أشخاص يريدون تخريب حياتك الزوجية قد يقصدون أو لا

Advertisements

إن الزواج عبارة عن علاقة مقدسة ومؤسسة يتم بنائها بين شخصين وبالتالى فهى خاصة بهما وحدهما هم فقط من يقررون مصيرهم وهم من يحددون ويتخذون قرارتهم دون تدخل من الاخرين حتى وإن كانوا اقرب المقربين ولكننا نجد خصوصا في وطننا العربى انه يوجد عدد من الأشخاص الذين يتدخلون بدون وجه حق بين الزوجين ويفسدون عليهما حياتهما الزوجية وهذا امر قد يؤدي بالطبع إلى انهاء الحياة الزوجية وفشلها وتخريبها ولذلك فإننا من خلال هذه المقالة سوف نقوم بتسليط الضوء على هؤلاء الأشخاص الذين قد يتسببون في فشل العلاقة الزوجية فتابعوا القراءة معنا

أشخاص تفسد الحياة الزوجية

1- الأم

ونحن لا نعنى هنا أم الزوج بل والدتك انتِ أيتها الزوجة حيث ان امهات الزوجات يتدخلن في حياة بناتهن باستمرار وقد تظن بعضهن ان ذلك حق لها كما ان الأم تريد دائما ان تكون ابنتها نسخة منها تتعامل مع زوجها كما كانت تتعامل هي مع زوجها وهذا بالطبع امر خاطئ تماما لأنه لكل اسان شخصيته وليس بالضرورة أن تفلح طريقة تعامل والدتك مع والدك في تعاملك مع زوجك ولذلك فالأمر بيديكى انت أيتها الزوجة فيجب ان تعلمى والدتك بان حياتك الخاصة لا تسمحين لأي شخص بالتدخل فيها حتى وإن كانت والدتك وأن تخبريها بأن تدخلها لن يكون إيجابيا بل سوف يترتب عليه عدد كبير من العوامل السلبية التى قد تعصف بحياتك الزوجية ولذلك كان من الضرورى أن لا تتدخل ام الزوجة في الحياة الزوجية.

2- الحماة

والحماة تكون في معظم الأوقات من اهم السباب التى تؤدي غلى انهاء الحياة الزوجية لنها ترى انها قد تعبت وربت ابنها وصنعت منه رجلا ولذلك كان حقا لها التدخل في جميع أمور حياته وهنا المر يتوقف عليكى انت وزوجك فالزوج عليه ان يخبر والدته بأنه لا يرغب في أن تتدخل هي في كل تفاصيل حياته الزوجية وانه اصبح شخص مستقل وله منزل وزوجة وبالتالى فعليه أن يكون قراره دائما من رأسه وعليكي أنت ايضا أن تقومى باحتواء حماتك وأن تشعريها طوال الوقت أنك تحبيها وتكنى لها الاحترام والتقدير وأن لا تبدى تذمرك دائما من تدخلها في حياتك في حالة ما إذا كان الزوج لا ياخذ برأي والدته، ولكن غذا وجدتى ان زوجك ينساق غلى امه في كل قرار يتخذه فيجب هنا ان يكون هناك وقفه بينك وبين زوجك وأن تبلغيه انه عليه أن يتوقف عن ذلك وأن لا يدع والدته تسيطر وتهيمن على مسار حياتكما لأن حياتكما ملككلما انتما فقط.

3- الأطفال

وبالطع الأطفال لا يكون لهم تدخل مباشر في حدوث مشكلة في الحياة الزوجية أو عدم استمرارها بل إن بعض الزوجات بعد افنجاب ينشغلن بشكل تام في تربية الأبناء وينصرفن عن الاهتمام بالمنزل او الاهتمام بأنفسهن او حتى الاهتمام بحق الزوج وهذا امر خطير جدا لنه قد يجعل زوجك يبحث عن هذا الاهتمام خارج المنزل وبالتالى فيجب أن تكونى متوازنة عزيزتى الزوجة وأن تقسمي وقت ما بين الأطفال والبيت والمنزل والعمل إذا كنتى امرأة عاملة وان تعطى زوجك حقه في الاهتمام به أيضا وبحياته وبقضاء وقت معه وحده فبذلك لن يكون للأطفال تأثير سيئ على حياتك الزوجية وسوف تستمر حياتك الزوجية بنجاح

4- الصديقة المقربة

في بعض الأحيان قد تنساق الزوجة دائما وراء أراء صديقتها المقربة ولا تتخذ قرارتها إلا من خلال  آراءها هي وهذا امر بالطبع يزعج اي رجل لأنه يحب دائما ان يكون قراراتك ناتجة من عقلك من خلال رؤيتك للامور وليس لمجرد ان صديقة لك لها هذا الرأي كما يجب الا تتحدثى مع صديقتك حتى وغن كانت صديقتك المقربة عن اسرار حياتك وعن العلاقة الخاصة لأن ذلك امر مضر جدا وليس له اي جانب إيجابي حيث يجب ان يكون لديك أسرارك الخاصة وأن تحافظى على اسرارك مع زوجك ولا تفشيها لأى شخص مهما كانت درجة قربه منك

5- زملاء العمل

وهذا امر خاص بالزوج والزوجة أولا، على الزوجة ان لا تكثر من الشكوى من حياتها الزوجية ومن مللها أو مشاجرتها مع زوجها مع زميلاتها في العمل ولا تحاولى أن تطبقى طريقة تعامل زميلتك مع زوجها لن ذلك امر خاطئ تماما لن لكل شخص طبيعته وشخصيته التى تفرض طريقة التعامل معه، وثانيا، على الزوج أيضا أن لا يكثر من الشكوى والتحدث عن حياته الزوجية امام زملاء العمل ولا يجحاول ان يطبق ايضا طريقة تعامل زميله مع زوجته لأن لكل امرأة ايضا شخصيتها التى تستوجب طريقة تعامل خاصة معها وبالتالى فيجب المحافظة على اسرار الحياة الزوجية وعدم افشاءها لأي شخص

6- الجيران

وهناك نوع من الجيران الذين يجبون ان يتدخلون في حياة الاخرين حتى وإن لم تطلبى ذلك ولذلك فيجب ان تكونى حذرة جدا عند تعاملك مع جاراتك وألا تفتحى المجال للتحدث باستفاضة معهن عن زواجك او زوجك او حياتكما معا بل حاولى ان يكون هناك حدود للتحدث لا تتعديها ولا تسمحى لاي جارة ايضا أن تتخطى هذه الحدود معك بل اجعلى حياتك الزوجية واستقرار اسرتك دائما خط احمر عند تعاملك مع اي شخص

وبذلك نكون قد تعرفنا على أهم الأشخاص المحيطين والمقربين لي زوج وزوجة والذين قد يكونون السبب بطريقة مباشرة او غير مباشرة لفشل الحياة الزوجية وانهائها وبالتالى فيجب الحذر والحرص على المحافظة على الحياة الزوجية سعيدة وهانئة ومستمرة

Advertisements