ما هي فوائد و مخاطر إستخدام إبرة الظهر أثناء الولادة

تستخدم العديد من النساء إبرة الظهر أثناء الولادة ويرجح الاطباء استخدام إبرة الظهر أثناء الولادة في بعض الحالات فما هي فوائد استخدام إبرة الظهر أثناء الولادة وهل لها أضرار ؟ أن التخدير فوق الجافية أو ما يعرف بإبرة الظهر أو حقنة الظهر هي الطريقة الأكثر شيوعاً لتخفيف الألم أثناء الولادة. و أصبحت هذه الإبرة منتشرة للغاية حتى أن الكثير من النساء يطلبن إبرة الظهر أكثر من أي شيء آخر و ذلك لتخفيف الآلام، حيث تشير الإحصائيات أن أكثر من 50 % من النساء اللاتي تلدن في المستشفيات يستخدمن إبرة الظهر للتخدير. و قبل أن تسألين عن إبرة الظهر للتخدير أثناء الولادة، من المهم أن تعرفين أن هناك العديد من الخيارات المتاحة لتخفيف الألم و تسهيل الولادة ذلك حتى تكوني مستعدة لإختيار أفضل شيء مناسب لك أثناء الولادة.

كل شئ عن إبرة الظهر أثناء الولادة

ما هو التخدير فوق الجافية ؟

التخدير فوق الجافية هو تخدير موضعي يمنع الألم في منطقة معينة من الجسم. و الهدف من التخدير فوق الجافية هو تسكين الألم و تخفيفه دون اللجوء إلى التخدير الكلي، مما يؤدي إلى إنعدام الإحساس بالألم. و تمنع إبرة الظهر الجسيمات النبضية العصبية من الأجزاء السفلية من العمود الفقري، و هذا يؤدي إلى إنخفاض الإحساس في النصف السفلي من الجسم.

و تسمى الأدوية التي تستخدم للتخدير الموضعي فوق الجافية أدوية التخدير الموضعي و هي : بوبيفاكين، أو كلوبروكايين، أو ليدوكايين. و غالباً ما يضاف إليها بعض المواد المخدرة القوية مثل الفنتانيل أو السافينتانيل و ذلك لتقليل الجرعة المطلوبة من المخدر الموضعي.

كيف يتم حقن إبرة الظهر أثناء الولادة فوق الجافية ؟

يبدأ إعطاء الحامل السوائل الوريدية قبل الولادة مباشرة و قبل إجراء حقن إبرة الظهر. يمكن إعطاء المرأة الحامل 1 – 2 لتر من السوائل الوريدية طوال فترة الولادة. و سيقوم طبيب التخدير بحقن المرأة الحامل بحقنة الظهر حتى تشعر بالراحة و يقل الألم.

سيطلب منك الطبيب تقويس ظهرك و البقاء ساكناً أثناء الإستلقاء على جانبك الأيسر أو الجلوس، هذا الموقف يساعد على منع المشاكل و زيادة فعالية إبرة الظهر. و سيستخدم الطبيب محلول مطهر لمسح منطقة الخصر من منتصف الظهر لتقليل فرص الإصابة بالعدوى. يقوم بعد ذلك الطبيب بحقن منطقة صغيرة من الظهر بمخدر موضعي لتخديرها، ثم بعد ذلك يقوم بإدخال إبرة الظهر في المنطقة المخدرة بالحبل الشوكي في أسفل الظهر.

بعد ذلك يتم تمرير أنبوب صغير أو قسطرة عبر الإبرة في الظهر، و يقوم الطبيب بإزالة الإبرة بعناية و ترك القسطرة في مكانها لتوفير الدوا سواء عن طريق الحقن الدورية أو عن طريق التنقيط المستمر. يتم لصق هذه القسطرة في الخلف و ذلك لمنعها من الإنزلاق.

إبرة الظهر أثناء الولادة

إبرة الظهر أثناء الولادة

ما هي أنواع إبرة الظهر المختلفة ؟

هناك نوعان من إبر الظهر التي تستخدم اليوم أثناء الولادة، و تختلف المستشفيات و أطباء التخدير في الجرعات المضافة و مجموعات الأدوية. و نوعان إبر الظهر هما :

1- إبرة الظهر أثناء الولادة المعتادة

بعد وضع القسطرة في الظهر، يتم إعطاء الأم الحامل مزيج من الأدوية المخدرة إما عن طريق المضخة أو عن طريق الحقن الدوري في المنطقة فوق الجافية. و يتم حقن مخدر مثل الفنتانيل أو المورفين و ذلك لتعويض الجرعات العالية من التخدير مثل بوبيفاكايين أو كلوروبروكايين أو ليدوكايين. ويساعد هذا الأمر على تقليل بعض الآثار الضارة للتخدير.

2- إبرة الظهر أثناء الولادة المختلطة

يتم حقن جرعة أولية من المخدر أو مزيج من الأدوية المخدرة أسفل الغشاء الخارجي و الذي يغطي الحبل الشوكي و داخل المنطقة الموجودة فوق الجافة. ثم يقوم الطبيب بعد ذبك بسحب الإبرة مرة أخرى إلى منطقة الجافية و يُدخل القسطرة عبر الإبرة ثم يسحب الإبرة خارج الجسم و يترك القسطرة في مكانها.

هذه الطريقة تسمح بحرية حركة أكبر أثناء وجود الأم في السرير و قدرة أكبر على تغيير وضعية الجسم بمساعدة أي شخص. مع وجود القسطرة، يمكنك طلب إبرة الظهر في أي وقت إذا كان تأثير الإبرة الأولى غير كافي.

ما هي فوائد استخدام إبرة الظهر أثناء الولادة ؟

  • يسمح للأم بالراحة إذا كانت عملية الولادة طويلة.
  • يجعل الأم تتمتع بتجربة الولادة لأنها لا تشعر بالألم.
  • تعتبر إبرة الظهر أقوى من مسكنات الألم العادية و ذلك يساعد الأم على التغلب على الإرهاق و الألم، كما يمنح الأم الراحة و الإسترخاء و يجعلها مستعدة لمرحلة ما بعد الولادة.

ما هي مخاطر إستخدام إبرة الظهر للتخدير أثناء الولادة ؟

  • قد تتسبب إبرة الظهر في إنخفاض ضغط الدم فجأة، لذلك يقوم الطبيب المتابع للحالة بفحص ضغط الدم بشكل روتيني لضمان تدفق الدم الكافي للطفل أثناء الولادة. إذا حدث إنخفاض مفاجئ في ضغط الدم فقد تحتاج إلى بعض السوائل الوريدية و الأدوية.
  • قد تعاني الأم من صداع شديد ناتج عن تسرب سائل الحبل الشوكي، و لكن هذا العرض نادر الحدوث حيث تصاب به 1 % فقط من النساء. إذا ظهرت هذه الأعراض و إستمرت، يمكن إجراء عملية تسمى ” رقعة الدم ” هي عبارة عن حقن دم الأم في المنطقة فوق الجافية لتخفيف الصداع.
  • بعد وضع إبرة الظهر، ستحتاج الأم لتبديل وضعية النوم على الجانبين و مرقبة التغيرات في معدل ضربات قلب الجنين. قد يؤدي الإستلقاء في وضعية واحدة إلى إبطاء الشعور بالولادة.
  • قد تعاني الأم من بعض الآثار الجانبية مثل: الرعشة، طنين الأذن، آلام الظهر، وجع في موقع دخول الإبرة في الظهر، الغثيان، صعوبة في التبول.
  • لبضع ساعات بعد الولادة قد تشعر الأم بتخدير في الجزء الأسفل من الجسم، و يتلطب ذلك الأمر المشي لخطوات بمساعدة أحد الأشخاص.
  • في حالات نادرة جداً، قد يؤدي إستخدام إبرة اظلهر إلى تلف دائم في الأعصاب التي تم إدخال القسطرة بها.

متى يتم تركيب إبرة الظهر ؟

إذا كنتي في حاجة إلى إبرة الظهر، سيقوم الطبيب بتركيب إبرة الظهر عند تمدد الرحم إلى 4 – 5 سم ، و كانت الأم في حالة ولادة مؤكدة.

هل تؤثر إبرة الظهر على الجنين ؟

لا توجد حتى الآن أي أبحاث أو دراسات تثبت أن إبرة الظهر لها تأثير على الطفل حديث الولادة، حيث أنه من الصعب تحديد مدى تأثير هذه الأدوية على الجنين بسبب إختلاف الجرعات التي تعطى للأم و أيضاً إختلاف مدة عملية الولادة.

بماذا تشعر الأم بعد وضع إبرة الظهر ؟

تبدأ أعصاب الرحم بالتخدر في غضون دقائق من وضع الجرعة الأولى من الأدوية، و ستشعر الأم بالتخدير الكامل من الألم بعد حوالي 10 – 20 دقيقة. و عندما يبدأ تأثير المخدر في التلاشي يتم إعطاء جرعات أخرى – عادة كل ساعة إلى ساعتين.

متى لا يمكن إستخدام إبرة الظهر ؟

قد لا يمكن إستخدام إبرة الظهر لتخفيف الألم أثناء الولادة في بعض الحالات و التي تشمل :

  • إذا كانت الأم تتناول أدوية تساعد على زيادة سيولة الدم.
  • تعاني من إنخفاض الصفائح الدموية.
  • تعاني من النزيف.
  • مصابة بعدوى في الدم.
  • إذا كان إتساع عنق الرحم أقل من 4 سم.

شاهد هنا معلومات هامة

  1. تمارين البطن بعد الولادة مهمة لكل أمرأة
  2. ماهي علامات قرب الولادة ؟
  3. تمارين منقطة الحوض لستهيل الولادة