الهربس أو الحزام الناري الأسباب و الأعراض

الهربس

يطلق علي الحزام الناري العديد من الأسماء و منها القوباء المنطقية ، الهربس نطاقي ، الحلأ النطاقي من الأمراض الجلدية التي تسببها الفيروسات حيث يشكل طفح جلدي مؤلم علي طول العصب المصاب و تشكل بثور مملؤة بسائل صغير لتشكل حويصلات يمكن أن تترك ندبات دائمة علي الجلد . و يشكل طوق علي أحد جوانب الجسم و عادة ما يكون الوجه ، الجذع ، الرقبة ليكون شريط من البثور الحمراء لذلك أطلق عليه الحزام الناري .

وفقاً لمركز علاج الأمراض الأمريكي ، في كل عام هناك ما يقدر بمليون حالة تعاني من الهربس النطاقي في الولايات المتحدة عام 2011 . و معظم هذه الحالات يتم شفاؤها في غضون إسبوعين أو ثلاثة أسابيع و عند الإصابة به مرة واحدة لن تتكرر مرة أخري .

الهربس

كيف يحدث الحزام الناري ؟ 

و ينتشر بين كبار السن لضعف الجهاز المناعي لديهم بسبب الإجهاد و الإصابات أو تناول بعض الأدوية . و يحدث بسبب Varicella- و هو الفيروس المسبب للجدري الماء ، بعد الشفاء من الجدري الماء ينشط الفيروس من جديد حيث يختفي في العقدة العصبية لسنوات طويلة في بعض الحالات لا ينشط مرة أخري و في حالات أخري ينشط بسبب الإجهاد أو الإصابة أو الشيخوخة أوضعف الجهاز المناعي أو تناول أدوية معينة يؤدي ذلك إلي نشاطه مرة أخري ويتخذ الأعصاب كخط له حتي يصل إلي الجلد و يشكل الهربس الهربس النطاقي .

من هم الأشخاص المعرضون للإصابة بالحزام الناري ؟

يمكن أن يحدث الحزام الناري للأفراد الذين أصيبوا بالجدري الماء من قبل و مع ذلك هناك مجموعة من الأفراد معرضون للإصابة بالحزام الناري و هم :

Advertisements
  • الأفراد أكبر من 60 سنة .
  • بعد الإصابة بالجدري الماء بعام .
  • الإصابة بالأمراض التي تضعف الجهاز المناعي مثل فيروس نقص المناعة البشرية ( الإيدز، السرطان ) .
  • أخذ العلاج الكيميائي أو الإشعاعي .
  • تعاطي المخدرات التي تضعف الجهاز المناعي مثل المنشطات الأدوية التي تعطي بعد زرع الأعضاء .
  • الأشخاص الذين يقوموا بزرع نخاع العظم .
  • الأشخاص الذين يتناولوا الأدوية المضادة للإكتئاب .
  • التعرض للإجهاد العاطفي و النفسي .

أعراض الحزام الناري :

من أول الأعراض التي تظهر عند الإصابة بالحزام الناري هي ما يلي :

  • أعراض تشبه الإنفلونزا مثل الصداع ، الحساسية للضوء .
  • الألم و الوخز و الحكة في أحد الجوانب المصابة
  • الألم العصبي و هو من أكثر الأعراض شيوعاً للقوباء المنطقية و قد يستمر لمدة 30 يوماً و يمكن أن يستمر لعدة أشهر أو لسنوات ويشمل مجموعة من الأعراض مثل الألم ، الحرقان ، حساسية مس الجلد..
  • طفح جلدي يظهر علي الجلد في أي جانب علي الجسم سواء اليمين أو اليسار في البداية في شكل بثور ثم قوباء و سوف يكون أكثر وضوحاُ بعد بضع أسابيع .
  • القشعريرة ألام المعدة أو الإسهال .
  • الشعور بالتعب و الإرهاق .
  • الألم الناتج عن الحزام الناري قد يكون شديد و يعتمد ذلك علي مكان الألم و أحياناً يكون التشخيص خاطئ و قد يكون أعراض لمشاكل أخري مثل القلب ، الرئتين ، الكليتن . و قد يعاني بعض الأفراد من الألم دون تطور الطفح الجلدي .
  • و من الأعراض الأكثر شيوعاً للحزام الناري هو ظهور شريط من البثور علي الجانب الأيسر أو الأيمن من الرقبة .

ينصح الإتصال بالطبيب عند الشعور بالأعراض التالية :

  • الألم و الطفح الجلدي بجوار العين لأن تركه بدون علاج يمكن أن يؤدي إلي تلف العين .
  • إذا كان عمرك أعلي من70 سنة و ذلك لأن التقدم في العمر يزيد من خطورة حدوث المضاعفات .
  • إذا كنت تعاني من ضعف المناعة .

أسباب حدوث الحزام الناري :

السبب هو فيروس الجدري الماء و لكن السبب الرئيسي وراء الإصابة بالحزام الناري لا يزال غير واضح قد يكون راجع إلي ضعف المناعة مع التقدم في العمر و يعد فيروس الجدري الماء هو جزء من مجموعة الفيروسات تسمي فيروسات الهربس تؤدي إلي ظهور القرح الباردة و الهربس التناسلي .

هل الحزام الناري معدي ؟

  • يمكنك الإصابة بالحزام الناري إذا كنت لم تصب بالجدري الماء من قبل و غالباً معظم الكبار و البالغين أصيبوا بجدر الماء و بالتالي لا يمكنك الإصابة بالقوباء المنطقية .
  • الطفح الجلدي الناتج عن الحزام الناري معدي حتي و البثور جافة فإذا تم تغطية البثور بالملابس من المحتمل نقل الحزام الناري إلي الأخرين عن طريق الملابس .
  • النساء الحوامل الذين لم يصبوا بالجدري الماء يجب أن يتجنبوا الأفراد الذين يعانوا من القوباء المنطقية .
  • عدم حك البثور بإستمرار لتجنب إنتقال الفيروس مع الحرص علي عدم تنبادل الأغراض الشخصية مثل السباحة .

هل هناك أي مضاعفات للحزام الناري ؟

الألم العصبي : و هو من أكثر المضاعفات شيوعاً حيث قد يستمر حتي بعد التخلص من الطفح الجلدي و غالباً هذه المشكلة شائعة بين أولئك الذين هم أقل من 50 عاماً و قد يستمر أكثر من شهر حتي يخف الألم بالتدريج و بعض الناس يستمر فترة أطول . و يمكن تقليل الشعور بالألم من خلال العلاج المستمر .

عدوي الجلد : يصاحب الطفح الجلدي جراثيم و بكتريا و إحمرار علي الجلد في هذه الحالة تحتاج إلي تناول المضادات الحيوية .

مشاكل العين : يمكن أن تسبب القوباء المنطقية تورم للجزء الأمامي من العين و في الحالات الشديدة يمكن أن تؤدي إلي إلتهاب العين الذي ينجم عنه فقدان البصر بعد فترة .

الضعف : يؤدي الحزام الناري إلي الشعور بالضعف و شلل العضلات .

علاج الحزام الناري :

هناك مجموعة من الأدوية يتم وصفها لعلاج الحزام الناري مثل أسيكلوفير ، فالسيكلوفير ، فاميسكلوفير و هي عبارة عن مجموعة من الأدوية المضادة للفيروسات للحد من الالم و سرعة الشفاء .
الأدوية المضادة للإلتهابات ( لتخفيف الألم و التورم ) .
المسكنات (لتهدئة الألم ) .
مضادات الهيستامين مثل البينادريل ( لعلاج الحكة )
الكريمات مثل يدوكائين لخفيف الألم

الطرق الطبيعية لعلاج الحزام الناري :

  • الراحة .
  • الكمادات الباردة لتقليل الألم و الطفح الجلدي .
  • تطبيق دهان الكالامين للحد من الحكة .
  • أخذ حمام بارد لتقليل الألم .
  • تجنب الضغط و التوتر في حياتك .
  • يجب علي الأطفال تناول لقاح الجدري الماء .
  • أيضاً البالغين الذي يعانوا من القوباء المنطقية يجب تناول هذا اللقاح .

الحزام الناري معدي في حالة الإصابة به يجب إتخاذ مجموعة من الخطوات لمنع إنتشار العدوي و هي كالتالي :

  • الحفاظ علي البشرة نظيفة بإستمرار .
  • تجنب الإتصال مع الأشخاص الذين لم يصيبوا بالجدري الماء أو الذين لديهم ضعف المناعة .
  • غسل أي ملابس بالماء المغلي لقتل الفيروسات .

دراسات الحزام الناري :

وصايا دكتور جوليان يتاكر أخصائي المناعة في مركز الصحة العامة الأمريكي 2014 :

بأن هناك مجموعة من الطرق الأمنة و الطبيعية و الفعالة لعلاج الحزام الناري

فيتامين ج لعلاج القوباء المنطقية :

و قد أظهرت العديد من الدراسات السريرية بأن فيتامين ج يمنع تراكم الفيروسات لذلك من المنطقي انه يخفف من الحزام الناري و قد لاحظت الدراسات بأن مرضي الحزام الناري ينقص لديهم كمية فيتامين ج الموجود في الدم كما يعمل علي ضعف مناعة الجسم في مقاومة المرض . علاوة علي ذلك فإنه هناك دراسة حالة تؤكد معالجة القوباء المنطقية من خلال فتامين ج لأنه يقلل من الألم كما أن تناول جرعة عالية من فيتامين ب 12 مفيدة أيضاً في علاج القوباء المنطقية .

دراسة لإثبات فعالية اللقاح المستخدم كمضاد للحزام الناري :

تمت دراسة في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 2007 أنه بالرغم من إرتفاع تكلفة إستخدام اللقاح المضاد للقوباء المنطقية إلا أن هذه الدراسة أوصت بإستخدام اللقاح رسمياً في الولايات المتحدة للأفراد و كبار السن لمنع الإصابة بالقوباء المنطقية لأنه أثبت فعاليته علي حوالي ربع عدد الحالات التي تعاني من الحزام الناري و كانوا لم يتناولوا التطعيم و بعد تناوله أعطي نتائج إيجابية . و بصفة عامة يتم تطعيم الأطفال بشكل روتيني للتجنب الحزام الناري .

دراسة حالة قامت بها وكالة الصحة البريطانية :

أوصت الدراسة بضرورة تحصين جميع السكان الأطفال و الكبار لزيادة حصانتهم ضد هذا الفيروس و حتي يقلل من خطر الإصابة بالقوباء المنطقية في وقت لاحق من الحياة و نصت علي ضرورة إستخدامه ضمن مخطط التحصين الروتيني في مرحلة الطفولة و منذ عام 2013 بدأ تطبيق تطعيم القوباء المنطقية علي الأشخاص ما فوق 70 أو 75 عاماً .

Advertisements