فوائد الصيام المتقطع للصحة ٨ أسباب تجعلنا نتبعه أسلوب حياة

الصيام المتقطع

بالتأكيد نحن سمعنا عن الصيام المتقطع وعن فوائد الصيام المتقطع للجسم. أن الصيام المتقطع هو أحد أكثر الأنظمة الغذائية التي يتحدث عنها العديد من الناس حول العالم في الوقت الحالي، و هو نظام غذائي فعال يساعد على فقدان الوزن بشكل ملحوظ. و يعتمد نظام الصيام المتقطع الغذائي على الصيام لفترة طويلة متواصلة ” 16 ساعة يومياً ” و تناول الطعام في ال 8 ساعات المتبقية في اليوم. و بالإضافة لأنه فعال في فقدان الوزن، فإن نظام الصيام المتقطع لا يعتبر نظام غذائي صارم حيث أنه يمكنك من تناول العديد من الأطعمة التي تفضلها، كما أنه يقدم العديد من الفوائد الصحية للجسم أيضاً.

ما هي فوائد الصيام المتقطع للصحة

كما ذكرنا، فإن نظام الصيام المتقطع الغذائي يساعد على فقدان الوزن، كما أنه يقدم العديد من الفوائد الصحية للجسم و التي تشمل ما يلي :

1- الصيام المتقطع يمكن أن يقلل من مخاطر مرض السكري

يؤثر مرض السكري على ملايين الأشخاص حول العالم حيث أنه يعتبر أحد أكثر الأمراض إنتشاراً حول العالم. و قد يصاب الشخص بمرض السكري إذا فشل الجسم في إنتاج الإنسولين ” مرض السكري من النوع الأول ” أو أصبح جسمه مقاوم للانسولين ” مرض السكري من النوع الثاني ” و كلاهما يؤثر بشكل كبير على نمط حياة الشخص المريض. و لحسن الحظ فإن الصيام المتقطع يساعد مرضى السكر على عكس مقاومة الانسولين لدى مرضى السكري من النوع الثاني. و تشير العديد من الأبحاث إلى أن الأشخاص المصابين بمرض السري من النوع الثاني عندما يعتمدون على نظام الصيام المتقطع ثلاث مرات في الاسبوع فإن هذا قد أدى إلى إنخفاض نسبة السكر في الدم و الوزن أيضاً.

و تشير بعض الدراسات التي أجريت على مرضى السكري من النوع الثاني إلى أن الصيام المتقطع ساعد على تقليل مستويات الجلوكوز في الدم لدى الأشخاص الذين خضعوا للإختبار. كما أنه بالإضافة إلى ذلك قد أدى إلى تحسين توازن الجلوكوز في الدم. لذلك فإن الصيام المتقطع قد يكون آمن لدى مرضى السكري من النوع الثاني، و لكن من الأفضل إستشارة الطبيب أولاً قبل الإعتماد على هذا النظام االغذائي الصحي.

2- الصيام المتقطع قد يحسن صحة القلب

تعتبر أمراض القلب السبب الرئيسي للوفاة في العالم، و يعتبر سوء التغذية و خيارات نمط الحياة من الأسباب الرئيسية التي تؤدي للإصابة بأمراض القلب. الصيام المتقطع يساعد على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب و الأوعية الدموية.

و يعمل الصيام المتقطع على خفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم و تقليل دهون البطن و تقليل تركيز هرمون الليبتين ” هرمون الجوع “. و تشير إحدى الدراسات التي نشرت في المجلة الأمريكية لأمراض القلب أن الأشخاص الين يصومون بشكل متقاطع يكونون أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب و الأوعية الدموية.

3- الصيام المتقطع يقلل من الإجهاد التأكسدي

الإجهاد التأكسدي هو تراكم لجزيئات الأوكسجين الحرة في الجسم و الذي يحدص بسبب زيادة المنتجات الأيضية في الجسم و الخلايا الميتة و الملوثات. و تساعد الإنزيمات المضادة للأكسدة على تقليل الإجهاد التأكسدي، و قد وجد الباحثون أن الصيام المتقطع يزيد من مستويات الإنزيمات المضادة للأكسدة لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة.

و تظهر بعض الدراسات أيضاً أن الصيام المتقطع يزيد من مستوى الجلوتاثيون في الدم و الذي يساعد على تقليل الإجهاد التأكسدي في حيوانات الإختبار مما يساعد على تحسين صحة القلب و تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب المزمنة.

4- يساعد الصيام المتقطع على خفض ضغط الدم

يعتبر إرتفاع ضغط الدم من الأمراض الأكثر شيوعاً على مستوى العالم. و لحسن الحظ يمكن للأشخاص الذين يعانون من إرتفاع ضغط الدم أن يعتمدوا على نظام الصيام المتقطع الغذائي و الذي يساعد على خفض ضغط الدم بشكل فعال. و أظهرت التجارب التي أجريت على بعض النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 46 و 62 عام إنخفاض واضح في ضغط الدم عن طريق الإعتماد على نظام الصيام المتقطع الغذائي.

5- الصيام المتقطع قد يساعد في منع الإصابة بمرض الزهايمر

يتسبب مرض الزهايمر، و هو مرض مناعي ذاتي ، في فقدان الذاكرة. و لكن الأبحاث تشير إلى أن الصيام المتقطع فعال في تعزيز قدرة المخ على إعادة هيكلة وظائفه و منع فقدان الذاكرة. و بجانب الأدوية و التمارين، يمكنك الإعتماد على الصيام المتقطع في الوقاية من مرض الزهايمر.

و تشير إحدى الدراسات التي أجريت على الفئران أن الصيام المتقطع لمدة 4 أسابيع إلى أن الصيام المتقطع قد يساعد على منع فقدان الذاكرة بشكل فعال عن طريق الحفاظ على بروتين غشاء الخلايا في المخ و هو أمر مفيد في تقليل خطر الإصابة بمرض الزهايمر.

6- الصيام المتقطع يساعد على تقليل الإلتهابات

العديد من الأمراض المزمنة مثل الضغط و السكري و أمراض القلب قد تساعد على زيادة الإلتهابات في الجسم، و عندما تعتمد على نظام الصيام المتقطع الغذائي فإن هذا يسبب زيادة مستويات هرمون الأديبونيكتين الذي يساعد على تقليل الإلتهابات.

و قد وجد الباحثون أن الصيام المتقطع ساعد على تقليل الإلتهابات و فقدان الوزن بشكل فعال، كما أنه أيضاً يساعد على تقليل علامات الإلتهاب في الجسم و الحفاظ على وظائف المخ.

7- يساعد الصيام المتقطع على تقليل دهون البطن

الصيام المتقطع يساعد على فقدان الوزن، كما يقلل أيضاً من نسبة الكوليسترول الضار و مؤشر كتلة الجسم و يعمل على تقليل دهون البطن أيضاً. و قد وجد العلماء أن الصيام المتقطع يؤدي إلى إنخفاض محيط الخصر بالمقارنة مع  الأنظمة الغذائية المقيدة بالسعرات الحرارية.

8- الصيام المتقطع يحسن جودة النوم

تزيد إضطرابات النوم من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، كما أنها تؤثر على الصحة العقلية للشخص. و تشير التقارير إلى أن الصيام المتقطع يمكن أن يحسن جودة النوم لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة. و تؤكد دراسة أجريت على الصيام في شهر رمضان المبارك إلى أن الصيام يزيد من النوم أثناء النهار، و لكنه في نفس الوقت يساعد في الحصول على المزيد من النوم.

الصيام المتقطع لا يعتبر نظام غذائي فعال في فقدان الوزن فقط، بل أنه يقدم العديد من الفوائد الصحية للجسم بشكل عام. هناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها الإعتماد على هذا النظام الغذائي و لكن يعتبر نظام 16 : 8 هو أشهرها على الإطلاق ” 16 ساعة صيام و 8 ساعات إفطار “. تذكر دائماً أن تستشير طبيب التغذية قبل البدء في الإعتماد على نظام الصيام المتقطع.