المشاكل الجلدية الشائعة المرتبطة بمرض السكري

يؤثر مرض السكري غير المنضبط على أجزاء مختلفة من الجسم، بما في ذلك البشرة، وفي الواقع يوصي خبراء الصحة أن مرضى السكري يحتاجون الى رعاية جيدة لجلدهم، ومرض السكري يمكن أن يسبب عددا من المشاكل الجلدية، وللتخلص من مشاكل الجلد يجب اتحكم في مستويات السكر في الدم (الجلوكوز).
 

أشهر المشاكل الجلدية التي قد تصيب مرضى السكري

تنشأ المشاكل الجلدية بسبب ارتفاع مستويات السكر في الدم، وانخفاض حساسية الأعصاب وضعف الدورة الدموية، كما أن زيادة فقدان السوائل من الجسم بسبب ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم مما يسبب جفاف الجلد ويؤدي إلى الحكة.
  • الناس الذين يعانون من مرض السكري يميلون إلى الاصابة بالالتهابات الجلدية (سواء البكتيرية والفطرية) التي يمكن أن تحدث في أي منطقة من الجسم، بما في ذلك بين أصابع القدم، وحول واحد أو أكثر من الأظافر وعلى فروة الرأس.
إذا لم تعالج في الوقت المناسب، حتى مشاكل الجلد بسيطة يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات خطيرة لأن مرض السكري يبطئ عملية شفاء الجروح، وهذا هو السبب في أنه من المهم جدا معرفة مشاكل الجلد الشائعة المرتبطة بمرض السكري، حيث ان التشخيص في الوقت المناسب يعني علاج أفضل ومضاعفات أقل.

مشاكل الجلد الشائعة المرتبطة بمرض السكري:

1. أكانثوسيس نيغريكانز ) الشواك الأسود) :
تتميز هذه المشكلة الجلدية بأن الجلد يكون أكثر قتامة في تجاعيد الرقبة حيث تشعر وكأنها مخملية، وفي الواقع هذه واحده من العلامات الأولى التي قد تحدث لدى مرضى السكري، كما أنه يحدث بسبب مقاومة الأنسولين.
  • بصرف النظر عن الجزء الخلفي من العنق أو الرقبة، الا انه يمكن أن يؤثر على الجلد في الإبطين، وبين الفخذين، وقد يصيب مناطق أقل شيوعا مثل الوجه، ومنطقة الفخذين الداخلية، والمرفقين والركبتين والسرة أو زر البطن.
الأشخاص البدناء الذين يعانون من مرض السكري هم في خطر أكبر لتطوير هذا المرض الجلدي، وفقدان الوزن هو أفضل وسيلة للحد من هذا الخطر.
  • أيضا، يمكن للأشخاص الذين يعانون من شذوذ الغدد الصماء (الغدية)، والخباثة الداخلية (وخاصة سرطان المعدة) ومرضى زرع الكلى أن يعانون من هذا المرض الجلدي.
2. نكروبيوسيس ليبويديكا ديابيتيكوروم (Necrobiosis Lipoidica Diabeticorum ) :
هذا مرض جلدي شائع آخر في الأشخاص الذين تم تشخيصهم أنهم مصابون بمرض السكري، وينجم عن التغيرات في الأوعية الدموية ويشبه إلى حد كبير اعتلال الجلد السكري.
  • يؤثر بشكل عام على الساقين السفلية، حيث يرتفع الجلد، ويصبح أصفر و شمعي المظهر، ومع مرور الوقت فإن الحدود تصبح ذات لون أرجواني ويمكن أن تسبب تندب.
في الحالات الشديدة، يمكن للندوب أن تتحول الى قروح وتكون مصحوبة بحكة وألم.
قد يكون هذا المرض الجلدي على فترات نشطة وخامدة، اعتمادا على مدى السيطرة على مستوى السكر في الدم.
 
3. التصلب الرقمي ( التصلب الحدبي) :
الناس الذين يعانون من مرض السكري من النوع 1 يمكن أن يكونون مصابون بالتصلب الرقمي، وهو ما يعني ظهور طبقات سميكة من الجلد الشمعي الذي يظهر على ظهر اليدين، وأيضا مفاصل الأصابع فتصبح قاسية وتسبب مشاكل في الانتقال.
  • الى جانب جلد الجزء الخلفي من اليدين، فإن الجلد على أصابع القدم والجبين يمكن أن يتأثر، وفي بعض الأحيان ينتشر هذا الجلد السميك على الوجه والكتفين والصدر.
الحفاظ على ترطيب بشرتك يمكن أن يساعد على تليين وترطيب هذا الجلد السميك، ولكن التحكم في مستوى السكر في الدم هو العلاج الوحيد لهذه المشكلة.
 
3. الورم الأصفر المنتفخ (Eruptive Xanthomatosis ) :
مرض السكري غير المنضبط يمكن أن يسبب مشكلة جلدية تسمى الورم الأصفر المنتفخ، والذي يتميز بأن الجلد يكون الأصفر ويحدث بروز في الجلد مثل حبة البازلاء، وهذا البروز الصغير يكون ذو حواف حمراء وتسبب الكثير من الحكة. عادة ما يحدث على الجزء الخلفي من اليدين، ومن المحتمل أن يحدث في المرفقين والقدمين والذراعين والأرداف.
  • بصرف النظر عن مرض السكري، فإن الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الكوليسترول والدهون الثلاثية عالية جدا (الدهون في الدم) هم في خطر أكبر لتطور هذه المشكلة.
إذا كنت مصابا بالسكري، فعليك بذل قصارى جهدك للحصول على مستويات طبيعية من الجلوكوز في دمك، لأن هذا هو العلاج الرئيسي لهذه المشكلة، وعند عدم التحكم في مستوى السكر، فسوف تندلع المشاكل الجلدية في غضون بضعة أسابيع.
 
4. بولوسيس ديابيتيكوروم ( بثور السكري) (Bullosis Diabeticorum ) :
المعروف أيضا باسم بثور السكري، يمكن أن تحدث هذه المشكلة الجلدية على الجزء الخلفي من الأصابع واليدين وأصابع القدمين والقدمين، وأحيانا على الساقين أو الساعدين، وقد تحدث هذه البثور وحدها أو على شكل بقع تشبه بثور الحرق، ومع ذلك فهي ليست مؤلمة.
  • الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري الحاد والاعتلال العصبي السكري هم أكثر الأشخاص عرضة للمعاناة من هذه المشكلة.
مثل أي نوع من بثور، يمكن أن تسبب بثور السكري العدوى إذا لم يتم معالجتها بشكل جيد، والحفاظ على مستوى الجلوكوز في الدم تحت السيطرة هو العلاج الوحيد لهذه البثور.
 
5. بقع السكري (Diabetic Dermopathy ) :
في هذا النوع من الحالات الجلدية، والمعروف أيضا باسم بقع شين، يظهر بقع بالكاد تكون ملحوظة في الجلد، ويحدث ذلك نتيجة للتغيرات في الأوعية الدموية التي تزود الدم للجلد.
  • البقع عادة ما تتطور على الساقين، ولكن يمكن أن تحدث أيضا على الفخذين والجذع أو مناطق أخرى من الجسم.
  • هذه البقع لا تؤذي، ولكن نادرا يمكن أن تسبب حكة أو تسبب إحساس الحرقة. هذه البقع عادة لا تسبب أي أعراض اخرى، واغلب الناس يحدث لديهم خلط بينها وبين البقع التي تظهر مع التقدم في العمر، ولكن على عكس البقع العمرية، فعادة هذه البقع تبدأ تتلاشى بعد 18 إلى 24 شهرا، ومع ذلك، إذا لم يتم التحكم في نسبة السكر في الدم، يمكن أن تبقى البقع إلى أجل غير مسمى.
7. الورم الحبيبي (Disseminated Granuloma Annulare ) :
هذا من المشاكل الجلدية الاكثر شيوعا في الأشخاص المصابين بالسكري، ويتسبب في ظهور بقع وعرة، أو بقع حلقية قد تكون ملونة بلون الجلد أو حمراء اللون.
  • هذه البقع غالبا ما تتطور على الأصابع والأذنين، وقد تسبب حكة خفيفة، وفي بعض الحالات يمكن أن تحدث البقع على الصدر والبطن، ويمكن أن تكون متفرقة أو متجمعة في اماكن على الجسم.
عند السيطرة على مستوى السكر في الدم، فإن البقع عادة تختفي من تلقاء نفسها دون أن تترك ندبات، وقد يساعد دواء الستيرويد الموضعي، مثل الهيدروكورتيزون على التلخص من هذه البقع، ولكن العلاج الأساسي هو تنظيم مستوى السكر في الدم ليصل الى مستواه الطبيعي.
 
8. سليديريدما ديابيتيكوروم (Scleredema Diabeticorum ) :
سليديريما ديابيتيكوروم هو اضطراب نادر ضام يحدث في مرضى السكري بسبب ضعف السيطرة على العملية الأيضية.
يتميز بحدوث سماكة للجلد على منطقة الظهر العليا والظهر من الرقبة، ويمكن أن تحدث أيضا على الوجه والرقبة والجذع، وتصلب الجلد يجعلها ثابتة مع لون أحمر قليلا أو مائل الى البني “لويحات خشبية”.
  • المرض عادة ما يتقدم ببطء على مدى عدة سنوات، ومع مرور الوقت فإنه يميل إلى تقليل الحساسية في المنطقة المصابة وانخفاض الحركة في الرقبة والكتفين.
للتشخيص السليم لهذه الحالة، سوف ينصحك الطبيب بأخذ خزعة من الجلد و القيام فحصها في المعمل.

نصائح للعناية بالبشرة لمرضى السكري:

  1. أفضل خيار لعلاج معظم الأمراض الجلدية المرتبطة بمرض السكري هو التحكم في مستويات السكر في الدم من خلال اتباع نظام غذائي سليم وأي احداث تغييرات ضرورية في نمط الحياة.
  2. سواء كنت تغسل يديك أو تستحم فعليك تجفيف نفسك جيدا، ويجب ان تعطي عناية خاصة لتجفيف المناطق بين أصابع القدمين وتحت الذراعين ( منطقة تحت الابطين) وفي أي مكان آخر تتراكم فيه الرطوبة.
  3. استخدام لوشن مرطب ذو نوعية جيدة للحفاظ على بشرتك ناعمة ورطبة، ومن الأفضل استخدام المرطب بعد الاستحمام لمساعدته على اختراق أعماق الجلد.
  4. شرب كمية كافية من الماء طوال اليوم للحفاظ على جسمك رطب وبشرتك تكون رطبة وصحية.
  5. دائما عليك ارتداء الملابس الداخلية الفضفاضة المناسبة والمصنوعة من القطن للمساعدة في تمرير الهواء والتنفس للجلد بشكل جيد.
  6. من الأفضل ارتداء الجوارب والأحذية المريحة للعناية بالجلد لقدميك.
  7. تناول نظام غذائي صحي يتضمن الكثير من الفواكه والخضار والحبوب الكاملة.
  8. ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، حيث يتم ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة ، 5 أيام في الأسبوع.
  9. مراقبة مستوى السكر في الدم بانتظام.
  10. تجنب خدش الجلد الجاف، والذي يمكن أن يخلق آفات وتسمح بحدوث العدوى.
  11. علاج الكدمات فورا، مهما كانت صغيرة.
  12. تجنب الحمامات الساخنة، والتي يمكن أن تسبب جفاف بشرتك.
  13. استخدام بودرة التلك للحفاظ على الجلد جاف ويسحب الرطوبة الزائدة.
  14. تحقق بانتظام من بشرتك جيدا، وإذا لاحظت أي علامات غير عادية، عليك مراجعة الطبيب على الفور.

رابط مختصر للمقال:

كن اول من يكتب تعليق :

اترك تعليق

لن يتم نشر البريد.


*