الحيوان الميكروسكوبي تارديجراد ’’ من أغرب الكائنات الصغيرة ‘‘

تارديجراد (Tardigrade) حيوان ميكروسكوبي صغير يُسمى أيضًا دب الماء  حيوان ميكروسكوبي صغير يستطيع العيش في المياه له ثمانية أرجل وهو من شعبة الحيوانات فيلام (phylum) وهي جزء من (superphylum Ecdysozoa) 

وقد تم إكتشاف وجود هذا الحيوان الصغير عام 1773 عن طريق جون أوجاست إفرام ، أسماه دب المياه الصغير وقد جاء العالم لازارو سبالانزاني (Lazzaro spallanzani) تارديجراد ومعناه بالألمانية من يمشي ببطء عام 1777


  جاءت تسميته بدب الماءمن الطريقة التي يمشي بها فهي تشبه مشية الدب وطول أكبر البالغين من هذه الحيوان يبلغ 1.5 مليمتر والأصغر يبلغ طوله أقل من 0.1 مليمتر والصغار الذي يفقسون حديثًا يكون طول كل منهم أقل من 0.05 مليمتر .

 تم التعرف على 1150 نوع من هذا الحيوان وقد وجد العلماء أن هذا الحيوان موجود في العالم كله في كل الأماكن من أعالي جبال الهملايا(على إرتفاع 6000 متر) إلى أعماق البحار (على عمق 4000 متر) ومنالمناطق القطبيةإلى المناطق الموجودة على خط الإستواء


ومعظم الأماكن التي يمكن أن يتواجد فيها الطحالب والأشنات وهناك بيئات أخرى يمكن أن تتواجد فيها مثل الكثبان والشواطئ والأتربة والرواسب البحرية حيث يمكنها أن تتكاثر بشكل كبير ويصل عددها إلى 25000 من نوعها .

ويمكن لهذا الحيوان الصغير أن ينجو في أصعب الظروف البيئية الممكنة التي لا يمكن أن يعيش فيها أي حيوان آخر بحيث يمكنه العيش حتى لو في درجة حرارة الصفر المطلق (-273 درجة مئوية) او في أعلى درجات الإشعاع التي يمكن أن تصل إلى 1000 مرة المعدل الذي تتحملة الحيوانات الأخرى 


الأشنات
الطحالب


ومعظم أنواع هذا الحيوان تكون من آكلات النباتات أو آكلات البكتيريا ولكن بعضها يكون ضار

شكله وتكوينه:
يمتلك التارديجراد 8 أرجل لا تحتوي على مفاصل وكل قدم تحتوي من 4 إلى ثمانية مخالب ومعظم أطواله تقع بين 0.3 إلى 0.5 مليمتر ويتقسم جسمه إلى 4 أقسام بدون الرأس 


الفم تمتد منه أنابيب مثل الأزرع يستخدمها في إختراق وتقطيع الخلايا النباتية أو التغذي على اللافقاريات الصغيرة التي تُعد طعاماً له ويستخدمها أيضًا في إخراق سوائل الجسم 

مخه يتكون من بعض الفصوص ويتكون معظمها من 3 أزواج من الخلايا العصبية والمقترنة ويقع المخ الخص به في القعدة الكبيرة تحت المرئ 

التكاثر:
هذا الحيوان الصغير يبيض ويتم التخصيب خارجيًا ويتم التزاوج عند طرح البيض بحيث تدخل الحيوانات المنوية تحت بشرة الأنثى ثم تغطي الحيوانات المنوية البيض ولكن بعض الأنواع يكون التخصيب فيها داخلي

ويفقس البيض بعد مدة لاتزيد عن 14 يوم ويخرج الصغير كامل النمو ولكن يكون طوله صغير جدًا ويبدأ في النمو عن طريق إنقسام الخلايا الأحادية ويعيش الفرد فيها من 3 إلى 30 شهر 

صمودها:
قد أجرى بعض علماء الفضاءبعض التجارب على هذا الحيوان الصغير بحيث أنهم قد أخذوا بعض منها ووضعوها في مجال الأرض لمدة 10 أيام فوجدوا أن كثيرًا من الحيوانات التي وضعوها قد نجت حتى مع وجود الآشعة فوق البنفسجية .

وقد أجرتناسابعض الإختبارات على هذه الحيوانات في ظروف قاسية جدًا ووجدوا أنها تستطيع المقاومة والعيش ولا يعرفون كيف يمكن أن تفعلها مثل هذه الحيوانات الصغيرة 


ووضعوا بيضها أيضاً في نفس الظروف كما وضعوها حتى على المريخوظلت كما هي بصحة جيدة غير أنها لو وجدت القليل من المياهعلى المريخأو تم نقلها إلى الأرض سوف تفقس

الاعداد: سها سامي -فريق ثقف نفسك
المصدر:
1. wikipedia
2. wired