أسباب الزائدة الأنفية أو لحمية الأنف وطرق علاجها

الزوائد الأنفية ومفردها الزائدة الأنفية أو لحمية الأنف هي زوائد على شكل دمعة تتشكل في الأنف أو الجيوب الأنفية ، وعادة في جميع أنحاء المنطقة حيث ان الجيوب الأنفية مفتوحة في تجويف الأنف , و الزوائد الأنفية الناضجة تبدو وكأنها بذور او عنب مقشر .

غالبا ما ترتبط بالحساسية أو الربو , وقد لا تسبب الزوائد الأنفية أي أعراض وخاصة إذا كانت صغيرة ، ولا تتطلب أي علاج . لكن الزوائد الأنفية الكبيرة يمكن ان تمنع التصريف العادي من الجيوب , وعندما يتراكم المخاط الكثير في الجيوب الأنفية يسبب تشوه في الأنف والحلق الذي يؤثر على كثير من الاشخاص الذين يعانون من الزوائد الأنفية .
يجب عدم الخلط بين الزوائد الأنفية وبين الاورام التي تتشكل في القولون أو المثانة , فإنها على عكس الاورام نادرا ما تكون خبيثه . عادة، يعتقد أنها تنجم عن التهاب مزمن أو تاريخ الأسرة لتطور الزوائد الأنفية .

في معظم الحالات، الزوائد الأنفية تستجيب للعلاج بالأدوية أو الجراحة , ولكنها يمكن أن تعود مرة اخرى بعد العلاج ، لذلك، العلاج الطبي المستمر غالبا ما يكون ضروريا .

لحمية الأنف

إليك أعراض وأسباب وعلاج الزائدة الأنفية أو لحمية الأنف

أعراض الزوائد الانفية
أعراض الزوائد الأنفية ما يلي :

  • انسداد الأنف
  • احتقان الأنف
  • العطس
  • رشح الأنف
  • آلام الوجه
  • انخفاض القدرة على شم الرائحة (نقص الشم)
  • فقدان الشم
  • فقدان الذوق
  • الحكة حول العينين
  • الالتهابات المزمنة

معظم الناس الذين يعانون من الزوائد الأنفية يكون لديهم سيلان الأنف، والعطس , و حوالي 75٪ لديهم شعور بانخفضاض القدرة على الشم . كثير من الناس أيضا تتطور لديهم الأعراض مثل الصفير، والتهابات الجيوب الأنفية، والحساسية للأبخرة والروائح والغبار، والمواد الكيميائية , ومن الاعراض الأقل شيوعا ، أن تصبح الانف حساسه جدا للأسبرين وتعطي رد فعل على الأصباغ الصفراء.

إذا كانت تعاني من  الزوائد الأنفية فإنه يزيد من خطر التهاب الجيوب الأنفية المزمنه و عندما تصبح الزوائد الأنفية كبيرة فإنها يمكن أن تضغط على عظام الأنف، وتؤدي الى توسيع جسر الأنف مما يسبب تشوه يؤثر سلبا على المظهر .

إذا كان لديك حساسية شديدة من الأسبرين أو الأصباغ الصفراء، يجب عليك استشارة الطبيب قبل استخدامها , لان الاشخاص الذين لديهم حساسية من الأسبرين فإنه يمكن ان يسبب رد فعل تحسسي يهدد الحياة .

عوامل الخطر التي تؤدي للإصابة بالزوائد الانفية :
يمكن للزوائد الأنفية ان تصيب اي شخص في أي عمر ، ولكنها أكثر شيوعا في البالغين فوق سن 40 ، و تؤثر على الرجال من النساء , ونادرا ما تؤثر على الأطفال تحت سن 10 , وعندما يصاب الأطفال الصغار بالزوائد الأنفية ينبغي النظر في التليف الكيسي كتشخيص محتمل .

على الرغم من أن الزوائد الأنفية غالبا مرتبطة بحساسية الأنف والربو وحساسية الأسبرين، التهابات الجيوب الأنفية، والتهابات حادة ومزمنة، وجود جسم غريب في الأنف، والتليف الكيسي، ولكن مرات كثيرة يكون السبب غير معروف . في بعض الأحيان، تتشكل الزوائد الأنفية قبل الإصابة بمرض الربو أو التهاب الجيوب الأنفية .
بعض الباحثين وجد ان أعراض الحساسية – بما في ذلك سيلان الأنف والعطس والحكة – يعمل على تكون الزوائد الأنفية وتشير بعض الأبحاث إلى أن الزوائد الأنفية قد تتطور في ما يقرب من ثلث المرضى الذين يعانون من الربو ولكن فقط في حوالي 2٪ من المرضى الذين لديهم الحساسية الموسمية مع عدم وجود تشخيص الربو. باحثون آخرون أن التهابات الجيوب الأنفية – التي تسبب تورم الأنسجة وتعيق الصرف – تؤدي إلى تكون الزوائد الأنفية .

العلاجات الطبية للزوائد الانفية :
إذا كنت تظن أنك تعاني من  الزوائد الأنفية ، يمكن للطبيب عادة تشخيصها باستخدام المنظار الأنفي وهي أداة مع عدسة مكبرة أو كاميرا تعطي عرض تفصيلي للأنف والجيوب الأنفية , و في بعض الحالات، قد يحتاج الطبيب بعض الاختبارات الإضافية أو اخذ عينه من الورم للتأكد من انه ليس سرطانيا .

العلاج الأول للزوائد الأنفية هي رذاذ الأنف كورتيكوستيرويد و في كثير من الحالات، يمكن أن يتقلص حجمة أو حتى القضاء على الزوائد الأنفية نهائيا . وفي حالات أخرى , يتم تناول ادوية الكورتيزون عن طريق الفم لمدة اسبوع مثل بريدنيزون .

للأسف، الزوائد الأنفية تميل إلى العودة مرة اخرى إذا لم يتم السيطرة عليها او منع الحساسية أو العدوى بشكل كاف . لذلك، قد يكون من الضروري الاستمرار في استخدام رذاذ كورتيكوستيرويد لمنع الزوائد الأنفية من العودة والخضوع لفحوصات طبية دورية بالمنظار الأنفي .

بشكل عام، الأدوية مثل مضادات الهستامين ومزيلات الاحتقان لها فائدة كبيرة للحد من تكون الزوائد الأنفية , و في بعض الحالات ، قد يطلب الطبيب مضادات الحساسية للمساعدة في السيطرة على حساسية الانف ، أو تناول المضادات الحيوية للسيطرة على العدوى الكامنة قبل البدء في استخدام العلاج كورتيكوستيرويد.

العلاجات الجراحية للزوائد الانفية  :
في بعض الأحيان، الزوائد الأنفية قد تكون كبيرة جدا ويكون بخاخ الأنف كورتيكوستيرويد غير فعال , في مثل هذه الحالات، يمكن للجراحة أن تكون خيارا فعالا .

عادة ما يتم تنفيذ العمليات الجراحية بالمنظار عن طريق استخدام تلسكوب صغير يدخل الانف لإزالة الزوائد الأنفية مع الحفاظ على الأنسجة الطبيعية. في معظم الأحيان، يتم تنفيذ هذه الإجراءات في مركز جراحة العيادات الخارجية , حيث يمكنك أن تعود إلى المنزل في نفس يوم الجراحة .

تساعد الجراحه على احداث تحسن كبير في معظم المرضى بعد 18 شهرا ، و قد يكون أقل فعالية في المرضى الذين لديهم زوائد أنفية مع الربو أو حساسية الأسبرين . ولكن بعض الادوية يمكن أن تساعد هؤلاء المرضى على تحقيق أفضل سيطرة على الربو والحساسية حيث تخفف صعوبات التنفس .

رابط مختصر للمقال:

3 تعليقات على أسباب الزائدة الأنفية أو لحمية الأنف وطرق علاجها

  1. هل تؤثر الزائده الانفيه على الصوت؟؟؟ لان انا منذ الصغر وصوتي مش على طبيعته تقدر تقول فيه خنه* ونعم عندي صفير ورحت للطبيب الاذان قل لا يوجد في اذنك شيء واعطاني ادويه بس لحد الان الصفير موجود و قال طبيب الاذان انو لدي زوائد لحميه في اذني لكن صغيرة ارجو منكم الجواب! ماذا افعل في مثل حالتي هذه!

اترك تعليق

لن يتم نشر البريد.


*