هل تحب الزراف، أقض معها ليلة فى قصر الزراف بنيروبى !

قصر الزرافات

 

 

قصر الزرافات

قصر الزراف هو منشأة و فندق فريد من نوعه فى نيروبى عاصمة دولة كينيا ،يشتهر بوجود قطيع من نوع نادر و مهدد بالإنقراض من الزراف يسمى  Rothchid Giraffe التى تعيش فى حدائق القصر، كل يوم صباحا تتنزه هذه المخلوقات العملاقة فى المنزل و تمد  رؤوسها من النوافذ والأبواب بحثا عن من يداعبها  ,يمكن للضيوف إطعام الزرافات من مائدة الإفطار الخاصة بهم، و تصويرهم و التفاعل معهم من خلال النوافذ أو الأبواب أو حتى نافذة حجرة النوم فى الطابق الثانى ، هذا هو المكان الوحيد في العالم حيث يمكن للمرء أن تبادل الإفطار مع أطول حيوان في العالم.

 

تم بناء قصر الزراف في عام 1932 من قبل السير ديفيد  دنكان David Duncan على مساحة 150 فدانا من الأراض تصل إلى نهر مباغاتي على الحدود الجنوبية لمدينة نيروبي. في 1960 تم شراء القصر بواسطة مستثمر محلي الذي أجرها إلى العديدمن الناس، ثم أصبحت بعد ذلك غير مأهولة.

فى عام 1974 اشتراها  جوك ليزلي-ميلفيل   Jock Leslie-Melville وزوجته الأمريكية بيتى  Betty مؤسسة صندوق الحيوانات  الأفريقية  المعرضة للإنقراض, و بعدها نقلا هذا النوع النادر من الزراف إلى حوزتهنا فى المنزل حيث ازدهرت وأنتجت عدة أجيال أخرى من الزراف

عندما توفي جوك،  قررت بيتي فتح منزلها للزائرين ,واليوم العديد من السائحين يجعلون زيارة هذا البيت ضمن رجلتهم وقد يمضون أسبوعا هناك وقد لوحظ أن القصر له العديد من الزوار الذين يزورونه بصفة مستمرة ختى أصبحوا أصدقاء لمالكى الفندق.

قصر الزراف  محاط ب140 فدانا من الغابات ,فضلا عن الزراف ،العديد من الطيور و الظِبَاء والخنازير تتخذ القصر بيتا لها

 

 

 

 

 

فى النهاية ،ألا تتمنون مثلى قضاء اسبوع فى قصر الزراف ؟