فوائد العود الأصلي يجعلك تسخدم هذا البخور دائما

فوائد العود

هناك العديد من فوائد العود والأثار النفسية والجسدية التي تعود عليك عند حرق بخور العود خصوصاً البخور الطبيعي الخالص الخالي من المواد الكيمائية القاسية التي يمكن أن تؤدي إلي المشاكل الصحية المختلفة منها الحساسية والربو .

يأتي أصل كلمة البخور من الكلمة اللاتينية  incensum وهو عبارة عن خليط من الرانتجات النباتية العطرية وغالباً ما يتم إضافة الزيوت الأساسية من النبات الأصل والذي يحدث عبق الدخان عند حرقه ويستخدم لأغراض مختلفة . توجد أنواع مختلفة من البخور العود منها الحلو، الحار، المسك، الحمضيات، الطازج، المهدئ، المحفز، المنعش،،، إلخ .

فوائد العود

فوائد العود :

1.ليس مجرد معطر للهواء :

يعتقد معظم الأفراد أن البخور يستخدم كمعطر للجو غير مدركين الفوائد الأخري التي يمكنهم الحصول عليها من البخور العود علي العقل والجسم . فالعديد من الأفراد الذين يستخدموا بخور العود بإنتظام لا يقدروا الفوائد البدنية والنفسية له . فيما يلي مجموعة من فوائد بخور العود تشمل الفوائد الروحية وإستخدمه  القدماء منذ ألاف السنين لزيادة التركيز، زيادة الإلهام والإبداع وإستخدمه الأزواج لتحسين العلاقة الحميمية .

Advertisements

2. زيادة التركيز :

سواء كنت بحاجة إلي زيادة التركيز في العمل أو الدراسة، عند إستخدام البخور العود يزيد من القدرة علي التفكير بهدوء وزيادة الوعي بشكل إيجابي . وقد إستخدمه القدماء  في التأمل  لتنقية الأجواء وكذلك الأفكار  . فهو مناسب جداً للأفراد صناع المجوهرات  وغيرهم من الأفراد الذين يتطلب عملهم المزيد من التركيز والقدرة علي النظر تحت المجهر .

3. التحفيز علي الإبداع :

يحدث البخور العود نفس التأثير الذي يحدث عند النظر منظر طبيعي جميل في إلهام الأفراد المزيد من الخيال وذلك لأن رائحة البخور العود تزيد من تدفق الطاقة التي تزيد من الإبداع . فالعديد من الراوئح النباتية التي توجد في بخور العود تنقل عقل الإنسان إلي جزيرة إستوائية والتمتع بخيال حر .

4. زيادة الحافز :

منذ فترة طويلة تم إستخدام بخور العود من قبل الأفراد في تنقية الهواء والروح وذلك لأن بعض أنواع بخور العود لها تأثير مضاد للجراثيم، الفطريات، خصائص مبيدة للحشرات، وبالتالي حقاً يعمل علي تنقية الهواء . وتقوم أيضاً بزيادة الطاقة الإيجابية . فالهواء النقي له تأثير الأطعمة الصحية علي الدماغ والجسم مما يؤدي إلي زيادة مستوي التحفيز والطاقة .

5. زيادة الثقة :

عند زيادة التركيز والإبداع والطاقة بالتالي يؤدي إلي زيادة الثقة . لأن البخور العود يحقق للجسم الإسترخاء وهدوء العقل وبذلك الإستمتاع بحالة ذهنية أفضل . فحرق البخور العود يزيد من ثقتك بنفسك والتمتع بفرص نجاح أفضل .

6. زيادة الرغبة الجنسية :

يعرف الجميع أن الفيرومونات  هي عامل طبيعي مثير للرغبة الجنسية وهذا هو السبب وراء إستخدام البخور لجذب الجنس الأخر . وبالمثل  يعمل البخور العود  بإثارة الرغبة الجنسية حيث تحفز الرغبة وزيادة الجاذبية الجنسية. . لذلك ينصح بإستخدام البخور العود قبل ممارسة العلاقة الحميمية للقضاء ليلة رومانسية هادئة .

7. منع العدوي :                                                     

تعمل العديد من أنواع بخور العود كمضاد للجراثيم  لأنها تعمل كمطهر للجراثيم الموجودة في البيئة . ففي دراسة صينية حديثة إستخدموا البخور العود في تعقيم جناح المستشفي وأصبح من الوسائل الفعال في تعقيم الجناح . لأنه يحافظ علي البيئة المحيطة نظيفة وبالتالي يمنع العدوي والمرض وقتل الجراثيم .

8. تخفيف الصداع :

تؤثر حاسة الشم علي الدماغ  وتعمل بعض الروائح علي تحفيز الإستجابة الفورية للدماغ . حيث تقوم بعض الروائح علي تحفيز الدماغ لإنتاج المواد الكيميائية الأساسية مثل السيروتونين، الدوبامين وهي عناصر مسئولة عن الشعور بالسعادة والإسترخاء والرضا ولتخفيف الصداع. بعض أنواع روائح بخور العود تقوم بفتح الممرات الأنفية وخفض ضغط الدم .

9. مقاومة الإكتئاب :

إكتشفت دراسة قام بها فريق دولي من العلماء أن حرق بخور العود ينشط القنوات الأيونية في الدماغ التي تخفف الشعور بالقلق والإكتئاب. لأن هناك مركب في بخور العود يقوم يهدف التأثير علي الدوائر العصبية في الدماغ المرتبطة بالقلق والإكتئاب .

10. الحد من القلق والتوتر :

من أهم الأثار المعروفة للبخور منذ العصور القديمة أن له أثار مهدئة حيث يقوم بإبطاء معدل ضربات القلب وتهدئة الأعصاب . هذه الأثار تخفف من تراكم التوتر في العضلات مما يؤدي إلي إستخدام البخور كمهدئ  للعضلات .

11. التخلص من الأرق :

نتيجة لتأثيرات البخور العود المهدئة، يمكن أن يستخدم للحث علي النوم. فالبخور له خصائص مهدئة تجعله علاج طبيعي فعال للأرق .

Advertisements

12. التحكم في الألم :

بعض عطور البخور العود علي إفراز السيروتونين وهو ناقل عصبي موجود في الدم والذي يعمل كمسكن للألم ويعمل السيروتونين أيضاً علي تقليل ضغط الدم وتحقيق توازن المزاج كما أن نقص مادة السيروتونين يرتبط بالإكتئاب .

13. العلاج بالروائح :

تستخدم أنواع البخور المختلفة في العلاج بالعطور وسوف نوضح لكم كيفية إستخدام البخور في العلاج بالروائح العطرية  فيما يلي قائمة  بأنواع مختلفة من بخور العود التي تستخدم في العلاج بالروائح والتي تعطي لك فكرة جيدة عن أنواع بخور العود المختلفة ووظائفها في العلاج العطري  :

  • بخور التنين، حرق هذا النوع من البخور يساعدك في تخفيف الإسهال، تقليل أعراض فيروس المعدة،  الحد من الحمي، التخلص من ألام القرحة .
  • يستخدم بخور خشب الصندل في الحد من التوتر .
  • يستخدم بخور اللافندر في زيادة الشعور بالهدوء وتقليل الأرق .
  • بخور العنبر والذي يفوح منه رائحة كبيرة تساعد الجسم علي التوازن وتحقيق التوازن بين أجهزة الجسم المختلفة .
  • بخور الأرز الهندي، يقوم بمقاومة الإكتئاب وعلاج إضطراب المزاج .
  • يقوم بخور الياسمين في تحقيق التوازن بين جميع الهرمونات  التي تحفز علي النشاط والرغبة الجنسية وبالتالي ضبط المزاج عند الرجل والمرأة في اللحظات الخاصة .
  • يعمل بخور البتشولي في تهدئة الأعصاب .
  • يساعد بخور الورد في تعزيز الجانب الروحي وزيادة التأمل والتركيز .

6 أنواع من بخور العود لزيادة التأمل والنوم :

هناك أنواع مختلفة من البخور العود وهي تشامبا، الشروق، خشب الصندل، بخور منتصف الليل، ساتيا . وبذلك يعمل حرق بخور العود علي تخفيف التوتر والضغط وتحقيق توازن العواطف :

بخور الباتشولي  لزيادة المعنويات :

يعمل بخور الباتشولي علي زيادة توازن بين العواطف التي تساعد علي الإسترخاء ومثير قوي للشهوة الجنسية .

بخور العنبر لزيادة القدرة علي النوم :

يعد العنبر هو ملك الروائح التي تساعدك في التخلي عن  المخاوف والقلق اليومي الذي تتعرض لها طوال اليوم وبالتالي القدر علي النوم بشكل جيد طوال الليل .

بخور الأرز الهندي لزيادة الطاقة الإيجابية :

يقوم البخور الهندي في طرد الطاقة السلبية وبالتالي زادة القدرة علي التأمل والإسترخاء بشكل جيد عند ممارسة تمارين التأمل .

الأثار الجانبية للبخور العود :

يمكن أن يحدث البخور بعض الأُثار الجانبية علي جسمك وهي كالأتي :

يؤدي إلي عدوي الجهاز التنفسي :

وفقاُ لدراسة حديثة ذكرت أن البخور العود يشكل خطر علي صحتك لان حرق البخور داخل المنزل يولد ملوثات الهواء وهو أول أكسيد الكربون خصوصاً في الأماكن المغلقة وبالتالي إلتهاب الرئة ويضع في مضاعفات أكثر للجهاز التنفسي . وأعراض مثل السعال، العطس بسبب فرط الحساسية عند بعض الأشخاص عند إستنشاق الهواء الذي يحتوي علي البخور.

يزيد من خطر الربو والإنسداد الرئوي :

الملوثات التي تصدر من حرق البخور تسبب إلتهاب الشعب الهوائية التي تمر الهواء إلي الرئتين  وتحتوي أعواد البخور علي ثاني أكسيد الكبريت وأول أكسيد الكربون و أكسيد النيتروجين والفورمالديهايد وهي عناصر تؤدي إلي الإنسداد الرئوي المزمن والربو . خصوصاً عند إستنشاق كمية كبيرة من البخور ويعمل نفس تأثير التعرض لدخان السجائر .

خطر سرطان الجهاز التنفسي :

هل فكرت يوماً أن زيادة إستنشاق البخور من خطر الإصابة بسرطان الجهاز التنفسي . وقد ذكرت دراسة في مجلة الجمعية الأمريكية للسرطان أن التعرض طويل الأجل للبخور يزيد من خطر عدوي سرطان الجهاز التنفسي .

التعرض للتسمم :

حرق البخور العود يؤدي إلي إبعاث البخور السام الذي يحتوي علي الرصاص والحديد والمغنسيوم والغازات الكيميائية السامة التي تؤدي غلي مشاكل الكلي المختلفة  وزيادة تركيز الشوائب في الدم .

مشاكل القلب والأوعية الدموية :

يمتلك البخور العود تأثير سلبي علي صحة القلب وذكرت الدراسات أن الإستخدام طويل الأمد يزيد من خطر وفيات القلب والأوعية الدموية بنسبة 12 % .

Advertisements