اكثر 12 سبب يفسد العلاقة بين الأزواج

علاقة الحب

يعتبر الزواج قرار مصيري تقرر معه أن تكمل باقى سنين عمرك مع شخص ما وتربط مصيرك بمصيره وقدرك بقدره ولذلك فيجب على كل رجل وامراة تدقيق الاختيار عند اختيار شريك الحياة لأننا كما ذكرنا يعتبر ذلك قرار مصيري وبعد الزواج قد يجد الزوجين ان الحياة أصبحت سعيدة وذات معنى ولكن سرعان ما يتحول هذا الشعور إلى احساس بالملل والزهق من العلاقة الزوجية الأمر الذي يقف الزوجين حائرين امامه ما سبب فتور العلاقة الزوجية وبُعد كل منهما عن الآخر ؟! ولذلك فإننا سوف نعرض لكم الآن الأسباب التى تؤدي إلى فساد العلاقة الزوجية

علاقة الحب

1- عدم احترام شخصية الطرف الآخر

من اكثر الاخطاء التى يرتكبها عدد كبير من الأشخاص عند الزواج هو أن يذكر احدهما انه قادر على تغيير شخصية الطرف الاخر فإن هذا لا يتعدى ان يكون مجرد وهم لأنه يجب ان تكون متقبلا لشريك حياتك بكل ما فيه وأن تتقبل عيوبه قبل مميزاته فلا يوجد شخص خالى من الخطاء ولا يوجد شخص ممكن ان يتغير بين يوم وليلة ولذلك فيجب عليك ان تظهر للطرف الثانى ان تحترم شخصيته وانك تعلم أنه يوجد حد معين للحديث معه حول رغبتك في أن يكتسب صفة معينة او يترك أخرى

Advertisements

2- عدم التواصل مع بعضكما البعض

إن اكثر ما يزعج العلاقة الزوجية ويقصر عمرها هو ان يكون هناج حاجزا بين الزوجين ومسافات كبيرة فيما بينهما حيث يجب ان يكون هناك تواصل دائم بين الزوجين وأن يفكرا معا في أمور حياتهم وحياة الأبناء إذا كان يوجد أبناء وأن يبنوا جسرا من التواصل والتفاهم فيما بينهما لأن ذلك يساعد على تخفيف درجة الملل والفتور التى قد تحل على العلاقة الزوجية مع مرور الوقت

3- عدم الاهتمام بالعلاقة الحميمية

إن نجاح العلاقة الحميمة بين الزوجين واستمرارها هي تعتبر احدى مفاتيح العلاقة الزوجية الناجحة حيث يجب أن يحرص كل من الطرفين على نجاح هذه العلاقة والتى تساعد على تعزيز الشعور بالحب ونمو العاطفة فيما بينهما بل ويساعدهما ذلك أيضا على تخطى عدد كبير من مصاعب الحياة التى قد تواجههما.

4- عدم الاهتمام بالطرف الآخر

لا تجعل حياتك العملية أو انشغالك بامور الأبناء ومشاغل الحياة المختلفة بنسيك ان للطرف الاخر حقا كبيرا عليك فحاولا ان تصبحا صديقين تتحدثون معا ويشعر كل منكما بالآخر ويحاول جاهدا ان يخفف من درجة ألمه وحزنه لأن ذلك من شأنه أن يثرى العلاقة الزوجية ويجعلها فعليا علاقة مودة ورحمة كما قال الخالق عز وجل: “وجعل بينكم مودة ورحمة”.

5- الخيانة العاطفية

قد يكون هذا المصطلح غريب على مسامعكما ولكنه من حيث المعنى يحدث كثيرا فأن يميل الرجل بقلبه إلى احدى النساء أو تنجذب المرأة إلى احد الرجال امر جلل فى وقعه النفسى على الطرف الثانى ولذلك يجب أن تحاول جاهدا المحافظة على حق شريك حياتك في قلبك أن يكون له وحده دون أن يشاركه فيه احد وليس معنى هذا أن لا تهتم بالأبناء والبنات والآباء ولكن كن حريصا على أن تعطى كل ذي حقا في قلبك حقه.

6- التشاجر الدائم بسبب المال

إن اكثر ما يهدد الحياة الزوجية هو الشجار الدائم واكثر ما يتشاجر عليه الأزواج خصوصا في مجتمعنا الشرقى نظرا لانخفاض المستوى الاقتصادى وانخفاض مستوى المعيشة هو المادة ولذلك فنحن ننصح النساء بأن تكون مقتصدة في نفقاتها قدر الإمكان وننصح الرجل بأن يبذل كل جهده حتى يوفر المستوى المعيشى المناسب لأسرته وحاولا ألا ترهقوا انفسكم بالمزيد من النفقات التى لا يكون لها لزوم فكل ذلك من شأنه يساعد على مشكلتكم الاقتصادية ويقل معه الشجار الدائم فيما بينكما

7- عدم تقدير الطرف الثانى

إلى كل زوج وزوجة يجب ان تعرفا أن الشخص الذي تقابله وتتزوجه ليس هو نفس الشخص بعد مرور عشر سنوات مثلا فقد تحدث تغيرات كبيرة في حياة كل منكما بأن يترقى احدكما في العمل مثلا أو أي شيئ من هذا القبيل ولذلك يجب أن تعلم نفس المعاملة التى تعامل بها الطرف الآخر في بداية الزواج يجب ان تختلف بعد أن تمر سنوات العمر ويتغير كل منكما ويجب ان تكون مقدرا لشخصية الطرف الثانى محترما له ولعقليته واعلما جيدا ان العلاقة التى تخلوا من الاحترام والتقدير هي علاقة فاشلة بكل المقاييس

8- الانشغال بالتكنولوجيا الحديثة

مع التقدم التكنولوجى الذي نشهده حاليا وقد اصبح كل منا لا يتنازل عن الهاتف الشخصى وعن التواصل مع الأخرين من خلال مواقع التواصل الاجتماعى فقدنا كثيرا من المعانى الجميلة في حياتنا واهمها هو الدفء الأسرى حيث أن هذه الوسائل الحديثة قد تقربنا ممن هم بعيدين ولكنها بلا شك تبعدنا عن من هم قريبين منا ولذلك يجب الا تترك هذه الوسائل تستحوذ على كامل وقتك وحاول ان تقلص وقت بقاءك عليها قدر الإمكان وان تحتفظ بالدفء الأسرى مع زوجتك ومع ابنائك لأن ذلك من شأنه أن يعمل على توطيد العلاقة الزوجية فيما بينكما

9- الأنانية وحب النفس

إن الحياة الزوجية في الغالب هي حياة قائمة على التضحية وإيثار الطرف الاخر على نفسك ولذلك فيجب ان تبتعد تماما عن الأنانية في التعامل مع شريك حياتك وأن تحرص على تفضله دائما على نفسك وتفضل راحته على راحتك لأن ذلك يزيد من قيمتك في نظر الطرف الأخر وينمى معانى الحب والمودة أيضا والرحمة فيما بينكما.

10- افتقاد الصدق والثقة

إن افتقاد الصدق بين الطرفين والثقة يزعزع العلاقة الزوجية بشكل قوى جدا لأنه يشعر الطرف الأخر بأنك لست واضحا وصريحا معه مما يقلقه ويشغل تفكيره كثيرا وبالتالى فيجب دائما ان تحرص على ان تخبر شريك حياتك بالحقيقة والصراحة وأن لا تدع مجالا للشك فيك أبدا وأن تحرص على ان تنال ثقته لأن الشك يقتل العلاقة الزوجية

11- عدم التحكم في الغضب

دائما ما يثار بعض الأزواج والزوجات لأتفه الأسباب وباستمرار وهذا أمر من شانه أن يربك الطرف الاخر ويجعله أقل قدره على التصرف ولذلك فإن الغضب المبالغ فيه والدائم يؤدي إلى سيطرة حالة من الحزن والهم على المنزل وبالطبع يعتبر الهم والحزن في المنزل مسمارا اساسيا في نعش العلاقة الزوجية ولذلك فيجب ان يحرص كل من الزوج والزوجة على التحكم في درجة غضبه وألا يسرف في الغضب وان يحاول أن يعبر عن ضيقه بطريقة أخرى غير الغضب كأن يخرج ليسير في الهواء الطلق لبعض الوقت مثلا حتى يهدأ

Advertisements

12- عدم اشراك الطرف الآخر في طموح وافكارك للمستقبل

إن التفكير وحدك وعدم اشراك شريك حياتك في التفكير والتخطيط للمستقبل وعدم امتلاك اهداف مشتركة من شأنه أن يهدد مستقبل العلاقة الزوجية حيث أن الاشتراك في التفكير في مستقبل الأسرة وفي الطموح الشخصى لكل منكما من شأنه ان يزيد من درجة التفاهم والتواصل بين الزوجين ويثرى العلاقة الزوجية أيضا لأن الزوجين مصير ومستقبل كل منهما مرتبط بمصير ومستقبل الطرف الآخر

Advertisements