رحلة مع الثعلب الأحمر

Advertisements
الثعلب الأحمر يعتبر أكبر أعضاء عائلة الثعالب يعيش حول العالم في مواطن كثيرة في الغابات والمناطق العشبية والجبال والصحاري ويمكنه التأقلم مع بيئة البشر بسهولة في المزارع وفي المناطق الحضارية حتى المجتمعات العمرانية الكبيرة ويتمتع هذا الثعلب بمهارة كبيرة في المكر والدهاء وسعة الحيلة 


الثعلب الأحمر صياد فريد من نوعه فهو يتغذى على القوارض والطيور والأرانب ويستطيع أن يُعدل من نظام الطعام لديه حسب المنطقة التي يعيش فيها ويمكنه أيضًا ان يأكل الخضراوات والفاكهة والسمك والضفادع وإذا كان يعيش في مجتمعات تملؤها البشر يمكن أن يأكل من القمامة أو ينتهز الفرصة لإصطياد الحيوانات الأليفة 

المناطق الملونة أماكن تواجد الثعلب الأحمر


يغطي جسم الثعلب شعر كثير وله ذيل كثيف يحافظ على توازنه ولكنه يستخدم ذيله أيضًا في الشتاء ليُدفئه كما أنه يستخدمه للتواصل مع باقي الثعالب الأخرى كما أنها تستخدم الرائحة للتواصل والإعلان عن وجودها 


موسم التزاوج الخاص به يكون في الشتاء ويمكن للأنثى أن تنجب من 2 إلى 12 جرو  ويكون لون الجرو عند الولادة بني أو رمادي


 ثم ينمو فراء بلون أحمر جديد في نهاية الشهر الأول ومع ذلك يوجد ثعالب حمراء أخرى لها ألوان الذهبي والبني والفضي والأسود ويعتني الوالدين بالصغار طول الصيف ويعلموهم كيفية الصيد قبل أن يتركوهم يواجهوا الحياة بمفردهم 



للتعرف على حيوانات أخرى:

حيوان الكوالا
صور لأجنة الحيوانات

الاعداد: سها سامي –فريق ثقف نفسك
المصدر: national geographic


Advertisements