أسباب الألم المستمر وعلاجه والأختبارات الواجب عملها

أسباب الألم المستمر

ماهي أسباب الألم المستمر الذي قد يعاني منه العديد من الأشخاص ؟ ان كل شحص من الآلام والأوجاع العرضية ، والشعور بالألم المفاجئ هو رد فعل مهم للجهاز العصبي يساعد في تنبيهك إلى الإصابة المحتملة عند حدوث إصابة ، تنتقل إشارات الألم من المنطقة المصابة حتى النخاع الشوكي وإلى المخ ،ويوجد نوع من الألم يُسمى الألم المزمن أو الألم المستمر ، حيث يستمر جسمك في إرسال إشارات الألم إلى المخ حتى بعد أن تلتئم الإصابة ، ويُمكن أن يستمر هذا من عدة أسابيع إلى سنوات ، ويُمكن أن يحد الألم المستمر من قدرتك على الحركة ويُقلل من المرونة والقوة والقدرة على التحمل ، وهذا قد يجعل من الصعب القيام بالمهمام والأنشطة اليومية ، يُعرف الألم المزمن بأنه ألم يستمر لمدة 12 أسبوعاً على الأقل ، وقد يكون الألم حاد أو خفيف ، مما يتسبب في إحساس بالحرقان أو الألم في المناطق المصابة ، وقد يكون الألم المستمر ثابتاً أو متقطعاً يأتي ويذهب بدون أي سبب واضح ، ويُمكن أن يحدث الألم المستمر في مناطق الجسم المختلفة ، وفي هذة المقالة سنوضح لكم أسباب الألم المستمر .

الأنواع الشائعة في الألم المستمر :

  • الصداع في الرأس
  • ألم ما بعد الجراحة
  • ألم ما بعد الصدمة
  • الم أسفل الظهر
  • آلام السرطان
  • آلام التهاب المفاصل
  • الألم العصبي ( ألم ناتج عن تلف الأعصاب )
  • الألم النفسي ( ألم لا ينتج عن مرض أو إصابة أو تلف في الأعصاب )

الفرق بين الألم المستمر والآلام الأخرى :

يختلف الألم المزمن والمستمر عن نوع آخر من الألم يُسمى الألم الحاد ، يحدث الألم الحاد عندما تتأذى مثل التعرض لجرح بسيط في الجلد أو كسر في العظام ، ولا يدوم طويلاً ويختفي بعد أن يتعافى الجسم مما تسبب في الشعور بالألم ، في المقابل يستمر الألم المستمر لفترة طويلة بعد التعافي من الإصابة أو المرض ، وفي بعض الأحيان يحدث ذلك بدون سبب واضح .

ما مدى شيوع الألم المستمر :

الألم المستمر هو حالة شائعة جداً ، وهو أخد الأسباب الأكثر شيوعاً وراء طلب الشخص للرعاية الطبية ، ويعاني ما يقرب من 25 % من البالغين في الولايات المتحدة من الألم المزمن .

أسباب الألم المستمر :

  • أحياناً قد يكون للألم المستمر سبب واضح ، قد يكون لديك مرض طويل الأمد مثل التهاب المفاصل أو السرطان الذي يُمكن أن يُسبب الألم المستمر .
  • يُمكن أن تُسبب الإصابات والأمراض أيضاً تغييرات في جسمك وتجعلك أكثر حساسية للألم ، يُمكن أن تظل هذة التغييرات في مكانها حتى بعد التعافي من الإصابة أو المرض الأصلي مثل التواء أو كسر في العظام .
  • يعاني بعض الأشخاص أيضاً من ألم مستمر غير مرتبط بإصابة أو مرض جسدي ، ويُسمى مقدمو الرعاية الصحية هذة الاستجابة بالألم النفسي أو الألم النفسي الجسدي ، وهو ناتج عن عوامل نفسية مثل التوتر والقلق والاكتئاب ، وقد يكون هذا الألم مرتبط بانخفاض مستويات الإندروفين في الدم .
  • الإصابة بمتلازمة التعب المزمن والتي تتميز بالشعور بإرهاق شديد وطويل الأمد وغالباً ما يكون مصحوباً بالألم .
  • الفيبروميالجيا وهي حالة طبية تتميز بالشعور بألم منتشر في العظام والعضلات .
  • الإصابة بالانتباذ البطاني الرحمي وهو عبار عن اضطراب مؤلم يحدث عندما تنمو بطانة الرحم خارج الرحم .
  • الإصابة بمرض التهاب الأمعاء وهو عبارة عن مجموعة من الحالات التي تُسبب التهاباً مزمناً مؤلماً في الجهاز الهضمي .
  • الإصابة بالتهاب المثانة الخلالي وهو اضطراب مزمن يتميز بضغط المثانة والألم .
  • ضعف المفصل الصدغي الفكي وهي حالة تُسبب نقراً مؤلماً أو فرقعة على الفك .
  • ألم الفرج المزمن قد يحدث بدون سبب واضح .

أعراض الإصابة بالألم المزمن المستمر : 

  • الشعور بالألم
  • التصلب
  • الشعور بالحرقان
  • خفقان القلب
  • الشعور بالقلق
  • الشعور بالاكتئاب
  • الشعور بالتعب المفرط معظم الوقت
  • الأرق أو صعوبة في النوم
  • تقلب المزاج
أسباب الألم المستمر

أسباب الألم المستمر

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالألم المستمر :

يُمكن أن يصيب الألم المستمر الأشخاص من جميع الأعمار ، ولكنه أكثر شيوعاً لدى كبار السن ، وتوجد بعض العوامل الأخرى التي يُمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالألم المستمر والتي تشمل على الآتي :

  • الإصابة
  • الخضوع لعملية جراحية
  • الإناث
  • زيادة الوزن أو السمنة

الاختبارات التي يتم القيام بها لتشخيص الألم المستمر :

قد يقوم الطبيب الخاص بك بفحص جسمك جسدياً ، وطلب عمل بعض الاختبارات للبحث عن سبب هذا الألم ، وتشمل هذة الاختبارات على الآتي :

  • تحاليل الدم
  • التخطيط الكهربائي للعضلات لاختبار نشاط العضلات .
  • اختبارات التصوير مثل الأشعة السينية والتصوير بالرنين المغناطيسي .
  • دراسات التوصيل العصبي لمعرفة ما إذا كانت الأعصاب تتفاعل بشكل صحيح .
  • اختبارات الانعكاس والتوازن .
  • اختبارات السائل الشوكي .
  • اختبارات البول .

علاج الألم المستمر :

لتخفيف الألم المستمر ، يحاول الطبيب أولاً تحديد السبب وعلاجه ، ولكن في بعض الأحيان لا يُمكنهم العثور على المصدر  ، ويعالج الأطباء الألم المستمر بالعديد من الطرق ، وتعتمد طريقة العلاج على العديد من العوامل ، بما في ذلك :

  • نوع الألم الذي يشعر به المريض .
  • سبب الألم إذا كان معروفاً .
  • العمر والصحة العامة .

الأدوية التي يُمكن أن تعالج الألم المستمر :

  • مضادات التشنجات
  • مضادات الاكتئاب
  • الكورتيكوستيرويد
  • باسط العضلات
  • الأدوية الغير ستيرويدية المضادة للالتهابات ( المسكنات ) أو الأسيتامينوفين
  • الكريمات الموضعية التي تحتوي على مسكنات ألم للمفاصل والعضلات .
  • المواد الأفيونية في حالات الألم المستمر الشديد ولكن تحت اشراف طبي .
  • المهدئات لتساعد في تقليل القلق أو الأرق .

إذا كنت تعاني من الآلام المزمنة والمستمرة ، يجب عليك طلب الرعاية الطبية على الفور وذلك لتحديد سبب الألم وتلقي العلاج المناسب لحالتك .