ما هي بذور التيف ؟ و هل هي مناسبة لحمية الكيتو ؟

بذور التيف

التيف هي بذور أو حبوب تقليدية موطنها الأصلي هو إثيوبيا، و هي واحدة من الأطعمة الأساسية هناك. و تعتبر بذور التيف مغذية للغاية و خالية من الغلوتين بشكل طبيعي. بالإضافة لذلك، فإنها تُصنع عادة في شكل دقيق للطهي و الخبز. و نظرًا لتزايد شعبيته كبديل للقمح خالي من الغلوتين، فإن العديد من الأشخاص حول العالم يرغبون في معرفة المزيد عن التيف و دقيق التيف. ذلك حتى يمكنهم معرفة ما إذا كان يمنهم إستخدامه أم أنه سيكون غير مناسب لهم.

ما هو التيف ؟

التيف هو محصول حبوب إستوائي ينتمي إلى عائلة الحشائش. و ينمو بشكل أساسي في إثيوبيا و إريتريا، حيث يُعتقد أنها نشأت هناك منذ آلاف السنين. بالإضافة لذلك، فإن هذه الحبوب مقاومة للجفاف، حيث يمكن أن تنمو في العديد من الظروف البيئية المختلفة و الصعبة. و تأتي هذه البذور بعدة أنواع أغمق و أخف وزنًا، و أشهرها هي بذور التيف البني.

كما تعتبر حبوب التيف أصغر حبة في العالم، حيث يبلغ حجمه حوالي 1/100 فقط من حجم نواة القمح. و تعود زيادة شعبيته مؤخرًا في الغرب إلى أنه خالي من الغلوتين. هذا يجعل منه خيار رائع للأشخاص الذين يرغبون في الإعتماد على بديل آخر للقمح. حيث أن هناك العديد من الأشخاص الذين يعانون من حساسية الغلوتين. لذلك، فإنهم يرغبون في تناول بدائل أخرى صحية خالية من الغلوتين.

ما هو طعم حبوب التيف ؟

على غرار معظم الحبوب، غالبًا ما توصف حبوب التيف على أن لها نكهة تشبه نكهة الجوز. و يصفها العديد من الأشخاص و حتى الشركات المنتجة له بأن مذاقها تشبه مذاق البندق. هناك من يشير أيضًا بأن مذاقها يشبه مذاق البندق المضاف له القليل من الشوكولاتة الداكنة.

ما هي أنواع بذور التيف ؟

يوجد عدة أنواع من بذور التيف، و لكل نوع منها خصائص مختلفة عن النوع الأخر. و فيما يلي أنواع بذور التيف المختلفة.

  • بذور التيف الأبيض : و هو النوع الأكثر إستخدامًا و تفضيلًا عند الكثيرين. لكنه ينمو فقط في مناطق معينة من إثيوبيا و يتطلب ظروف نمو اكثر صرامة. كما أنه أغلى نوع من أنواع التيف.
  • بذور التيف البني أو الأحمر : هذا النوع هو الأقل تكلفة و الأقل تفضيلًا و الأكثر إنتشارًا. كما أنه يحتوي على نسبة كبيرة من الحديد.
  • بذور التيف المخلوط : النوع الرئيسي من بذور التيف، و يتنوع لونه ما بين الأحمر، البني و الأبيض. كما أنه يحتوي على نسبة متوسطة من الحديد.
بذور التيف

بذور التيف

كيف تطهي حبوب التيف ؟

يمكنك طهي حبوب الطيف كما تفعل مع أي نوع من الحبوب الكاملة الأخرى. لكن تختلف نسبة التيف إلى السائل إعتمادًا على الطريقة التي تريد إستخدامها بها. تحافظ نسبة 1 : 1 من التيف و السائل على البذور سليمة و نضرة. مما يجعلها مثالية للإستخدام و الرش فوق الحساء، المافن أو المعجنات، أو الخضروات المطبوخة على البخار. أو في أي مكان تريد إضافة قرمشة صحية صغيرة لوجبتك.

للحصول على طبق دسم قليلاً، قم بزيادة كمية السائل إلى 1 : 4 . و لإستخدام التيف للحشو، أو لدمجه في طبق خزفي أو أي طبق آخر يستغرق وقت طويل في الطهي، إستخدم 2 كوب من الماء أو المرقة لكل كوب من التيف الجاف.

طريقة طهي حبوب التيف

بمجرد تحديد كمية السائل، إتركه يغلي، ثم أضف إليه التيف و قم بتغطية الوعاء. إجعل الحرارة منخفضة و إتركه ينضج حتى تمتص الحبوب كل السائل. قد يختلف الوقت من 8 – 20 دقيقة حسب حجم السائل.

إترك الوعاء مغطى و بعيد عن النار لمدة 5 دقائق تقريبًا، ثم حركه بالشوكة، تمامًا مثلما تفعل مع الكينوا أو الكسسكس. هناك بعض الوصفات التي تنصح بتحميصه أولاً في مقلاة جافة حتى تنبعث منه رائحة واضحة. كوب واحد من التيف الجاف ينتج حوالي 3 أكواب من حبوب التيف المطبوخة.

هل التيف مناسب لحمية الكيتو ؟

بالرغم من فوائده المتعددة، و خلوه من الغلوتين. إلا أن التيف ليس مناسب لحمية الكيتو منخفضة السعرات الحرارية. و يرجع السبب الرئيسي في هذا الأمر إلى إحتواء التيف على نسبة عالية من الكربوهيدرات. لذلك، فقد يخرجك التيف من الحالة الكيتونية حتى لو حصلت على كمية صغيرة منه.

يحتوي على الكثير من الكربوهيدرات

يجب تجنب التيف في الكيتو دايت لأنه يحتوي على نسبة عالية جدًا من الكربوهيدرات الصافية  (17.06 جرام من الكربوهيدرات لكل 100 جرام من التيف ).

من المهم أن تقلل من إستهلاك الكربوهيدرات إلى 20 – 30 جرام في اليوم للبقاء في الحالة الكيتونية. يمكنك حساب صافي بدل الكربوهيدرات اليومي المثالي و ذلك لتجنب الحصول على الكثير من الكربوهيدرات. إذا كنت تبحث عن بديل، يمكنك الإعتماد على أحد منتجات الحبوب الأخرى منخفضة الكربوهيدرات.

قليلة الدهون

بالإضافة لإحتوائه على نسبة عالية من الكربوهيدرات، فإن التيف يحتوي على نسبة منخفضة من الدهون. و ذلك على عكس ما يحتاجه الجسم في نظام الكيتو الغذائي. و تعتبر النسبة المثالية للمغذيات في الكيتو دايت هي 70 % دهون، 20 – 25 % بروتين، و 5 – 10 % كربووهيدرات. هذا يعني أن أغلب الأطعمة التي تتناولها يجب أن تكون منخفضة الكربوهيدرات و مرتفعة الدهون. تعتبر الأفوكادو، السلمون، السمن أمثلة رائعة على الأطعمة منخفضة الكربوهيدرات و مرتفعة الدهون.

بالرغم من أن حبوب التيف تتم معالجتها بأدنى حد، إلا أنها مازالت غير مناسبة لنظام الكتيو الغذائي. و كما ذكرنا، فإن السبب الرئيسي في ذلك يرجع لإرتفاع مستويات الكربوهيدرات بها. بالإضافة لذلك، فإنها تحتوي على كمية عالية من الألياف، و هذا يسبب إنتفاخ البطن مع الإستخدام المتكرر.