10 تكنولوجيات سنعتمد عليها دائمًا

Advertisements


بعض المنتجات التكنولوجية تتبعنا في حياتنا بشكل جيد والبعض الآخر نشعر أنه سيبقى معنا لفترة محددة ثم سيندثر بفعل الزمن وهنا سنعرض عليكم 10 تكنولوجيات سنراها في المستقبل بنفس الفكرة بأشكال مختلفة:

1. مزارع الرياح:
بالرغم من أن مزارع الرياح ليست منتشرة ولكن هناك الكثير من التكنلوجيات التي لابد من تطويرها فيها للحفاظ على الطاقة في المستقبل فهي مصدر للطاقة المتجددة لابد أن يتواجد ويصعد مع مستقبلنا كما أن تأثيرها على البيئة لا يذكر مقارنة بالبترول ومشتقاته 


2. الطيران:
بالرغم من التوقع أن البترول سوف يتناقص في المستقبل إلا أن التوقعات باختفاء الطيران ليست في الحسبان فالطائرات ستظل في مستقبلنا فهي تكفل للبشر وسيلة للنقل السريع بين الدول والقارات ولكن أعتقد أن شكلها في المستقبل سوف يتغير لكي يتناسب مع إستخدام أحد أنواع الطاقة المتجددة


3. الإنترنت:
يرجع أصل الإنترنت إلى عام 1969 عندما كان جزء من مشروع لمنظومة الدفاع طبقا لمقال من جامعة لنكولن وقد تم نشره بين الثمانينيات والتسعينيات للعامة ويلعب الإنترنت في هذه الأيام دورًا هامًا في حياة كل واحد منا حتى أن البعض عمله مرتبط بوجود الإنترنت لذلك لا يتوقع أن يندثر الإنترنت مع مرور الزمن بل سيتطور في المستقبل تطور كبير 


4. التصوير:
يستخدم البشر التصوير لتسجيل الأحداث منذ فترة طويلة حتى منذ أن كانوا يرسمون الصور على الصخور لتسجيل وجودهم وتاريخهم ثم تم إختراع الكاميرات لإلتقاط الصور والفيديوهات ومن الأفلام الأبيض وإسود إلى الأفلام الملونة إلى أن أصبحت الآن التكنولوجية الرقمية لها دور في هذا المجال لتحسين الصور والتكنولوجيا الخاصة بها وسيظل البشر يرغبون في تسجيل الأحداث من حولهم وخاصة في الإعلام 


5. تنقية المياه:
بالرغم من أن الأرض هي الكوكب المائي وتبلغ نسبة المياه عليه 96% بينما تبلغ نسبة المياه العذبة عليها 3% فقط ومع وجود التلوث نحتاج دائمًا إلى تنقية المياه ويتوقع الخبراء أنه سوف توجد في المستقبل تكنولوجيات أخرى لتطوير تنقية المياه وجعلها أكثر أمانًا وأقل خطرًا على صحة البشر وسوف توجد أيضًا تكنولوجيات جديدة لتنقية مياه البحر وتحويلها إلى مياه عذبة صالحة للشرب


6. الإتصالات:
كما نلاحظ هذه الأيام التطور السريع لتكنولوجيا الإتصالات ونقل المعلومات إبتداءً من شفرة موريس البسيطة إلى إستخدام المحمول في كل يد الآن ويتوقع المهندسين أن هذه التكنولوجيا سوف تظل مع البشر في المستقبل فالبشر في أي زمان يحتاجون إلى الإتصالات سواء لتسيير أعمالهم أو التقرب بينهم

7. الميكروسكوبيات:
أول ميكروسكوب تم صنعه عام 1600 والآن بعد أكثر من 400 سنة نرى هذه التكنولوجيا لازالت تخترق مستقبلنا ولازالت تلعب دورًا في الكثير من الإكتشافات العلمية التي غيرت العالم فهو ضروري لدراسة الأجسام الصغيرة التي لا نراها بالعين المجردة وهذا سيظل في المستقبل لأننا سنظل نكتشف أجسام صغيرة لا نراها بأعيننا 


8. التبريد:
في كل زمان ومكان نحتاج إلى حفظ الطعام حتى لا يفسد فلابد من تطور تكنولوجيا التبريد وانتقالها إلى المستقبل حتى نستطيع الحفاظ على أطعمتنا ولكن هناك بعض العلماء الذين يحاولون إكتشاف طرق لحفظ الطعام خارج الثلاجة حتى نحافظ على البيئة ونقلل من التلوث الناتج من الثلاجات


9. التليسكوبات:
فهي تشبه الميكروسكوبات نفس الفكرة في الإعتماد على العدسات ولكن التليسكوبات ترينا مالا نستطيع أن نراه من الكواكب والمجرات الخارجية  وتساعدنا في اكتشاف الكون وطبقًا لمقال من جامعة رايس قد إخترع أول تليسكوب صانع نظارات ألماني وكان ذلك في حوالي عام 1600 ثم تم تعديله بواسطة علماء الفلك لخدمة أغراض الفضاء كما انه المسئول عن الطفرة العلمية التي حدثت في القرن السابع عشر والكثير من الأدوات المستخدمة حاليًا


10. الخياطة الأوتوماتيكية:
قبل إختراع الخياطة الأوتوماتيكية عام 1830 بواسطة خياط فرنسي كان الناس يحيكون ملابسهم بأيديهم فقد سمحت هذه التكنولوجيا بإنتاج كميات كبيرة من الملابس بحيث يكون سعرها مناسب للجميع لذلك نتوقع أن تظهر هذه التكنولوجيا في المستقبل 


إقرأ معنا أكثر عن التكنولوجيا:
1.كيف تنقل الأسماء والرسائل من موبايل لآخر.
2. طابعة برايل.
3. مستقبل تربينات الرياح.
4. السفر في الفضاء بدون وقود.
5. فولكس فاجن طراز جديد لإكتشاف أسماك القرش.
6. حقائق عن الليزر.

الاعداد: سها سامي -فريق ثقف نفسك
المصدر:eHow

Advertisements