اعرف اكثر عن الكوليستيرول في الدم

من أمراض العصر المنتشرة هذه الأيام هو الكوليستيرول في الدم . قد تجد الشباب وكبار السن يعانوا منه مما يسبب في تدهور الحالة الصحية لك وينتج عنه أمراض عديدة . لهذا نحن ندعوك اليوم لتتعرف أكثر عليه حتى تتجنب تراكمه بجسمك وبدمك وتحمي نفسك منه في بداية شبابك وحتى كبر سنك .


ما هو الكولسترول؟

الكولسترول هو مادة طبيعية يفرزها جسم الانسان فمعظم الكوليسترول ينتجه الكبد حوالي 75 في المائة و 25٪ المتبقية تأتي من الأطعمة التي نأكلها. ونحن نعلم جميعا أن ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم ليست جيدة لصحتك، ولكن المستويات الطبيعية من الكولسترول في الواقع تلعب دورا حيويا في الحفاظ على أغشية الخلايا وتوليف الهرمونات. وأكدت اخر الاحصائيات بأن ثلث البالغين لديهم مستويات مرتفعة من الكوليسترول .

ارتفاع نسبة الكوليسترول (الدهون) في الدم عادة لا ينتج عنه اية أعراض وقد لا تعرف أن نسبة الكوليسترول في دمك مرتفعة جدا الا عن طريق عمل التحاليل والفحوصات الطبية . ويمكن أن يتراكم في الشرايين ويتسبب في تصلب الشرايين وهذا يقيد تدفق الدم عبر الشرايين ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة مثل النوبات القلبية أو السكتة الدماغية.

اختبار الكوليسترول

توصي جمعية القلب الأمريكية جميع البالغين فوق سن العشرين بعمل اختبار الكوليستيرول كل 4-6 سنوات . ويتم فحص الكوليسترول باختبار الدم الذي يقيس ثلاثة أشياء.

1 – البروتين الدهني عالي الكثافة (من الدهون الجيدة)

هو يعتبر من الدهون الصحية للجسم ولاخطر منه حيث يساعد علي تغليف الشرايين وعلي المحافظة علي خلايا البشرة ويقي من الاصابة بأمراض القلب

2- البروتين الدهني منخفض الكثافة(من الدهون الضارة)
وغالبا ما يشار إلى الكوليسترول “السيئ”، هذا النوع الذي يتكون على جدران الشرايين وعلي خلايا الدم البيضاء مما يتسبب في انسداد الشرايين .والمستوى الأمثل من هذا الكولسترول بالنسبة لمعظم الناس هو 100 ملغ. اما إذا كان لديك مرض القلب، قد تحتاج إلى خفض هذه النسبة لتكون 70 ملغ .

3- الدهون الثلاثية
هي نوع من الدهون الموجودة في الدم. المستويات العادية للدهون الثلاثية في الجسم هي 150 ملغ. والمستويات أعلى من ذلك يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب ومتلازمة التمثيل الغذائي، وهو أيضا عامل خطر لأمراض القلب والسكري والسكتة الدماغية

 ومن العوامل الاساسية لارتفاع نسبة الدهون الثلاثية

  • السمنة
  • مرض السكري
  • التدخين
  • ادمان الكحول
  • الخمول وعدم ممارسة الرياضة

الكولسترول في الغذاء

الكولسترول في الطعام ليس هو نفسه الكوليسترول في الدم، فإن الكولسترول في الأطعمة التي تتناولها له تأثير ضئيل على مستويات الكوليسترول في الدم. ومع ذلك، حوالي 30٪ من الناس هم “المستجيبين”، الذين يمكن ارتفاع مستويات الكولسترول في الدم بعد وجبة عالية في الكولسترول. فعلي هؤلاء تجنب الأطعمة المليئة بالدهون المشبعة والدهون المتحولة، مثل اللحوم الدهنية، ومنتجات الألبان والدهون الكاملة، صفار البيض، والعديد من الأطعمة السريعة .

الكوليستيرول والتاريخ الوراثي

تناول الأطعمة عالية الكوليسترول والدهون المشبعة ليست السبب الوحيد لارتفاع مستويات الكوليسترول في بعض الناس. بالنسبة للكثيرين، وعلم الوراثة هي المسؤولة. يمكن أن تسبب حالة وراثية تسمى فرط كوليستيرول الدم العائلي مستويات عالية من الكوليسترول في الدم.

ما الذي يعزز مخاطر ارتفاع الكوليستيرول؟

هناك عدة عوامل خطر لارتفاع نسبة الكولسترول مثل

  •  تناول الكثير من الدهون المتحولة والدهون المشبعة،
  • زيادة الوزن أو السمنة المفرطة
  • تقدم السن
  • التاريخ الوراثي

الكولسترول ونوع الجنس

النساء عموما لديهم مستويات أعلى من الكولسترول لأن هرمون الاستروجين (هرمون الانوثة) يميل إلى رفع مستوياته في الدم. هذا هو السبب في أن معظم النساء تميل إلى ارتفاع مستويات الكولسترول من الرجال. حتى سن اليأس، وبعد ذلك، ومستويات الدهون الثلاثية تبدأ في الارتفاع. فمن المهم تناول نظام غذائي صحي، والحفاظ على وزن صحي للمساعدة في إدارة مستويات الكوليسترول في الدم من بعد انقطاع الطمث.

الكولسترول والأطفال

تصلب الشرايين في الواقع يبدأ في مرحلة الطفولة، ويمكن أن تلعب دورا في تطوير أمراض القلب في سن البلوغ. الأطفال الذين يعانون من الوالدين أو الأجداد المصابون بتصلب الشرايين التاجية أو أي شكل من أشكال أمراض القلب أو النوبات القلبية، أو الذين لديهم نسبة عالية من الكوليسترول في الدم يجب أن يكون مستوى الأطفال على ممارسة الرياضة منتظم وان يكونوا محافظين على وزن صحي وتناول نظام غذائي منخفض الدهون مع الكثير من الفواكه والخضروات ومعالجة ارتفاع ضغط الدم والسكري.

خفض نسبة الكوليستيرول عن طريق

تناول المزيد من الألياف

فالألياف يمكن أن تقلل من نسبة الكولسترول الضارة. قد تساعد الوجبات الغذائية عالية الألياف أيضا علي فقدان الوزن، وزيادة الوزن هو عامل خطر المساهمة لارتفاع الكوليسترول في الدم. وتشمل الأطعمة الغنية بالألياف الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة والبقوليات والفاصوليا .

معرفة كمية الدهون
توصي جمعية القلب الأمريكية بأن 25٪ فقط إلى 35٪ من السعرات الحرارية اليومية تأتي من الدهون مثل تلك الموجودة في الأسماك والمكسرات والزيوت النباتية. بالنسبة للأشخاص الأصحاء، يجب ألا تشتمل الدهون المشبعة على أكثر من 7٪ من إجمالي السعرات الحرارية في اليوم الواحد. وهذا يعني تجنب الأطعمة المقلية والعديد من الأطعمة السريعة .

تناول البروتين

يجب تناول كل ما يخلو من الدهون مثل الدواجن والاسماك واللحوم الخفيفة الخالية من الدهون

تقليل النشويات

قد تساعد الوجبات الغذائية منخفضة الكربوهيدرات على تحسين مستويات الكولسترول ولابد ان تستشر طبيبك حول أفضل خطة الطعام الصحي لإدارة الكوليسترول.

فقدان الوزن

فقدان الوزن يمكن أن يساعد على خفض الكولسترول والدهون الثلاثية الخاصة بك.

الاقلاع عن التدخين

التدخين ليس فقط سيئ لرئتيك. فإنه يقلل أيضا من الكولسترول الجيد ويزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

ممارسه الرياضة

اداء التمارين يمكن أن يزيد من نسبة الكولسترول الجيد تصل إلى 6٪ وتقلل الكوليسترول الضار بنسبة 10٪. فقط 40 دقيقة من التمارين الرياضية مثل المشي أو السباحة أو ركوب الدراجات من ثلاث إلى أربع مرات في الأسبوع يمكن أن يكون لها تأثير على مستويات الكوليسترول في الدم . 

أدوية الكولسترول

في بعض الأحيان، اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام ليست كافية لتحقيق مستويات الكولسترول الصحية. هذا هو الحال في كثير من الأحيان عندما يكون سبب ارتفاع الكوليسترول من العوامل الوراثية، وفي هذه الحالات، يمكن أن الأدوية قد تساعد. وعادة ما يكون الخيار الأول للاطباء في وصف العلاج لهذه الحالات.

إذا كان لديك عوامل عالية الخطورة لأمراض القلب أو السكتة الدماغية، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم، والتدخين، والتاريخ العائلي لأمراض القلب، والرجال فوق سن 45 والسيدات فوق 55 ، او تعاني من السمنة المفرطة ، قد تحتاج إلى خفض مستويات الكوليستيرول حتي تصل الي 70 ملغ او اقل  .

وقد ثبت علميا ان اتباع نظام غذائي منخفض الدهون و منخفض الكربوهيدرات يساعد علي خفض مستويات الكولسترول الضار. وان ممارسة التمارين الرياضية بانتظام يحسن مستويات الكولسترول الجيد، بالإضافة إلى تعزيز القلب والأوعية الدموية .

رابط مختصر للمقال:

1 Comment on اعرف اكثر عن الكوليستيرول في الدم

اترك تعليق

لن يتم نشر البريد.


*