بالصور : حقيقة الطاقة الطبيعة للصواعق و أسرارها

Advertisements

الصواعق ظاهرة طبيعية تحدث امامنا تشعرنا بالرهبة من اشكالها المنكسرة وصوتها القوي ولكن هل فكر احد في استخدام الطاقة المختزنة فيها في حياتنا اليومية وتوفير احتياجات الطاقة المتزايدة على كوكبنا؟

 
 
صواعق

تقدر كمية الطاقة التي تحملها الصاعقة الواحدة من 100 ميجاجول الى 5000 ميجاجول هذه الكمية من الطاقة يمكن ان تنقل الانسان في الزمان والمكان معا وقد وضعت في فيلم عودة الى المستقبل فكرة استخدام الصواعق في السيارات حيث انها لو استخدمت يمكن ان تجعل السيارة تسير ما بين 290 الى 1450 كيلومتر موفرة كمية من البنزين تعادل ما بين 30 الى 144 لتر

 

ويتحدث دكترو براون –خبير الصواعق في المركز الوطني الامريكي للمحيطات والطقس- ان الصواعق تحوي 1.21 جيجاوات بما يعادل 280- 1390 كيلووات ساعة والتي يمكن ان تستخدمها الولايات المتحدة الامريكية لاضاءة المنازل مدة ما بين 9 ايام وشهر


وتوجد الكثير من الدراسات لتقدير الطاقة الموجودة في الصواعق وذلك نتيجة لتعقيدها حيث انها تبدا ببعض الومضات في السحب ثم يتم تفريغها الى الارض على مراحل وعند اللحظة التي تصطدم بها الصاعقة بالارض يمر كمية كبيرة من التيار الكهربائي في خط الرجوع في نفس الشكل والقناة فيما يسمى بالصدمة الرجوعية (return  srtoke)




 حيث ان العين المجردة لا تستطيع ان تراها الا انها ومضة واحدة ولكنها في الحقيقة تكون اكثر من ومضة واحدة تحدث في زمن اقل من الثانية

 
الجهد الكهربي الذي تحمله الصاعقة الواحدة تستطيع تسخين الهواء الى 30000 درجة مئوية(50000درجة فهرنهايت) وهذا التطور الهائل في درجة حرارة الهواء يولد موجة صادمة فيما يسمع بالرعد

 

بالرغم من ان الصواعق قد تكون مميتة ولكن طاقتها تتضاءل امام الكوارث الطبيعية التي واجهتها المدن والتي غيرت شكل السواحل مثل تسونامي الذي حدث في اندونسيا واليابان والبراكين

Advertisements