أقراص كولونا Colona لعلاج القولون العصبي وتشنجات المعدة

أقراص كولونا ( colona tablet )

هل استخدمت من قبل أقراص كولونا Colona لعلاج القولون العصبي ؟ فهي من أشهر وأهم أنواع الأدوية التي يتم وصفها لمرضي القولون العصبي والذي يعاني منه  الكثير من الأشخاص في جميع أنحاء العالم وفي مختلف الأعمار ، كما أن أقراص كولونا تساعد علي علاج الانتفاخ والغازات وتشنجات المعدة ، ويرجع ذلك بسبب محتواها علي مركب ” ميبفرين كلوريد ” و مركب ” سوليبريد ” ، وتعمل هذة المركبات علي استرخاء الأمعاء وتقلص الألم ومنع الدوبامين في المخ  ، وفي هذة المقالة سوف نوضح لكم كل المعلومات الهامة التي يجب عليك معرفتها عن اقراص كولونا ( colona tablet ) .

دواعي استعمال أقراص كولونا

تُستخدم أقراص كولونا في العلاج والسيطرة والوقاية وتحسين الأعراض التالية :

  • الانتفاخات في البطن
  • آلام الأمعاء الدقيقة و آلام الأمعاء الغليظة
  • الغازات
  • تشنجات في المعدة
  • متلازمة القولون العصبي
  • التغييرات في عادات الأمعاء الطبيعية من إمساك إلي الإسهال و العكس
  • تقلصات في الأمعاء الدقيقة و الأمعاء الغليظة
  • أمراض الرتج
  • السيطرة علي الأعراض المعوية المصاحبة للصداع النفسي والصداع النصفي

تركيب أقراص كولونا :

يحتوي كل قرص من أقراص كولونا المغلفة علي المواد الفعالة الآتية :

  • سوليبريد : 25 ميلليجرام
  • ميبفرين هيدرو كلوريد : 100 ميللجرام

الجرعة اليومية الموصي بها :

يوصي الأطباء بتناول قرص واحد من أقراص كولونا من ثلاث إلي أربع مرات في اليوم ، ويُفضل قبل تناول الوجبات بعشرون دقيقة .

الآثار الجانبية في دواء كولونا  :

توجد بعض الآثار الجانبية النادرة والغير خطيرة لأقراص كولونا ، ويجب عليك استشارة طبيبك إذا لاحظت آي أعراض جانبية من الأعراض التالية إذا لم تخف وتختفي سريعا ً .

وتشمل هذة الأعراض علي الآتي :

  • وذمة في الوجه ( تورم الوجه بسبب تجمع الماء )
  • الشعور بالنعاس
  • نقص الطاقة
  • الطفح الجلدي
  • ردود الفعل التحسسية
  • وذمة الأوعية
  • ردود فعل للأنسجة تحت الجلد
  • زيادة في وزن الجسم
  • زيادة أو نقصان في الدافع الجنسي

وإذا لاحظت آي آثار جانبية أو أعراض أخري غير التي تم ذكرها أعلاه ، يجب استشارة الطبيب علي الفور لكي يُعدل لك الجرعة أو يوقف لك هذة الأقراص ويصف لك ما يناسب حالتك الصحية .

احتياطات استخدام دواء كولونا :

قبل استخدام أقراص كولونا يجب أن تقوم بإخبار طبيبك عن قائمة الأدوية الحالية الخاصة بك ، والأدوية التي لا تحتاج إلي وصفة طبية والتي تشمل علي الفيتامينات والمكملات الغذائية و المكملات العُشبية ، حيث قد تداخل بعض انواع الأدوية مع عمل أقراص كولونا مما قد يبطئ تأثيرها  مما يُقلل من قدرتها علي علاج حالتك الصحية أو يزيد من تأثيرها مما يتسبب في ظهور آثار جانبية و مضاعفات غير مرغوب فيها .

كما يجب أن تقوم بإخبار طبيبك إذا كنت تعاني من أي نوع من أنواع الحساسية ، والأمراض التي كانت توجد سابقاً ، والظروف الصحية الحالية مثل الحمل أو التخطيط لإجراء عملية جراحية وغيرها من الحالات الصحية الأخري ، حيث أن بعض الحالات الصحية قد تجعلك أكثر عُرضة للآثار الجانبية للدواء .

يجب اتباع التعليمات التالية عند استخدام أقراص كولونا :

  • عدم تشغيل الآلات
  • يجب استشارة الطبيب في حالة وجود مشاكل أو قصور في عمل الكبد أو الكلي
  • يجب استشارة الطبيب في حالات الإصابة بمرض في الأمعاء
  • يجب استشارة الطبيب في حالات الحمل و الرضاعة
  • يجب تناول أقراص كولونا قبل تناول وجبات الطعام ب20 دقيقة .

التفاعلات الدوائية :

إذا كنت تستخدم أي نوع من أنواع الأدوية أو الأدوية التي لا تحتاج إلي وصفة طبية في نفس الوقت مع أقراص كولونا قد تتغير آثار أقراص كولونا ، حيث قد تزيد بعض أنواع الأدوية من خطورة الآثار الجانبية أو قد لا يعمل الدواء بشكل صحيح ، لذلك من الأفضل أن تخبر طبيبك عن جميع الأدوية و الفيتامينات و المكملات العُشبية التي تستخدمها  ، حيث يستطيع الطبيب مساعدتك في منع أو إدارة التفاعلات الدوائية التي يحتمل حدوثها .

قد تتفاعل أقراص كولونا مع أنواع الأدوية الآتية :

  • أميودارون
  • أميتربيتلين
  • كارباماريبين
  • ديازبيام
  • فينوتين
  • بيموزيج
  • كينين
  • ترامادول
  • فالبروات

الحالات التي يجب عدم استخدامها أقراص كولونا :

  • فرط الحساسية لإحدي مكونات أقراص كولونا
  • الأطفال أقل من سن 2 سنة
  • الصرع
  • الشلل الدماغي
  • ورم القواتم ( هو أحد أورام الغدد الصم العصبية والذي ينشأ من نخاغ الغدة الكظرية أو من أنسجة ألياف الكروم خارج الغدة الكظرية )
  • البورفيريا ( هي عبارة عن مجموعة من الاضطرابات التي تتراكم فيها المواد الكيميائية و التي تُسمي “البورفيرين ” في الجسم ، والتراكم الزائد لهذة المواد الكيميائية يؤثر علي الجهاز العصبي أو الجلد أو الإثنين معاً .