وصفة قناع الكركم لعلاج المشاكل الجلدية

لقد استُخدم قناع الكركم في جميع أنحاء آسيا لعدة قرون. و هي معروفة أيضاً في التقاليد الصينية و الهندية، و هو أحد أنواع طب الأيورفيدا. وفي جنوب آسيا، يعتبر قناع الكركم جزء مهم جداً من إستعدادات العروس للزفاف، فهو يجعلها ناصعة الجمال و برّاقة في يوم زفافها.

يحتوي الكركم على مادة كيميائية نباتية تسمى الكركمين، و التي يكمن أن تفيد الجسم داخلياً و خارجياً. مما لا شك فيه أن الكركم عنصر أساسي في وصفة قناع الوجه، ولكن القناع أيضاً بالإضافة لذلك يحتوي على اثنين من المكونات الهامة الاخرى و التي لها العديد من الفوائد لبشرتك. و لكن قبل الحصول على وصفة قناع الكركم، لنلقي نظرة على الفوائد الكركم الصحية للبشرة.

فوائد قناع الكركم للبشرة

يعتبر الكركم من الأعشاب الرائعة و التي لها خصائص طبية تساعد في تفتيح البشرة والتي تعكس آثار التصبغ الزائد للجلد. الكركم يحتوي على الكركمين و التي لها العديد من الفوائد الصحية بما في ذلك أنها مضادة للبكتيريا و مضادة للإلتهابات. الكركمين ( المركب الرئيسي في الكركم) هو عنصر فعال لتهدئة تهيج الجلد، وعلاج الحروق و تخفيف حروق الشمس. الكركمين يمكن أن يساعد في عملية الشفاء من الجروح، و حتى أن هناك دراسات تشير إلى تأثيره على سرطان الجلد. على سبيل المثال: فإن كتاب “طب الأعشاب: الجزيئات الحيوية و الجوانب السريرية” ذكر أن وضع الكركم على الجلد يقلل من عدد الخلايا المسببة لسرطان الجلد.

و بعض الدراسات الاخرى التي أجريت على إمكانية الكركم لعلاج التغير في طبقات الجلد وجدت أنها فعالة للغاية لتفتيح البشرة. وقد أظهرت الأبحاث أن الكركمين يحتوي على مركبات تمنع إنتاج الميلانين في الجلد.

وقد أظهرت دراسات أخرى أن الكركمين يمكن أن يساعد في تسريع إلتئام الجروح و تخفيف الألم. كما أشارت دراسة اخرى نشرت في مجلة علم الأنسجة الجزيئية أن وضع الكركمين على الجلد له آثار مفيدة و يسرع شفاء الجروح الناتجة عن الحروق.

قناع الكركم يعمل أيضاً لعلاج حب الشباب، الاكزيما و الصدفية. فهو يقلل من إلتهاب و إحمرار الوجه، و يحسن شفاء الجلد. و بسبب خصائص الكركم المضادة للأكسدة، فإنه يُستخدم ليعيد للجلد شبابه. فهو يساعد في تليين الخطوط و التجاعيد، و إعطاء الوجه مظهر أكثر شباباً. كما أنه فعال في علاج الحساسية الوردية – و هي حالة مزمنة تتميز بالإحمرار و ظهور البثور. فهو يخفف من الإحمرار و يعالج هذا المرض.

و قد بحثت مجلة فيتوثيرابي ريسيرش في العديد من الدراسات الخاصة بالكركمين لصحة الجلد، ووجدت أنه يمكن أن يساعد في التخفيف من أعراض إلتهاب الجلد التأتبي، و الصدفية، وحب الشباب. كما علقت المجلة أن كلاً من مكملات الكركمين التي تؤخد عن طريق الفم أو التي توضع على الجلد مباشرةً تقدمان الفوائد العلاجية لتحسين صحة الجلد. كما أظهر البحث أيضاً إمكانية تخفيف الكركم للون البشرة و تحسين مظهر بقع الجلد الداكنة. ووجد الباحثون أن المركبات الموجودة في الكركم تساعد على وضع حد لوجود الميلانين في خلايا الجلد، ويمكن أن تكون مفيدة في بعض المنتجات المصممة لتفتيح لون الجلد.

من السهل عمل قناع الوجه بالكركم و هو يعمل كمرطب للبشرة، مقشّر للبشرة، كما أنه يساعد على تقليل الإحمرار. كما أنه يجعل الجلد مشرقاً، و نظيفاً ورائع. وهذا كله أيضاً بسبب المكونات الطبيعية الاخرى في هذا القناع مثل: العسل و الزبادي ( أو الحليب).

فوائد العسل للبشرة

العسل هو أحد أقدم الأطعمة المعروفة و الذي تم إستخدامه لعدة قرون، ليس فقط كمصدر للغذاء و لكن أيضاً لخصائصه الطبية المذهلة. و أحد هذه الفوائد الصحية للعسل هي أنه يساعد في علاج حب الشباب، و تقليل ظهور البثور، و الندوب، و عيوب الوجه و تحسين مظهر الجلد عموماً.

وقد أوضحت مقالة عن أفضل 10 أقنعة للوجه من العسل ماذا يجعل العسل مفيد جداً للبشرة . واحدة من أهم هذه أسباب كون العسل مفيد للبشرة هو أنه يحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا و مطهرة قوية. كما أن لديها خصائص مضادة للأكسدة و التي تساعد في التخلص من حب الشباب، و عيوب البشرة، و تقلل من بقع الشمس و البثور. مضادات الأكسدة تساعد على التخلص من الجزيئات الحرة والتي قد تضر الجلد. كما أنها تحمي الجلد من خلال عدم ترك السموم بأن تسبب الضرر للجلد. كما أن العسل يعتبر مرطب، و هو ما يعني أنه مرطب جيد للجلد لأنه يجذب و يحمل جزيئات الماء، و في الوقت نفسه يترك البكتريا جافة بدون ماء. و مثله مثل الكركم، الخصائص الطبية للعسل تجعله يساعد على شفاء الجروح سريعاً.

ولذلك، وبسبب كل هذه الخصائص المضادة للبكتيريا، و المضادة للإلتهابات، و المضادة للأكسدة، يعتبر العسل واحد من أفضل المكونات الطبيعية لعلاج أي نوع من مشاكل الجلد.

و من المهم لك أن تستخدم العسل الخام و يفضل العسل العضوي لعلاج الأمراض الجلدية (ذلك لأن العديد من أنواع العسل التي تباع في السوبر ماركت هي في الواقع عسل وهمي و ليس خام). و بهذه الطريقة يمكنك التأكد من أنه يحتوي على جميع الخصائص العلاجية التي تحتاجها البشرة.

فوائد الزبادي ( أو الحليب) للبشرة

الكثير من الناس تستخدم المستحضرات التي تحتوي على حمض اللاكتيك لتنعيم البشرة الجافة والصلبة و تقليل خشونة الجلد. تعتبر الزبادي مصدر طبيعي لحمض اللاكتيك و هو رائع جداً لبشرتك لأنه يساعد على تنظيف الجلد وجعله ساطع من دون تجفيف بشرتك. و الحليب أيضاً يحتوي على حمض اللاكتيك الذي يتكون في حليب البقر نتيجة تكسير البكتيريا لسكر اللاكتوز. الحليب الطازج لا يحتوي على حمض اللاكتيك، حيث أن حمض اللاكتيك يتكون بعد فترة قصيرة من الزمن بسبب تدخل البكتيريا. و قد وجدت دراسة من تايوان أن المنتجات التي تحتوي على حمض اللاكتيك يساعد في تفتيح البشرة. و بالإضافة للمساعدة في إنتاج الميلانين، حمض اللاكتيك، فإن له تأثير مضاد للبكتيريا على البكتيريا المسببة لحب الشباب. وقد أظهرت دراسات اخرى أن حمض اللاكتيك و حمض الجليكوليك الناتجين من الحليب قد يساعدان في تقليل علامات زيادة و فرط تصبّغ الجلد.

قناع الكركم للوجه

هناك العديد من الإختلافات في الوصفة، ولكن هنا سنذكر الوصفة الأساسية لقناع الكركم للوجع. بعض الناس تضيف زهرة الحمص لتزيد من كثافة العجين، أو يمكنك إضافة بعض المكونات االاخرى و التي تفيد الجلد.

المكونات:

  • 1 ملعقة صغيرة من الكركم.
  • 1 ملعقة صغيرة من العسل العضوي الخام.
  • 1 ملعقة صغيرة من الزبادي الطبيعي ( أو يمكنك إستخدام الحليب).

طريقة التحضير:

  • ضع الكركم في وعاء صغير.
  • قم بإضافة العسل، ثم الزبادي ( أو الحليب).
  • يمكنك إضافة الزبادي أو اللبن حسب إحتياجك لظبط السُمك المطلوب لقناع الكركم، ولكن تأكد من أن القناع سيكون ثابت عندما تضعه على وجهك. عليك أن تعرف أن الكركم صبغة و يمكن أن يصبغ أي شئ، لذلك عليك أن تجعله ثابت حتى لا يبدأ التقطير من وجهك.

طريقة إعداد الوجه للقناع

إغسل وجهك بالماء الجاري و قم بإزالة أي مكياج عليه. و إذا كان شعرك طويل، قومي بربطه في الخلف. قم بإرتداء قميص لا تهتم لأمره كثيراً، و ذلك حتى إذا ما تم صبغه بالكركم.

وضع قناع الكركم على الوجه

ضع قناع الكركم بالتساوي في جميع أنحاء وجهك. لا تفوت أي بقعة حتى الموجودة تحت العين، وأيضاً ذلك يجعلك تستفيد من خصائص الكركم المضادة للإلتهابات و التي تساعد على تقليل الهالات السوداء تحت العين، والتي تتشكل نتيجة لضيق الأوعية الدموية.

إذا تبقى لديك أي بقايا من القناع، يمكنك حفظه في الثلاجة لبضعة أيام و إستخدامه مرة اخرى. العسل عادة ما يتجمد في الثلاجة، لذلك قم بإضافة القليل من اللبن أو الزبادي لضبط تماسك العجينة، ثم ضعه على وجهك مرة اخرى.

اترك القناع يجف على وجهك. اتركه لمدة 20 دقيقة ثم إغسله بماء بارد. ثم قم بتجفيف وجهك برفق بقطعة من القماش.

كرر العلاج بإستخدام القناع على مدى بضعة أيام. يمكنك أيضاً وضعه على وجهك كل بضعة أسابيع، و ذلك حسب إحتياج بشرتك له.

بعض المكونات الإختيارية لإضافتها للوصفة الأساسية لقناع الكركم للوجه

كما ذكرنا سابقاً، هناك العديد من الإختلافات في الوصفة الخاصة لهذا القناع. وفيما يلي بعض المكونات التي يمكن أن تضاف إلى وصفة قناع الكركم للوجه:

عصير الليمون يمكنك إضافة بضع قطرات عصير الليمون إلى الوصفة الأساسية. عصير الليمون يحتوي على فيتامين سي و حامض الستريك، والذي يطهر الجلد بشكل طبيعي و يزيل الزيوت الزائدة. الحمض الطبيعي يقشر بلطف و ينظف البشرة الدهنية، ويفتح لون الجلد ويتركه متناسق أكثر.

عند البحث عن المكونات الطبيعية التي يمكن إستخدامها كمواد لتبيض البشرة، ذكرت المجلة الدولية للعلوم الجزيئية إستخدام عصير الليمون لذلك الغرض. كما أشار الباحثون أن مستخلص الليمون تستخدم في بعض مركبات تفتيح البشرة. و لكن عليك أن تعلم أن عصير الليمون قد يسبب جفاف الجلد ( و هو واحد من العلاجات المنزلية لعلاج البشرة الدهنية). لذلك فإذا قررت إستخدام عصير الليمون، فقد تحتاج إلى إستخجام مرطب معه.

زيت شجرة الشاي يمكنك أيضاً إضافة بعض قطرات زيت الشاي إلى الوصفة الأساسية و ذلك إذا كنت تعاني من حب الشباب أو البثور. وقد أشارت بعض الدراسات إلى أن زيت شجرة الشاي له خصائص مضادة للبكتيريا و التي تقتل البكتيريا التي تصيب المسام بالعدوى. كما أن لها خصائص مضادة للإلتهابات و التي تقلل من إحمرار البثور الملتهبة. كما يساعد زيت شجرة الشاي في تجفيف الدهون السائلة الزائدة من الجلد و يساعد على تقليل أعراض حب الشباب.

زيت الزيتون أو زيت الأفوكادو إذا كنت تعاني من البشرة الجافة يمكنك إضافة 2/1 إلى ملعقة صغيرة إلى الخليط الأساسي من زيت الزيتون أو زيت الأفوكادو أو أي زيت طبيعي آخر مثل زيت اللوز الحلو أو زيت الجوجوبا. هذه الزيوت الطبيعية سوف تزيد من تغذية و ترطيب بشرتك. و سوف تساعدك على حماية الجلد من المهيجات و العدوى، و تحسن مظهر الجلد الجاف و تقليل ظهور علامات الشيخوخة و إصلاح الجلد التالف.

هل يقوم قناع الكركم للوجه بصبغ الجلد ؟

يمكن للكركم أن يترك صبغة مؤقتة على الجلد، و خاصةً إذا كان لديك طبقات جلد متساوية و قمت بترك القناع لفترة أطول من الزمن. و إذا كنت ترغب في تقليل الصبغة، يمكنك إستخدام قناع السكر مع الزيت بعد شطف قناع الكركم. للقيام بذلك عليك خلط كمية من السكر الناعم و الزيت الطبيعي، مثل زيت الزيتون أو زيت اللوز و التدليك بلطف على بشرتك بحركات دائرية. ثم اشطفه بالماء.

كما يمكنك وضع قناع الكركم في وقت متأخر من الليل قبل النوم، و ذلك للسماح للبشرة بالتخلص من اللون إذا تواجد على البشرة.

هل يمكن لقناع الكركم أن يسبب تفاعل الحساسية؟

يمكن أن يسبب الكركم و العسل الطفح الجلدي لبعض الناس و الذي يمكن أن يؤدي لحدوث واحد أو أكثر من هذه الأعراض:

البثور، إلتهاب الجلد، إحمرار الجلد، إرتفاع طبقات الجلد، الحبوب، الحكة و التورم.

تأكد من وضع قناع الكركم على قطعة صغيرة من الجلد أولاً وذلك للتأكد من أنك لا تعاني من أي حساسية أو تتسبب لك في أي تهيج جلدي.

و هناك العديد من المكونات الطبيعية الأخرى و التي يمكن أن تفيد جلدك و وجهك مثل:

  • صودا الخبز لوجه رائع و جلد ناعم.
  • غسل الوجه بعصير خل التفاح المخفف.

ما هي إستخدامات الكركم داخلياً؟

  • يمكنك إستخدام الكركم لعمل الحليب الذهبي و الذي يستخدم لعلاج العديد من الأمراض.
  • يمكن إستخدام الكركم لإعداد الشاي المضاد للإلتهابات و الذي يخفف الآلام.
  • و يمكن أيضاً إستخدامه لعلاج الإكتئاب و تخفيف هشاشة العظام في الركبة.

عليك أن تعلم بأن الكركم لديه توافر حيوي منخفض في جسمنا و ليس من السهل إمتصاصه، لذلك عليك معرفة كيفية تحسين إمتصاص الكركم للحصول على أفضل الفوائد منه

و الفيديو التالي يوضح بالتفصيل طريقة عمل و وضع قناع الكركم على الوجه. و تستخدم المرأة فيه وصفة معدلة قليلاً بإضافة الأرز البني العضوي.

شاهد هنا أيضا