كيفية التعامل مع إفرازات بعد الولادة بالصور

كل أم سوف تشهد قدرا معينا من إفرازات بعد الولادة ، وعادة سوف تمر في هذا الوقت بثلاث مراحل تستمر لمدة تصل الى ستة أسابيع، والتعامل مع هذه الإفرازات امر غير مرغوب، ولكن من المهم الحفاظ على أن يكون التفريغ و الافرازات تتم بشكل طبيعي والتأكد من أن كل شيء كما ينبغي أن يكون، ويمكنك القيام بذلك عن طريق تقييم الأداء بنفسك، والتأكد من عضلات الرحم، وممارسة تقنيات المساعدة الذاتية، وطلب المساعدة الطبية إذا كنت في حاجة إليها .

هنا سنقدم كيفية التعامل مع إفرازات بعد الولادة

670px-Control-Discharge-After-Pregnancy-Step-1

الطريقة الأولى : التحكم في التفريغ والإفرازات عن طريق استراتيجيات المساعدة الذاتية :

الخطوة 1 :
تنظيف المنطقة الواقعة بين المهبل وفتحة الشرج. أثناء الولادة يمكن أن تعاني هذة المنطقة بعض الإصابات، لذلك من المهم التأكد من أنها نظيفة حتى لاتصبح مصابة. إذا أصبحت مصابة ، يمكن للعدوى ان تنتقل إلى داخل الجسم وتسبب تغير لون الإفرازات لذلك تنظيف هذة المنطقة يساعد أيضا على جعل مرور الافرازات بشكل مريحة قدر الإمكان.

للتنظيف:
غسل المنطقة ما بين المهبل وفتحة الشرج بالصابون والماء الدافئ. لايستخدم الصابون المعطر لانة يحتوي على مواد كيميائية يمكن أن تؤدي إلى العدوى. استخدام مناديل نظيفة مثل المناديل الخاصة بالاطفال بدلا من المنشفة  للتجفيف (هذة ابسط طرق التنظيف، إذا لم يكن لديك مناديل الأطفال ، يمكنك استخدام المنشفة) .

  • تنظيف الأشفار أولا، ثم  باستخدام مناديل منفصلة تمسح المنطقة من الأقل تلوث (العانة / المهبل) إلى الأكثر تلوث (فتحة الشرج). وهذا لمنع انتقال الميكروبات من منطقة إلى أخرى.

الخطوة 2 :
بدء الرضاعة الطبيعية في أقرب وقت ممكن لزيادة مستويات هرمون الأوكسيتوسين. إذا كنتي تخططين لإرضاع طفلك ، تبدأ في فعل ذلك في أقرب وقت ممكن. عند إرضاع طفلك، يحفز الجسم على افراز هرمون الأوكسيتوسين، وهي مادة كيميائية طبيعية تساعد الرحم على ان ينقبض بشكل كامل.

  • يستخدم الأوكسيتوسين أيضا للسيطرة على كثافة التفريغ الخاص بك. إذا كنت لا تخطط لإرضاع طفلك، يمكنك الحصول على مكملات الأوكسيتوسين  .

الخطوة 3 :
تجنب استخدام الصابون المعطر في حين كنت لا تزال تعاني من الإفرازات . لان الصابون المعطر يحتوي على مواد كيميائية  يمكن أن تغير مستويات الحموضة في المهبل ، ويجعلك أكثر عرضة للعدوى .

  • الشيء نفسه ينطبق على الدش المهبلي . فمن الأفضل تجنب ادخال أي شيء في المهبل، لان وضع أي شيء أجنبي في المهبل يتسبب في إدخال البكتيريا التي يمكن أن تؤدي إلى عدوى .

الخطوة 4 :
قد لا تشعرين بالحاجة الى التبول بشكل متكرر بعد ولادة طفلك ، لانه سوف تصبح حساسية المثانة اقل لفترة من الزمن بعد الولادة، وقد لا تلاحظين بأن المثانة ممتلئة، مما يجعل من الصعب على المثانة ان تنقبض، وعندما تصبح المثانة ممتلئة، فإن الرحم أيضا يجد صعوبة في الانقباض بمعنى أن اخراج الافرازات يمكن أن يكون أثقل مما ينبغي . للتأكد من أن المثانة فارغة قدر المستطاع، اذهبي إلى الحمام والتبول بشكل متكرر قدر  ما تستطيعين .

الخطوة 5 :
الراحة قدر المستطاع لمساعدة جسمك على التعافي ، يجب أن تأخذي بعض الوقت للراحة و تجنب الإرهاق ليجعل رحمك قادر على الانقباض بشكل اسهل ، الأمر الذي سيجعل التفريغ أخف وزنا وأسهل في إدارته .

الخطوة 6 :
محاولة شرب الكثير من الماء في اليوم قدر المستطاع، و يوصي الأطباء عادة بشرب  ما بين 8 و 12 أكواب من الماء  يوميا حيث ان الماء يساعد على اخراج المواد من الجسم مثل الافرازات . وترطيب الجسم يساعدك على محاربة أي التهابات قد تكون محاولة لتترسخ في جسمك.
إذا كنت لا تفضلين شرب الماء يمكنك إضافة بعض عصير الفاكهة إليها لإعطائها بعض النكهة .

الخطوة 7 :
ارتداء الملابس الفضفاضة ، والملابس الداخلية الخفيفة . عند ارتداء الملابس الداخلية الضيقة  فانها لا تسمح لجلدك بالتنفس و يزيد من احتمالات تتطور العدوى . لهذا السبب، من المهم ارتداء الملابس الداخلية الفضفاضة التي تسمح للجلد بالتنفس.

  • القطن هو النسيج المفضل عند اختيار الملابس الداخلية للتنفس. نسيج خفيف على بشرتك. كما أنه يمتص العرق، مما يقلل من احتمالات انها سوف تتطور الى العدوى الفطرية.

الطريقة الثانية : تقييم التفريغ والافرازات :

الخطوة 8 :

تتبع مقدار الدم الذي تخسرينه . في حين أنه من الطبيعي أن تفقد الدم بعد الولادة ولكن ليس من الطبيعي أن يفقد بكمية كبيرة وبسبب هذا  فمن المهم رصد فقدان الدم من خلال النظر في منصات العجان التي سيوصي طبيبك بارتدائه .

  • يجب استخدام المنصات بدلا من الفوط الصحية لبضعة أسباب. الأول هو أن المنصات سوف تساعدك على تتبع فقدان الدم بسهولة أكثر بكثير من الفوط الصحية . والثاني هو أن الفوط الصحية يمكن ان تدخل البكتيريا  في المهبل، مما يجعله أكثر احتمالا أن تحصل العدوى.
    لا تستخدم المنصات المعطرة لأن المواد الكيميائية التي تجعل منها رائحة طيبة يمكن أن تزيد فرصك للعدوى.

الخطوة 9 :
لاحظ لون ورائحة الافرازات. لون الافرازات سيتغير بعد الولادة . هناك ثلاثة أنواع من الافرازات و التي يجب أن تظهر في الترتيب التالي :

  • بعد 2 إلى 4 أيام من الولادة: الإفرازات المهبلية يكون لونها أحمر مشرق مع رائحة لحمية . وهي مكونة من الدم وغيرها من الحطام من الرحم.
  • بعد 4 إلى 10 أيام من الولادة: الافرازات تميل الى اللون البني والوردي لأنه يتكون الدم القديم ، وكريات الدم البيضاء، وغيرها من حطام الأنسجة.
  • بعد 10 إلى 14 يوما من الولادة، وتستمر لمدة 6 أسابيع : إفرازات مهبلية بيضاء و التي تتكون من كريات الدم البيضاء  والمخاط  والخلايا المبطنة  ، والبكتيريا.

الخطوة 10 :
التعرف على ما يبدو غريب في الافرازات. مثل خروج افرازات سميكة، صفراء ، ولها رائحة كريهة، وهو مؤشر على أن لديك عدوى في الجهاز التناسلي . الذهاب إلى المستشفى على الفور حتى تتمكن من البدء في المضادات الحيوية.

الخطوة 11 :
عند تتبع التفريغ بعد الولادة ، من المهم أن تتبع متى يمكنك ارتداء المنصة قبل أن تضطر إلى تغييرها (لأن هذا سوف يعطيك فكرة عن كمية النزيف). ومع ذلك فإن المنصات تختلف في الوقت والمظهر وفقا لعلاماتهم التجارية .

الخطوة  12:
تعرف على كميات التفريغ الطبيعية ومقارنتها بكميات التفريغ الخاص بك. عند النظر إلى المنصات الخاص بك، فإنه قد يساعد أن يكون نقطة مرجعية يمكن من خلالها معرفة كمية الافرازات .
الافرازات اما ان تكون شحيحة، خفيفة، متوسطة، ثقيلة وكلها طبيعية. التفريغ المفرط يعني أنك بحاجة للوصول الى المستشفى على الفور.

هذه المصطلحات تشير إلى حجم التفريغ على الوحة الخاص بك
ضئيلة: أقل من 2.5 سم (1 بوصة) على لوحة الطمث في 1 ساعة.
ضوء: أقل من 10 سم (4 بوصات) على لوحة الطمث في 1 ساعة.
المعتدلة: أقل من 15 سم (6 بوصات) على لوحة الطمث في 1 ساعة
الثقيلة: المشبعة سادة الطمث في 1 ساعة.
المفرطة: لوحة الحيض المشبعة في 15 دقيقة. ويجب طلب المساعدة الطبية الفورية.

الطريقة الثالثة : مراقبة التفريغ من خلال مساعدة انقباضات الرحم :

الخطوة 13 :
الضغط على اسفل البطن من ناحية fundus  من اكثر الطرق المستخدمة للمساعدة في انقباضات الرحم , واحدة من الأسباب الرئيسية للإفراط في النزيف هو فشل عضلات الرحم على الانقباض

الخطوة 14 :
أولا وقبل كل شيء، أذهب إلى الحمام وتخلص من كل  البول. المثانة الممتلئة يمكن ان تغير الfundus الخاص بك ، وحتى يحصل ذلك كله يجب محاولة تحديد مكان ال fundus و هوالمنطقة العليا من الرحم، ويمكن الشعور بالضغط على أسفل السرة. و يجب أن ينخفض في الحجم كل يوم بعد الولادة .

الخطوة 15 :
تقييم ال fundus  لمعرفة ما إذا كان الرحم قد انكمش. وfundus الطبيعي يكون ثابت ويمكن تحسسه في خط الوسط. انتفاخ الرحم يشير إلى أن الرحم لم تقلص بشكل كامل بعد الولادة. إذا ضغطت على الرحم، قد تجد أنك تشعر بجزء لين .


الخطوة 16:
يتم دليك جزء القاع لمساعدة عضلات الرحم على الانقباض ، اذا لم ينقبض الرحم بشكل جيد فانه عرضه لحدوث نزيف . لهذا السبب، تحتاج إلى مساعدة الرحم في الانقباض ، أو طلب المساعدة الطبية. لإجراء التدليك للقاع ، اضغط بلطف إلى أسفل القاع وقومي بالتدليك . قد تشعر أن اجزاء تتحرك تحت يديك. هذا هو انقباضات الرحم .
إذا كنتي لا تزالين في المستشفى فإن الممرضة تقوم بذلك . اما إذا كنت في المنزل وتشعرين  بالقلق إزاء القيام بذلك بنفسك، انتقلي إلى المستشفى على الفور .

الطريقة الرابعة : طلب المساعدة الطبية :

الخطوة 17 :
الحصول على وصفة طبية لالأوكسيتوسين لتحقيق التوازن في مستويات هذا الهرمون . الأوكسيتوسين هو الهرمون الذي يساعد على انقباض الرحم. إذا كان لديك مستويات منخفضة من الأوكسيتوسين ، قد يصف الطبيب مكملات تأخذ للمساعدة في الحفاظ على صحتك.

الخطوة 18 :
التحدث مع طبيبك حول الحصول على وصفة طبية لميترونيدازول إذا كان لديك التهاب في الجهاز التناسلي . إذا كان هناك عدوى مهبلية بعد الولادة، سوف يصف الطبيب المضادات الحيوية الأكثر شيوعا وتسمى الميترونيدازول. الجرعة هي 200 ملغ تؤخذ ثلاث مرات في اليوم لمدة خمسة إلى سبعة أيام.

  • كما يجب عليك التحدث مع طبيبك حول وقف المضادات الحيوية الأخرى . وذلك لأن هذه الأدوية يمكن أن تتداخل مع الميكروبات الطبيعية الموجودة في الجسم. عندما يتم تغيير توازن الميكروبات في جسمك فانه يكون فرصة لتطور العدوى .

الخطوة 19 :
معرفة أعراض نقص كمية الدم والصدمة التي اذا حدثت يتوجب طلب المساعدة الطبية على الفور , تحدث صدمة نقص حجم الدم عندما تخسر كمية هائلة من الدم (حوالي خُمس كميه الدم). إذا كنت تعانين من هذه، يجب أن تذهبي إلى المستشفى على الفور.

أعراض صدمة نقص الدم وتشمل :

  • الفوطة الصحية تصبح ممتلئة في 15 دقيقة .
  • الإغماء أو الدوار .
  • القلق .
  • يتحول لون الجلد إلى شاحب أو رمادي .
  • الجلد بارد ورطب .
  • النبض سريع .
  • التنفس السريع .

الخطوة 20 :
يحدث نزيف بعد الولادة عندما تترك الأنسجة بعد الولادة  هذا يمكن أن يسبب نزيف حاد ابتداء من أول 24 ساعة إلى 3 أسابيع بعد الولادة. إذا كان لديك هذا ، سيكون على الأرجح إجراء عملية جراحية تتم عن طريق الكشط لإزالة الأنسجة الزائدة .

الخطوة 21 :
النظر في استئصال الرحم هو الخيار الأخير جدا إذا استمر النزيف ويضعك في خطر. إذا لم تنجح أي وسيله لإيقاف النزيف وفقد الدم يتم اللجوء الى عملية استئصال الرحم. خلال هذا الإجراء، سيتم إزالة الرحم لوقف النزيف. ويعتبر هذا هو الخيار الاخير للعلاج .

يمكنك أيضا قراءة

image 1 , 2

رابط مختصر للمقال: