فوائد اللوبيا الخضراء كنز للجسم والصحة

فوائد اللوبيا الخضراء

فوائد اللوبيا الخضراء مهمة لصحتنا فهي واحدة من أشهر أنواع البقوليات التي يتناولها الناس حول العالم، حيث تتميز بقيمتها الغذائية العالية بسبب محتواها الغني من المواد المغذية التي يحتاجها الجسم مثل الألياف و البروتينات و بعض المعادن مثل الحديد و النحاس و البوتاسيوم و المنجنيز و غيرها. و تتبع اللوبيا الخضراء عائلة Phaseolus vulgaris و التي يرجع أصولها إلى أمريكا الوسطى و المكسيك.

و بالإضافة لمحتواها الغني من الفيتامينات و المعادن و الألياف، فإنها منخفضة السعرات الحرارية أيضًا، و هذا يجعل منها طعام مثالي للحفاظ على الوزن و خيار رائع للأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي صحي للتخلص من الوزن الزائد.

ما هي العناصر الغذائية الموجودة في اللوبيا الخضراء ؟

تحتوي اللوبيا الخضراء على العديد من العناصر المغذية و التي تشمل :

البروتينات، الألياف، الكالسيوم، المغنيسيوم، الحديد، البوتاسيوم، الفوسفور، فيتامينات ” أ ، ب، ج، هـ ، ك ” و حمض الفوليك. و تعتبر هذه المغذيات الدقيقة مهمة للغاية للحفاظ على صحة الجسم بشكل عام.

ما هي فوائد اللوبيا الخضراء للصحة

توفر اللوبيا الخضراء العديد من العناصر الغذائية للجسم، كما أنها تعتبر عنصر متعدد الإستخدامات و التي يمكن إضافتها للعديد من الوجبات و الوصفات. و فيما يلي بعض فوائد اللوبيا الخضراء للصحة.

1– تقلل اللوبيا الخضراء من خطر الإصابة بأمراض القلب

يمكن أن يساعد تناول اللوبيا الخضراء على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب و ذلك بفضل إرتفاع مستويات الفلافونويدات بها. و مركبات الفلافونويدات هي أحد مضادات الأكسدة القوية و التي تتواجد عادة في الخضروات و الفواكه. و تساعد هذه المركبات على التخلص من الجذور الحرة و الإلتهابات في الجسم، و بالتالي تمنع تجلط الدم في الأوردة و الشرايين، مما يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب و الشرايين، حيث تشير الدراسات و الأبحاث إلى أن أمراض القلب و الأوعية الدموية و النوبات القلبية و السكتات الدماغية تنتج في الأساس بسبب تجلط الدم في الأوردة و الشرايين، لذلك فإن تناول اللوبيا الخضراء يعتبر هام للغاية لتقليل خطر الإصابة بهذه الأمراض.

2– تمنع اللوبيا الخضراء الإصابة بسرطان القولون

أظهرت العديد من الدراسات الحديثة أن تناول اللوبيا الخضراء مفيد في الوقاية من الأورام الحميدة و التي قد تؤدي عادة إلى الإصابة بسرطان القولون. و تشير العديد من الدراسات إلى فوائد تناول اللوبيا الخضراء و أنها تقي من السرطان. كما تؤكد العديد من الأدلة الجديدة إلى أن زيادة تناول اللوبيا الخضراء يمكن أن يقلل من خطر تكرار حدوث الورم الحميد السرطاني و سرطان القولون و المستقيم.

ثانيًا، يمكن أن يؤثر المحتوى العالي من الألياف في اللوبيا الخضراء بشكل إيجابي أيضًا على الجهاز الهضمي. و يمكن للعديد من أنواع الألياف أن تسهل عملية الهضم و تعزز حركة الأمعاء، مما يقلل من الضغط على الأمعاء. و أظهرت بعض الدراسات وجود علاقة إيجابية بين زيادة تناول الألياف و إنخفاض خطر الإصابة بسران القولون.

3– التحكم في مرض السكري

أثبتت اللوبيا الخضراء أنها مليئة بالطاقة و تساعد في إدارة و تنظيم أعراض مرض السكري لدى العديد من المرضى. و أظهرت بعض الدراسات تأثيرًا محددًا لنقص السكر في الدم لدى مرضى السكري. و مرض السكري هو حالة مرضية مزعجة تتطلب الإهتمام بمستويات السكر في الدم و إبقاءها عند المستوى الطبيعي حتى يتمكن الجسم من أداء المهام الضرورية. و تعتبر اللوبيا الخضراء أحد المنظمات الطبيعية الرائعة و النادرة لحفظ مستويات السكر في الدم.

4– تعزيز اللوبيا الخضراء جهاز المناعة في الجسم

من المعروف جيدًا وجود العديد من مضادات الأكسدة المعززة لجهاز المناعة في اللوبيا الخضراء. و مضادات الأكسدة هي مركبات  مفيدة للغاية موجودة في أجسامنا تساعد على التخلص من الجذور الحرة من الجسم قبل أن تتسبب في المرض أو تلف الخلايا أو الأنسجة. و تعتبر اللوبيا الخضراء مصدر جيد للفلافونويدات و الكاروتينات، و التي تعتبر مصدر أساسي لبعض مضادات الأكسدة الأساسية مثل الكيرسيتين و الكايمبفيرول، و الكاتين. و تساعد كل هذه المواد على تقليل خطر الإصابة بالسكتات الدماغية، و تعزز من قوة الجهاز المناعي بشكل خاص.

5– الحفاظ على صحة العيون

يمكن لبعض الكاروتينات المحددة الموجودة في اللوبيا الخضراء أن تقلل خطر الإصابة بالتنكس البقعي، و هي حالة تصيب العين و تنخفض فيها الرؤية و قدرة العين على تحديد الأشياء بشكل كبير. و يركز كل من اللوتين و الزياكسانثين على البقعة الموجودة على العين، و يلعبان دورًا أساسيًا في منع أي إجهاد تأكسدي قد يؤثر على العين. و يعتبر الحفاظ على مستويات الكاروتينات في الدم مهم للغاية لمنع تدهور الرؤية و الحفاظ على قوة العين و النظر بشكل فعال، لذلك فإن إدراج اللوبيا الخضراء في نظامك الغذائي يحافظ على صحة العينين و يمنع الإصابة بالتنكس البقعي.

6– تساعد اللوبيا الخضراء على تقوية العظام

الكالسيوم الموجود في اللوبيا الخضراء يلعب دورًا كبيرًا في الخفاظ على صحة العظام و يمنع الإصابة بهشاشة و ترقق العظام. و تحتوي اللوبيا الخضراء أيضًا على فيتامينات ” A ، K ” و السيليكون. و ترتبط هذه المركبات بزيادة فقدان قوة العظام و نقصها يؤدي إلى هشاشة العظام. و تعتبر اللوبيا الخضراء مصدر رائع للسيليكون، و الذي يعتبر نادر الوجود في معظم الأطعمة، و هو عنصر أساسي في تقوية العظام و الحفاظ عليها بشكل عام.

اللوبيا الخضراء هي واحدة من البقوليات الرائعة، و التي تقدم العديد من الفوائد الصحية للجسم بفضل محتواها من الفيتامينات و المعادن و الألياف الغذائية. تناول اللوبيا الخضراء بإنتظام و إدراجها في نظامك الغذائي يساعدك على الحفاظ على صحتك و يمنع الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة.