريض ببعض الألم مع الهواء أو السكريات. هذا الشعور عادةً ما يزول في خلال أسابيع قليلة، ويفضَّل الابتعاد عن مسبِّباته خلال هذه الفترة. إذا كان الألم شديدًا أو مستمرًّا لفترة تزيد عن شهر، يجب على المريض مراجَعة الطبيب في أقرب وقت.
  • الحساسية: هي حالة نادرة، وعند حدوثها غالبًا ما تكون ناتجة عن حساسية الجسم تجاه عنصر الزئبق الذي يحتويه الحشو الفضّي.