حقائق حول الكوكب العاشر الذي يبلغ حجمه أربع أضعاف كوكب الأرض ” كوكب إكس ” .


  

الكوكب إكس أربع أضعاف حجم كوكب الأرض

ظل الكوكب إكس و الكوكب العاشر ، كوكب افتراضي لعقد من الزمان، ولم يكن هناك أي دليل قاطع على وجوده. قام رودني جوميز، فلكي في المرصد الوطني بالبرازيل، بقياس مدارات من 92 جسما من حزام كايبير،الأجرام الصغيرة والكواكب القزمة.وقال أن ستة أجسام يمكن أن تكون موجودة على نفس المسار. صرح جومز، فلكي في المرصد الوطني بالبرازيل، أن المدارات المنتظمة للأجسام الفلكية ما بعد نبتون، تشير لوجود كوكب يفوق حجمالأرض بأربع مرات، ويدور حول الشمس على حافة النظام الشمسي.

يقع حزام كايپر على مشارف النظام الشمسي وتشير الحسابات لوجود كواكب أخرى هناك.



 

 كواكب المجموعة الشمسية، من اليسار إلى اليمين: عطارد، الزهرة، الأرض، المريخ، المشتري، زحل، اورانوس ونبتون.

وبدلاً من كوكب هائل بحجمالمريخ ، على مدار غير منتظم، وجد الحل على بعد خمسة أميال من الشمس بالقرب من نبتون، إنه الكوكب إكس. وبالرغم من بعد المسافة، يحاول علماء الفلك إلقاء نظرة على أحدث الكواكب الافتراضية في مجموعتناالشمسية 

 

هناك شكوك بوجود 41 جرم سماوي في المجموعة الشمسية من الممكن أن تصنف على أنها كوكب قزم ، وهناك تقدير أنه من الممكن أن يرتفع عدد الأجرام المصنفة على أنها كواكب قزمة إلى 200 عنداكتمال اكتشاف حزام كايبير كاملاً ومن الممكن أن يرتفع العدد إلى 2000 كوكب عند اتمام اكتشاف جميع الأجرام في النظام الكويكبي .  

 

المصدر
موسوعة المعرفة