ظاهرة الفقاعات المتجدمة في بحيرة ابراهام

Advertisements

نعرف جميعًا منذ أن كنا في المدرسة وفي أوائل دروس العلوم أن سطح البحيرات فقط هو ما يتجمد في الشتاء وتظل البحيرة محتفظية بالماه سائلة رغم أنها باردة لكي تحفظ حياة الكائنات الحية التي تعيش فيها ولكن بحيرة ابراهام  تختلف قليلًا

أولًا بحيرة ابراهام هي بحيرة صناعية تقع شمال نهر ساكاتشيوان (Sackatchewan) غرب ألبيرتا في كندا وقد تم إنشاء هذه البحيرة عام 1972 نتيجة بناء سد بيغورن والذي سمي فيما بعد بسد سيلاس ابراهام على وادي غير مأهول في القران التاسع عشر

وتحدث في هذه البحيرة ظاهرة غاية في الغرابة حيث تتواجد بها الكثير من فقاعات الهواء المتجمدة تحت سطح المياه يمكن أن تراها تحت الجليد الذي يغطي البحيرة في الشتاء مما جعل البحيرة مكانًا مشهورًا بالنسبة للكثير من المصورين ورغم أنك تستطيع أن ترى الفقاعات عند وقوفك بالقرب من السطح المتجمد للبحيرة إلى أن سطحها قوي تستطيع أن تتزلج عليه بأمان

ويُقال أن أحد أسباب هذه الظاهرة أن النباتات التي تعيش في قاع بحيرة ابراهام أثناء عملياتها الحيوية يخرج عنها غاز الميثان الذي يتجمد عندما يصل إلى درجة برودة معينة بالقرب من سطح البحيرة

إقرأ معنا أكثر عن الطبيعة:

1. النسر الملك.

2. بحيرات فوهة البركان.

3. روافع المياه في البحر الأدرياتيكي.

4. أغرب 12 جزيرة على الأرض.

5. بحيرات أونيانجا.

6. ظواهر مناخية غريبة.

 7. ظاهرة الفقاعات المتجدمة في بحيرة ابراهام.

المصدر: amusing planet

Advertisements