هل الريجيم يسبب الاكتئاب ؟ فقدان الوزن وعلاقته بالإكتئاب

هل الريجيم يسبب الاكتئاب ؟

قد تعتقد أنه عند فقدان كيلو واحد من وزنك ، يجعلك أكثر سعادة . و لكن هناك دراسة حديثة ، أثبتت عكس هذا الإفتراض تماماً . صدق أو لا تصدق ، إن فقدان الوزن يؤدي إلي الإكتئاب. و هذا وفقاً لما ذكرته دراسة في مجلة بلوس وان علي الإنترنت .

هل الريجيم يسبب الاكتئاب ؟

هل الريجيم يسبب الاكتئاب ؟

هل الريجيم يسبب الاكتئاب ؟

بينما لم تكن هذه هي الدراسة الأولي التي قامت بالبحث عن وجود علاقة بين فقدان الوزن و الإكتئاب . لأنه من المهم الوصول إلي نتائج أعمق و أوضح .  قام الباحثون في هذه الدراسة  علي ما يقرب من 2,00  من البالغين الذين يعانوا من زيادة الوزن و السمنة . وجدت الدراسة أن حوالي 80% و أكثر منهم كانوا عرضة للإكتئاب و أيضاً إذا فقد أحد من أصدقائه الوزن قد يُصاب هو بالإحباط ، أليس كذلك ؟ .

وينسب فريق الدراسة ذلك إلي أن الأفراد الذين يخضغوا لحمية غذائية قوية ، و يتعرضوا لنسبة عالية من الحرمان من الطعام ، و لا يتم فقدان المزيد من الوزن ، سوف يجد الأفراد أنهم  لم يصلوا إلي كمية الوزن التي يرغبوا فيها ، قد يعرضهم ذلك للإكتئاب .

و يقول خبير إنقاص الوزن كيري غلاسمان و عضو المجلس الإستشاري للصحة ، بأن هذا لا يجب أن يكون سبباً يدفعك للتخلي عن إنقاص الوزن لديك ، و خصوصاً المبدئين . يضيف غلاسمان بأنهم يجب ألا يأخذوا هذه الدراسة بعين الإعتبار لأنه من المستحيل التميز بين ما إذا كان هناك علاقة بين النظام الغذائي و خطر الإصابة بالإكتئاب ، أو قد يكون الإكتئاب حتي يؤدي إلي فقدان الوزن . مما يجعل أن هناك صعوبة في فهم المشاكل المرتبطة بفقدان الوزن . لأنه قد لاحظ فريق الدراسة أيضاً ، أن الأشخاص الذين فقدوا الوزن الذين الوزن المرغوب فيه .

و هناك أسباب وجيهة توضح لماذا يؤدي فقدان الوزن إلي الإكتئاب عند بعض الأفراد ؟ . قد لاحظ غلاسمان ، أن بعض الأفراد كانوا يشعورن بالهزيمة عندما لا يفقدون الوزن أسرع مما كانوا يأملون . في حين هذه الأسباب بالتأكيد مشروعة ، لذلك نحتاج إلي المزيد من الأبحاث التي يجب القيام بها لإثبات خطر تزايد الإكتئاب مع إنقاص الوزن . غن نتائج هذه الدراسة ليست سبباً  لعدم محاولة إنقاص الوزن ،و لكنها تبين أننا بحاجة إلي فهم المزيد عن الأثار المترتبة علي فقدان الوزن من ناحية الصحة النفسية .

و هناك دراسة أخري تمت في جامعة لندن علي 1،767 فرد يعانوا من زيادة الوزن أو السمنة في المملكة المتحدة  ، و قد تم فحص الأثار المترتبة حول فقدان الوزن و الصحة  الجسدية و العقلية . و ليس من المستغرب ، أن تري فقدان الوزن أدي إلي العديد من الفوائد البدنية الهامة و منها أن أولئك الذين تمت عليهم الدراسة فقدوا أكثر من 5%  من زنهم الأصلي علي مدي أربعة سنوات ، و أظهرت أيضاً إنخفاض في ضغط الدم ، إنخفاض في الدهون الثلاثية في الدم ،  كلاهما يقلل من مخاطر الإصابة بأمرض القلب .

و مع ذلك من أجل ، التحقق من المشاكل الصحية الرئيسية التي يمكن أن تؤدي إلي الإكتئاب . كان حوالي 52% من المشاركين إشتكوا من المزاج المكتئب . علي الرغم من أن الدراسة لم تثبت  أن إتباع النظام الغذائي لفقدان الوزن يؤدي إلي الإكتئاب ، فإنه تبين أن فقدان الوزن لا يحسن بالضرورة الصحة العقلية كما يفترض الكثير من الناس .

خلاصة القول :  أنه ليس مؤكد حتي الأن أن هناك علاقة قوية بين فقدان الوزن و الإكتئاب و إذا كانت هذه العلاقة موجودة فهي ترجع إلي بعض الأسباب أهما أنه يتم إتباع نظام غذائي صارم للغاية من أجل فقدان الوزن ، قد يؤدي ذلك للشعور بالهبوط و عدم الشعور بالسعادة . و لكن يمكنك تغير ذلك ، ممارسة التمارين الرياضية تقليل السعرات الحرارية التي تتناولها قد لا يوفر ذلك أسرع نتائج و لكن بالتأكيد  يشعرك بالسعادة و التفاؤل .