هل سألت نفسك يوماً كيف يتم جمع العسل ؟ إليك الإجابة بالصور

قد تسأل نفسك يوماً ، كيف يتم جمع هذا العسل من خليات النحل ؟ و خصوصاً إذا كانت خليات طبيعية و ليست مزارع للنحل .

قد يبدوا سؤال غريب ولكن إذا رأيت التفاصيل سوف تندهش كثيراً .

أن جمع العسل يُعد من أحد الأنشطة التي تشكل جزء من ثقافات الحضارات القديمة و خاصة الحضارة النيبلية ،حيث مورست مهنة جمع العسل منذ آلاف السنين هناك . 

كما أن بعض القرويين في نيبال تعتمد على صيد العسل في كسب لقمة العيش ،  وهذه البلد خاصة التي تُعد موطن  ” أبيس ”  أكبر المناحل على هذا الكوكب.  

 

هذه المنطقة التي تعد أكبر مناطق لوجود النحل و انتاج العسل حيث يقوم النحل ببناء خلاياه على منحدرات التلال في البلاد  ، و بالتالى نجد صيادين النحل أو جامعين النحل يستخدمون  السلالم و  الحبال والسلال للوصول الى الامشاط و منحنيات وجود الخلايا و ذلك بعد مغادرة النحل للخليات عبر الدخان الذي ينبعث من النار التي يشعلها هؤلاء الصيادون تحت خلايا النحل .

و عادة ما يتم جمع العسل مرتين في السنة حيث يجمع الصيادون بعضهم و يذهبون لجمع العسل سويا و تستغرق كل خلية من ساعتين إلى ثلاثة ساعات لحصاد ما بداخلها من عسل هذا طبعا بإختلاف حجم و مكان كل خلية عن الأخرى .

و تختلف طقوس الصيد قليلاً من مجتمع لأخر فيبدأ الصيدون بالتضحية ببعض الزهور و الفواكه و حرقها تحت الجبل أو التل الذي سيجمعون منه العسل ، ثم يبدأ النحل بالخروج من خلياته بسبب هذا الدخان و يبدأ الصيادون في ربط الحبال و بدأ التسلق إلى الخليات بينما يمسك اخرون بالطرف المقابل لهذه الحبال و السلالم فلكل صيد دور خاص به لا يقل أهمية عن دور زميله . 

وهناك العديد من منظمي الرحلات السياحية التي تقوم باسطحاب الزوار و السائحين إلى  رحلات صيد وجمع العسل ،حيث يُنقل السائحين  إلى مواقع مختلفة ليشهدوا إجراء الحصاد كامل  ، و يتابعوا مسار النحل من و إلى خارج خلياته اثناء جمع العسل كما يسمح لهم  بمشاهدة  جمال وروعة المناظر الطبيعية والحياة البرية النيبالية. 
و تقع عمليات صيد العسل في الوجهات الأكثر شعبية في نيبال مثل ” ناي تشي ” . 
أعداد : آية طارق (آية ساندي)

المصدر