عمل الزبدة في المنزل بالصور

عمل الزبدة في المنزل

كيف يمكن عمل الزبدة في المنزل وماهي طريقة عمل الزبدة من الحليب في المنزل ؟ أن الزبدة هي العمود الفقري لوصفات المخبوزات المختلفة مما يجعلها عنصر رئيسي في مطبخك  . عندما تحاول تجربة الكثير من وصفات المخبوزات المختلفة سوف تجد بأن الزبدة المنزلية عنصر مشترك بينهم لأن الزبدة قد تكون عنصر مكلف جداً عند محاولة شرؤاها وإليكم وصفة عمل الزبدة في المنزل يمكن لأي شخص تجربتها بنفسه في المنزل . حتي أنه يمكنك تناول الزبدة بمفردها مع قطع الخبز الطازجة  للإستمتاع  بالطعم الرائع وثروة صحية هائلة لجسمك .

وصفة عمل الزبدة

مكونات تحضير الزبدة  :

  • 2 كوب من الكريمة الثقيلة ( القشدة )
  • 1/2 معلقة صغيرة من الملح .
  • 2 ملاعق ماء مثلج .

خطوات عمل الزبدة :

  • القيام بصب القشدة في وعاء الخلاط الخاص بك  ولا تنسي أنه يمكنك تجهيز الزبدة من خلال إستخدام يد الخلاط فقط أو الخلاط اليدوي ولكن من الأفضل إستخدام الخلاط الكهربائي لتقليل الفوضي لأنه يحتوي علي غطاء ، يمكنك وضع القشدة بداخله والمزج .

  • يفضل مزج القشدة علي درجة متوسطة .

  • في البداية سوف تلاحظ أن الخليط تحول إلي مرحلة الكريمة المخفوقة ثم يصبح الخليط أكثر سمكاً وسبدأ في إطلاق زبدة مائية بمعني سوف تري قطع صغيرة من الزبدة علي جانبي الخلاط .
  • وفي الأخر ، سيكون كل شئ سائل مرة أخري ويوجد في الخلاط وتنفصل الزبدة تماماً .
  • فأنتي الأن نجحتي في تجهيز الزبدة .
  • يمكنك أن تستغرق هذه العملية ما يقرب من 5 دقائق علي سرعة متوسطة .

  • وبعناية يمكنك صب الحليب بالتدريج  ويصبح لديك كمية من الزبدة  ولكن سوف تحتاج إلي خطوة إضافيه لكي تستمر لفترة أطول .

  • هذه الخطوة ، تحتاج إلي القيام بها لغسل أي لبن متبقي من الزبدة حتي لا تفسد كشط الزبدة في وعاء من الماء البارد ، ولذلك يمكنك إستخدام 2 ملاعق من الماء المثلج .

  • قم بعصر الزبدة بين يديك لإخراج زبدة الحليب والإستمرار في الضغط حتي تتغير الماء   ، يمكن أن تحتاج إلي القيام بالضغط 5 مرات .

  • تحتاجي إلي ترك الزبدة تبرد علي قماشة قطنية ناعمة ( مثل الشاش )  وإضافة نصف معلقة ملح بالتدريج للحصول علي درجة مالحة مناسبة لك حتي لا تصبح الزبدة مالحة زيادة عن اللازم .

  • يمكنك ببساطة تخزين الزبدة في وعاء محكم الغلق في الثلاجة.

  • إذا كنتي تفضلي تشكيل الزبدة لأي شكل مناسب لك ولكن ينصح بأن يكون عصا الزبدة فهي الأكثر راحة .

  • يمكنك تخزين الزبدة في الثلاجة لمدة اسبوع ولفها في ورقة أو كيس وتخزينها علي المدي الطويل .
  • يجب أن تلاحظي بأنه بمجرد الحصول علي 2 كوب من القشدة ( الكريمة المخفوقة ) يساعدك في الحصول علي عصا الزبدة بوزن 100 جرام وتحصل أيضاً علي 1 كوب حليب .

 نصائح عند تجهيز الزبدة :

  • العمل علي خفق الكريمة ( القشدة ) علي درجة متوسط في الخلاط الكهربائي .
  • سوف تحصلي علي كريمة مخفوقة وبعد حوالي 5 دقائق سوف تنفصل الدهون والسوائل وتشكل الزبدة والحليب .
  • محاول سكب الحليب بالتدريج لكي تحصل علي السمك المطلوب .
  • عجن الزبدة في الماء البارد جداً وعصرها للتخلص من أي لبن متبقي ، ويجب الغسل عدة مرات  حتي تلاحظ تغيرات في الماء .
  • بمجرد أن تحصل علي الزبدة الجافة يمكن وضع الملح حسب التذوق ويفضل البدء  ب 1/8 معلقة صغيرة من الملح  والزيادة حسب الحاجة .

 القيمة الغذائية في الزبدة :

 تحتوي علي الدهون المشبعة :

تحتوي الزبدة علي نسبة من الدهون المشبعة والتي تحسن من مستويات الكوليسترول الجيد في الجسم وخفض نسبة الكوليسترول الضار . لذلك ، فهي جيدة للقلب  وتساعد في منع السكتات الدماغية . علاوة علي ذلك ، فهي واحدة من المكونات الأساسية لنمو الدماغ كما أنها تسهم في فقدان الوزن  عند تناول كميات معتدلة منها .

غنية بالفيتامينات :

تحتوي الزبدة علي فيتامين  أ  وفيتامين د ، وفيتامين ك ،  وبالتالي تحسن من صحة الأسنان وتمنع التسوس . علاوة علي ذلك ، فهذه الفيتامينات تحسن من صحة العين والحفاظ علي البشرة متوهجة والمساهمة في بناء الخلايا الصحية .

 كمية عالية من المعادن :

يمكنك العثور علي مجموعة متنوعة من المعادن الهامة في الزبدة ومنها النحاس والزنك والمنجنيز الموجودة في الزبدة وهي من مضادات الأكسدة القوية التي تقاوم تأثير الجذور الحرة الضار علي الجسم .

تحتوي علي نسبة عالية من الأحماض الدهنية :

الاحماض الدهنية من العناصر الصحية المطلوبة للجسم فهي تعزز من عملية التمثيل الغذائي وتدعيم صحة الجهاز المناعي . تعتقد بان الزبدة تحتوي علي سلاسل  قصيرة ومتوسطة من الأحماض الدهنية . التي تقدم فوائد صحية للجسم.

أحماض CLA :

تقلل من أحماض CLA  من كتلة الدهون الموجودة  وتم العثور علي هذه الأحماض الدهنية في منتجات الألبان  تحصل عليها من الحيوانات التي تعيش علي النظام الغذائي النباتي . كما أن هذه الأحماض تساعد في  مقاومة السرطان وخصوصاً سرطان الثدي وسرطان القولون .

 أحماض اوميغا 3 وأوميغا 6 :

من المكونات الفعالة الموجودة بداخل الزبدة هي أحماض أوميغا 3 وأحماض أوميغا 6  لأن الزبدة تقوم بتحقيق التوازن المثالي لكل من هذه الأحماض وبالتالي تحسين صحة الدماغ والمشاكل المرتبطة بالبشرة .

 الكوليسترول الجيد :

تحتوي الزبدة علي مستوي مثالي من الكوليسترول الجيد فهو عنصر  مثالي لتحسين وظائف الخلايا والحفاظ عليها صحية علاوة علي ذلك ،  يلعب الكوليسترول دور مهماً في تطوير الجهاز العصبي.

 مقاومة السرطان :

من المعروف بأن المستويات العالية من البيتا A  في الزبدة تساعد في منع الإصابة بسرطان القولون والمستقيم والبروستاتا .

 الحفاظ علي صحة الغدة الدرقية :

معظم مشاكل الغدة الدرقية مرتبطة بنقص فيتامين أ ، تحتوي الزبدة علي نسبة عالية من فيتامن أ والتي تساهم في الوقاية من أمراض الغدة الدرقية .

 تحسين العلاقة الحميمة :

أثبت الدراسات أن الفيتامينات التي تذوب في الدهون والتي توجد في الزبدة ومنها فيتامين أ وفيتامين د  وهي عناصر  تساعد في تحسين العلاقة الحميمية .