الطماطم تقي من السكتة الدماغية


إن اتباع نظام غذائي غني بثمرة الطماطم يقلل من مخاطر الاصابة بسكتة دماغية، وفقا لدراسة الباحثين في فنلندا. حيث كانوا يحققون في تأثير مادة الليكوبين – وهي مادة كيميائية موجودة في أحمر الطماطم و الفلفل و ماء   البطيخ .

و أظهرت دراسة شملت 1031 من الرجال، التي نشرت في دورية علم الأعصاب، أولئك الذين لديهم  الليكوبين أكثر في الدم كانوا أقل عرضة للإصابة بسكتة دماغية.

رابطة السكتة الدماغية دعت إلى مزيد من الأبحاث لمعرفة تأثير الليكوبين حيث تم تقييم مستويات اللايكوبين في الدم في بداية الدراسة، والتي تتم لرجال على مدى السنوات ال 12 المقبلة.

تم تقسيمهم إلى أربع مجموعات بناء على كمية الليكوبين في دمائهم. فكان هناك 25 سكته دماغية في الرجال من أصل  258 في مجموعة الليكوبين المنخفض و11 سكتة دماغية  من أصل 259 في مجموعة الليكوبين العالي.

وقالت الدراسة  أن خطر الاصابة بالجلطة الدماغية يقل  بنسبة 55٪ من خلال وجود نظام غذائي غني اللايكوبين.
 
وقال الدكتورجوني Karppi، من جامعة فنلندا في كوبيو الشرقية،: “أن هذه الدراسة تضيف دليل إتباع نظام غذائي يرتبط بشكل كبير في الفواكه و الخضروات مما يؤدي لإنخفاض خطر الاصابة بالجلطة الدماغية.



“إن النتائج تدعم توصية  الناس أن يحصلوا على أكثر من خمس حصص من الفواكه والخضروات يوميا، والذي من شأنه أن يؤدي لإنخفاض كبير في عدد السكتات الدماغية في جميع أنحاء العالم، وفقا لدراسات سابقة.”

وقال أيضا أن الليكوبين بمثابة التهاب، ومضادات للأكسدة تمنع تخفيض تخثر الدم.

الدكتور كلير والتون، من جمعية السكتة الدماغية، قال: ” الدراسات  تشير إلى أن مضادات الأكسدة التي يتم العثور عليها في الأطعمة مثل الطماطم والفلفل الأحمر والبطيخ ، يمكن أن تساعد على التقليل  خطر السكتة الدماغية لدينا.

“ومع ذلك، ينبغي أن لا نردع الناس عن  تناول أنواع أخرى من الفواكه والخضروات وأنها جميعا لها فوائد صحية وتبقى جزءا هاما من النظام الغذائي الأساسي.

“هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لتساعدنا أكثر  في فهم السبب  أن مضادات الأكسدة الموجودة في الخضار خاصة مثل الطماطم يمكن أن تساعد على تقليل  خطرالأصابة السكتة الدماغية .”


إعداد: سارة نور 

فريق-ثقف نفسك 


المصدر 

bbc.co.uk