الموناليزا : لوحة الفتاة صاحبة أجمل ابتسامة في تاريخ الفن

 

 

الموناليزا(Mona Lisa) أشهر لوحة فنية في العالم . رسمها الفنان الإيطالي ليوناردو دافينشي في فلورنسيا-إيطاليا بين عامي 1503و1506 حيث أن معظم مؤرخي الفن اتفقوا أن دافنشي استغرق أربع سنوات في رسمها بدءاً من عام 1503 . يُعتقد أن الفتاة الجالسة

هي “ليزا جيرارديني” (Lisa Gherardini) زوجة تاجر قماش فلورنسي يدعى فرانشيسكو جيوكوندو(Francesco del Giocondo  ومن هذا الاسم استمدت لقبها التاني “الجيوكوندا”La Gioconda)) والذي يعني السيدة المبتهجة كما أن كلمة مونا تعني “سيدتي” في الإيطالية الحديثة لذلك اسم اللوحة معناه “سيدتي ليزا” .

ليوناردو دافنشي

يعتقد أن هذه اللوحة رسمت لتكون شاهد على حدثين : إما شراء فرانسيسكو  ديل جيوكوندو هو وزوجته منزلاََ جديداََ أو بمناسبة ولادة ابنهما الثاني  “آندريا”(Andrea)  في ديسيمبر 1502 بعد وفاة ابنتهما عام 1499 .

الوشاح الداكن الرقيق الذي يغطي  شعر الفتاه يعتبره البعض حجاب حداد . ولكن في الحقيقة هذا النوع من الأوشحة  كان يعتبر علامة على الفضيلة آنذاك . ومن الملاحظ أيضا أنها فتاة عادية حيث أن ملابسها عادية فلا أكمام ثوبها ولا ثوبها المطوي ولا الوشاح الذي يلف كتفيها برقة دليل على الحالة الأرستقراطية في عصرها .

في عام 1516 قام  ملك فرنسا “الملك فرانسيس الأول “(Francis I of France) بشراء اللوحة .وبعد الثورة الفرنسية انتقلت اللوحة إلى متحف اللوفرثم قام نابليون بوضعها بغرفة نومه لفتره من الزمن حتى تمت إعادتها مرة أخرى إلى متحف اللوفر . وهي الآن ملك للجمهورية الفرنسية ومعروضة في متحف اللوفر بباريس .

 

ترجع شهرة الموناليزا إلى تعابير الوجه وابتسامتها الغامضة وبراعة دافينشي في جعل ألوان اللوحة متناغمة .كما يعتقد البعض أنها تشمل نوعاً من الغموض الأنثوي . وهناك الكثير من الأساطير والتفسيرات المتعلقة باللوحة التي حيرت العالم . فالعديد من نقاد وهواة الفن يشيرون أن لوحة الموناليزا هي في الواقع صورة لدافنشي نفسه في شكل أنثى .

أهم ما يميز هذه اللوحة أنها عمل فني يصور إمرأه غامضة تنظر للمشاهد مبتسمة وكأنها ترحب به ويقال أنه إذا قمت بالتنقل يمينا أو يسارا بينما تنظر في عينيها فسوف تقوم بتتبعك.

 

سرقة اللوحة

في عام 1911 تعرضت لوحة الموناليزا للسرقة من متحف اللوفر .حيث قام شاب إيطالي يدعى فينسنزو بيروجي (Vincenzo Perugia) – والذي انتقل إلى باريس عام 1908 و عمل بمتحف اللوفر- بسرقتها .وفي عام 1913 تم القبض عليه وهو يحاول بيعها لفنان ايطالي يدعى الفريدو جيري Alfredo Geri)) مقابل 5000,000 ليرة ايطالية .

السجل الشرطي لفينسنزو بيروجي

بيروجي اعتقد –على حسب أقواله- ان لوحة الموناليزا تمت سرقتها من قِبل فرنسا وأنه أي بيروجي يستحق مكافأة لقيامه بواحبه الوطني واعادتها إلى وطنها الحقيقي إيطاليا . رحب العديد من الإيطاليين بعودة هذه اللوحة الفنية وتوافدوا على رؤيتها في معرض أوفيزي Uffizi)) لبعض الوقت وبعضهم يبكي من الفرح . اما بالنسبة لبيروجي فتم الحكم عليه بالسجن لفترة وجيزة .اللوحة تم اعادتها إلى فرنسا وعلقت بمتحف اللوفر بأمان .

نقل الموناليزا من إيطاليا الى فرنسا

المصادر :

history today-1

Art history guide-2

Louvre-3

4-facts-about

 

مقالات ذات صله

  1. ام كريم

    شكرا على المعلومات المفيده والصوره ذائعه بس احب اضيف معلومه اللى انا اعرفه انها ليها اسم تانى هو الجيوكاندا

    الرد
  2. مالك الاشتر النخعي

    حقيقه لم أرى في حياتي لوحة أجمل من رقة رسم هذه اللوحه بهذه البراعه وفعلا أبتسامتها أجمل أبتسامه إلى هذه اللحظه
    وبالرغم من وجود العديد من الفنانين لم أجد فنانا واحدا قد رسم لوحة أكثر وأفضل تعبيرا من هذه. اللوحه على الأطلاق

    الرد
  3. Abulyaman

    اللوحة بدون جدل عقيم أروع ما قدمته عصور النهضة من إبداع ولم يتم إحصاء أسرارها بعد
    من يبحث عن اسرار الموناليزا لن يصل لشط ا

    الرد
  4. bougeuzmirchirine

    شكرا علي كم المعلومات التي اهديتنا اياها . اما باقي التعليفات التافهة فلا فائدة لها كله كلام فارغ المهم المعلومة وكل واحد حر معتقداته . لذا تنتهي حريتك عند بداية حرية الاخرين.

    الرد
  5. علاء الأسطه

    الغموض الوحيد الشفتو بالصوره حسب خبرتي الفنيه الطويله … عندما تكون سعيدا من الداخل وتنظر إلى الفتاه داخل الصوره ترها مبتسمه وتضحك وعندما تكون حزين جدااا ترها غير مبتسنه وحزينه …

    الرد
    1. Arwa Jahin

      و الله فعلا معاك حق انت جبت التايهة :) عشان كدة أحياناً أشوفها ألاقيها سعيدة وابتسامة فرحة و ثقة وأحيانا تانية اشوفها حزينة مع ابتسامة حزينة رقيقة روعة فعلا ابتسامتها ساحرة
      برافو

      الرد
  6. فادي إبراهيم

    المعني بالجمال هنا هو ليس جمال الفتاة علي اللوحه ولكن جمال اللوحه نفسها ما حوته اللوحه من إبداع في فن الرسم
    انظر الي الوشاح اعلي جبين الفتاة وعلي طيات الاكمام وعلي الخلفيه التي ابدعها ليوناردو من محض خياله الي الابتسامه الساحره علي وجه الفتاة فلو امعنت النظر فيها ما وجدت الشفاه مبتسمه ولكن الوجه مبتسم فهذا يحدث في كسر من الثانيه في بدايه الابتسامه كيف إستطاع لوناردو حفظ هذا المشهد الذي نكاد حتي لانراه
    من يبدأ في نقض الموضوع او اللوحه هو فقط من يريد إنقاص الجهود التييعم في غراره نفسه انه لايستطيع ان يأتي بمثلها
    ثم ان ليوناردو اكمل رسم اللوحه في سبع سنين وانا متأكد ان كل من نقد العمل او اللوحه لو يكمل حتي قراءه الموضوع كاملا …. فلويوناردو فنان بمعني الكلمه وكل من يقول غير هذا هو بالتأكيد لا يستطيع حتي ان يتحدث عن الرسم ولو في جمله من اربع كلمات

    الرد
  7. حسن

    اسهل شيء هو الجلوس امام حاسوب و شتم الناس مع العلم انهم لن يصلوا اليك
    قام الكاتب بمجهود
    ان لم يعجبك الموضوع فقل لم يعجبني او لا تقل شيئا فلماذا الشتم ؟
    لم يطلب منك احد الدخول الى الموقع و ابداء رأيك
    فان فعلت فكن مؤدبا
    شكرا

    الرد
  8. Anonymous

    أنت لاتنظر للوحه من وجهة نظر معينه فنظرتهم هم للوحه فنيه بحته .معلومات مفيده جدا . وشكرا ….

    الرد
  9. Anonymous

    لا إله إلا الله..
    هذه اللوحة تعطى قيمة اكثر من اللازم وانا ارى انها عادية جدا
    والفتاة لا تستحق كل هاذا الإعجاب فإنها أقل من عادية إذا قورنت بقريناتها من النساء الإيطاليات
    وشكرا…..

    الرد
    1. محمد

      الفتاه عاديه و لكن الرسام مش عادي ابحث عن صوره للموناليزا بدقه عاليه و استمعنا لنظر بها و ستعرف لما هي من اشهر اللوحات بالعالم

      الرد

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *