الظفر الغائر وعلاجه وكيفية تجنب الإصابة [الظافر المنغرز ]

الكثير لا يسمع عن هذا المصطلح الظفر الغائر ولكن في الحقيقة أن هناك الكثير من الأشخاص الذين يعانون من الظفر المنغرز الغائر فهيا بنا نتعرف سويا على الظفر المنغرز وكيف يمكن علاجه وتجنبه من خلال السطور التالية.

الظفر-الغائر

أولا: ما هو الظفر الغائر:


عندما يكون الظفر مقوسا من عند نهايته الخارجية وينمو إلى داخل الجلد يسمى هذا الظفر ظفرا منغرزا أو غائرا وقد يرى البعض أن الظفر المنغرز يقلل من جمال المظهر فحسب خصوصا أنه شائع الحدوث لدى الشباب من الجنسين ولكن في الحقيقة أن الظفر المنغرز يكون مشكلة عندما يكون الشخص مصابا ببعض الأمراض مثل مرض السكري أو قصور في الدورة الدموية

ثانيا: أسباب الظفر المنغرز:

عندما ينمو طرف الظافر تجاه الجلد فإنه يتسبب في حدوث جرح صغير وهو يكون عرضة للجراثيم والطفيليات كالبكتيريا وغيرها مما يؤدي إلأى التهاب وتورم الإصبع وارتفاع درجة حرارته وهذا التورم يؤدي إلى أن ينغرز الظفر بدرجة أكبر بالإصبع ومن أهم أسباب حدوث الظفر المنغرز هو:

  • أن تكون طبيعة الشخص هي أن ظافره مقوسا وينمو إلى الداخل خصوصا في إصبع القدم الأكبر
  • سقوط أشياء ثقيلة على الإظفر أو ارتداء أحذية ضيقة أكثر من اللازم لأوقات طويلة.
  • إصابة الأظافر بالعدوى كالعدوى الفطرية مثلا التي تؤدي إلى تغيير شكل الظافر وإلى تقوسه وبالتالي يتغير الإظفر ويصبخ غائر ومنغرز
  • قص الأظافر بطريقة خاطئة بحيث يقوم الشخص بقص أظافره لتكون قصيرة جدا مما يؤدي إلى نمو الجلد فوقها وبالتالي عندما ينمو الظافر ينمو بين الجلد واللحم فيكون هنا منغرزا.

ثالثا: كيف يمكن علاج الظافر المنغرز:

1 – عندما تكتشف وجود ظافر منغرز في مرحلة مبكرة قبل أن يحدث به أي تورم أو التهاب يكون العلاج هنا بسيطا ويمكنك أن تقوم به بالمنزل عن طريق أن تقوم بعمل حمام مياه بملح الطعام العادي أو الملح الإنجليزي وتضع به أقدامك مع القيام بإبعاد أجزاء الجلد النامية حول الظافر عنه بشكل مستمر بيدك حتى عندما ينمو الظافر يكون بعيدا عن الجلد وبالتالي لا يصبح منغرزا كما يمكنك أن تقوم باستخدام ملقاط أن تقوم بوضع قطعة قطن صغيرة بين الظافر والجلد وبالتالي لا ينمو الظافر في الجلد.

2- العلاج الطبي: أما إذا كان الظافر منغرزا بدرجة كبيرة وبه بداية التهاب وتورم فيجب هنا أن تقوم باستشارة الطبيب أو الصيدلي ليصف لك المضاد الحيوي المناسب.

3- التدخل الجراحي: والعلاج الجراحي يعتبر هو الملاذ الأخير الذي تلجأ إليه عندما لا تفلح في العلاج الطرق السابقة وفي الحقيقة أن التدخل الجراحي يتم خلاله استئصال جزء من الظافر المنغرز وقد يتم معه استئصال الخلايا الرئيسية التي ينمو منها الظافر مما قد يؤدي إلى عدم نمو الظافر مرة أخرى وبالتالي يشوه منظر القدم

4- الطرق الحديثة للتدخل الجراحي وفيها يتم استئصال جزء صغير من الظافر ما يقرب من 2 مم مع الجزر وهي عملية بسيطة للغاية تستطيع بعدها أن تعود إلى نشاطاتك السابقة بشكل سريع كما أن هذه الجراحة تضمن المحافظة على منظر القدم جميلا دون تشويه.

رابعا: كيف يمكنك تجنب الإصابة بالظافر المنغرز:

إن الظافر المنغرز قد يراه البعض مشكلة بسيطة ولكنه في الحقيقة ليس كذلك حيث أنه قد يؤدي إلى تشويه منظر القدم كما أشرنا سابقا إذا تم إهماله وعدم علاجه فيصبح مشكلة مزمنة ومؤلمة للغاية ولذلك فيجب أن تحرص على علاج الظافر المنغرز إذا ظهر لديك بشكل سريع دون كسل أو إهمال وإذا أردت أن تتجنب الإصابة بالظافر المنغرز من البداية فالأمر بسيط للغاية فكل ما عليك فعله هو

  • يجب أن تتخار احذية مناسبة وذات حجم مناسب بحيث لا تكون ضيقة ولا تكون أوسع من اللازم في نفس الوقت
  • لا تقم بقص أظافرك أقصر من اللازم حيث أن بعض الأشخاص يعتقدون أن قص الأظافر قصيرة جدا هي من وسائل النظافة والوقاية من الأمراض ولكن ذلك في الحقيقة قد يردي إلى الإصابة بالظافر المنغرز ولذلك فيجب أن تترك 1 أو 2 مم من أظفرك بعد الجلد حتى عندما ينمو الظافر لا يتحول إلى ظافر منغرز

وبذلك أعزاءنا القراء فمن ما قمنا بسرده من معلومات يتبين لنا أن الظافر المنغرز ليس امرا بسيطا ولا يجب تجاهله مطلقا لأنه قد يتحول إلى مشكلة مزمنة وكبيرة تنتهي بك في النهاية إلى الحاجة إلى التدخل الجراحي والتي كما أشرنا قد تؤدي إلى عدم ظهور الظافر مرة أخرى وتشويه مظهر الإصبع ولذلك فيجب أن تحرص على اتباع طرق الوقاية التي أشرنا أليها وإذا حدث وظهر الظافر المنغرز فيجب أن تسرع إلى علاجه في مراحله الأولى قبل أن يلتهب ويتورم ويصبح في حاجة إلى علاج طبي وجراحي