أسباب التعرق الليلي عند الأطفال و كيف تتغلب عليه

التعرق الليلي عند الأطفال

قد تلاحظين زيادة نسبة العرق عند طفلك وهو نائم وهذا ما يسمي التعرق الليلي عند الأطفال يتم تعريف التعرق الليلي على أنه عرق غزير يتطلب تغيير أغطية السرير الذي ينام عليه الطفل، أو بمعنى آخر فرط تعرق الطفل أثناء الليل و الذي قد يؤدي لإنزعاج الطفل بسبب الرطوبة الناتجة عن العرق. و بالرغم من أنه قد يكون شيء مقلق أن ترى الطفل يتعرق أثناء نومه، إلا أنه ليس دائماً علامة على أي مرض كامن.

أسباب التعرق الليلي للأطفال

أسباب التعرق الليلي للأطفال

هل التعرق الليلي لدى الأطفال أمر طبيعي ؟

التعرق الليلي للأطفال لا يدعو للقلق دائماً. و هناك أسباب مختلفة تسبب التعرق الليلي للأطفال و لا يشير كل منهم إلى مشكلة صحية، و لكن من الأفضل إستشارة طبيب الأطفال في حالة التعرق الشديد المفاجيء و الذي يستمر لفترة طويلة و يرافقه أعراض مرضية أخرى.

لماذا يتعرق الطفل أثناء النوم ؟

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي لتعرق الأطفال أثناء الليل و التي تشمل ما يلي:

1- البكاء

البكاء المفرط يمكن أن يجعل الطفل متعب و مرهق، و هذا قد يؤدي للتعرق. هذا النوع من التعرق عادة ما يتوقف بمجرد أن يتوقف الطفل عن البكاء.

2- وضع الطفل في السرير

الأطفال الرضع الصغار في السن لا يمكنهم التحرك من تلقاء نفسسهم و قد يبقون في نفس وضعهم لفترة طويلة أو لعدة ساعات، و في مثل هذه المواقف قد يشعر الطفل بالدفء و يبدأ في التعرق.

3- إرتفاع درجة حرارة الغرفة

قد تتسبب درجة حرارة الغرفة المرتفعة في إزعاج الطفل و قد يتعرق بغزارة، حيث يعتبر التعرق آلية الدفاع الطبيعي للجسم ضد درجة الحرارة المرتفعة. التعرق الغزير مع إحمرار الجلد قد يشير إلى إرتفاع درجة حرارة الجسم.

4- إرتداء الطفل للكثير من الملابس

قد يؤدي إرتداء عدة طبقات من الملابس أو تغطية الطفل بالعديد من الأغطية إلى إرتفاع درجة حرارة الجسم و بالتالي التعرق الغزير. و ترتبط درجة الحرارة المرتفعة بالإصابة بمرض الموت المفاجيء للرضيع أو الوفاة المفاجئة غير المتوقعة للرضيع. لذلك من الأفضل أن يرتدي الطفل الملابس المناسبة للطق و ليس الكثير من الملابس.

5- النوم العميق

غالباً ما يتعرق الأطفال في مرحلة النوم العميق، و لا يكون هذا مدعاة للقلق.

6- موقع الغدد العرقية

من الشائع رؤية الكثير من العرق على رأس الطفل أثناء نومه. و على عكس البالغين، فإن الأطفال لديهم معظم الغدد العرقية موجودة على رؤوسهم. و تتطور العدد العرقية أولاً على فروة الرأس ثم الجبهة، بينما تتطور الغدد العرقية في راحتين اليدين و باطن القدمين و الإبطين لاحقاً. و بالتالي فإن الأطفال يكونوا أكثر عرضة للتعرق الغزير أثناء الليل من الجبهة و فروة الرأس.

7- الحمى

الأطفال المصابون بالحمى غالباً ما يعانون من التعرق الليلي، و قد يعاني الطفل من الحمى نتيجة الإصابة بالبرد أو الانفلونزا أو العدوى.

8- تناول بعض الأدوية

قد تتسبب بعض أنواع الأدوية مثل الباراسيتامول الذي يعطى للطفل الرضيع من أجل تقليل درجة حرارة الجسم المرتفعة في التعرق الليلي الغزير للطفل.

9- توقف التنفس أثناء النوم عند الرضع

توقف التنفس أثناء النوم لدى الأطفال يظهر في بعض الأطفال، و تشمل أعراضه الشخير و صعوبة التنفس أثناء النوم، و غالباً ما يظهر التعرق عند الأطفال الذين يعانون من توقف التنفس أثناء النوم.

10- فرط التعرق

فرط التعرق هو حالة تتميز بالتعرق الزائد للطفل، و لم يتم تحديد السبب الدقيق لفرط التعرق ، و لكنها تظهر في أجزاء معينة من الجسم.

11- العيوب الخلقية للقلب

يزداد التعرق أثناء النوم لدى الأطفال الرضع المصابين بأمراض القلب التاجية و خاصة لدى أولئك الذين قد يتعرضون لفشل القلب بسبب عيب خلقي. التعرق و فرط البكاء من الأعراض الأولى للأطفال الذين يعانون من الفشل القلبي. إذا كانت لديك اي شكوك بشأن التعرق الليلي الذي يعاني منه طفلك، فمن الأفضل التوجه للطبيب لمناقشته بالأمر. قد تساعد مراقبة نمط التعرق لدى طفلك و إجراء بعض التغييرات على نمط حياة الطفل في تقليل كمية التعرق.

نصائح للتعامل مع تعرق الطفل أثناء النوم

إجراء بعض التغييرات على نمط حياة طفلك قد يساعد في تقليل التعرق الليلي الذي يعاني منه. و تشمل هذه التغييرات ما يلي:

1- درجة حرارة الغرفة

يوصى بالحفاظ على درجة حرارة الغرفة بين 20 – 22 درجة مئوية، و يمكنك القيام بذلك عن طريق شراء مقياس درجة حرارة الغرفة و وضعه بها. يجب أن تكون درجة حرارة الغرفة بين الدفء و البرد و لكن ليست حارة.

2- ملابس مريحة لطفلك

يجب أن يرتدي طفلك ملابس مريحة و مناسبة للطقس. و يقترح الأطباء إبقاء الطفل دافئاً كما لو كان في رحم الأم. و لكن هذا لا يعني ان يرتدي الطفل الكثير من الملابس، بل فقط أن يرتدي الملابس المناسبة و التي تجعل جسمه دافيء.

3- السيطرة على بكاء الطفل

البكاء المفرط للطفل يمكن أن يسبب التعرق الزائد أثناء الليل، لذلك من الأفضل أن تتغلب على المشاكل التي تجعل الطفل يبكي، على سبيل المثال قد يبكي الطفل لأنه جائع، أو لأن الحفاضات مبللة أو حتى لأنه يرى حلم سيء. إذا قام الطفل بالبكاء أثناء الليل قم بتهدئته و ساعده على النوم مرة أخرى، هذا سيساعد على منع التعرق أثناء الليل. كيف تتخلص من رائحة العرق ؟

4- الحفاظ على رطوبة جسم طفلك

إذا كان طفلك يتعرق كثيراً، حافظ على رطوبة الطفل عن طريق جعله يشرب المزيد من الماء لتعويض السوائل التي يفقدها بسبب التعرق.

متى تذهب لرؤية الطبيب

قد تؤدي بعض التغييرات إلى حل مشكلة التعرق عند الأطفال. و لكن قد تحتاج لزيارة طبيب الأطفال إذا ظهرت على طفلك أحد العلامات أو الأعراض التالية:

  • درجة حرارة الطفل أكثر من 38 درجة مئوية.
  • إذا كان الطفل يقوم بالشخير أو يواجه صعوبة في التنفس أثناء النوم أويتوقف التنفس لديه أثناء النوم فقد يشير ذلك إلى أنه يعاني من مشكلة توقف التنفس أثناء النوم.
  • إذا كان وزن الطفل لا يزداد بشكل طبيعي.

التعرق الليلي لدى الأطفال أمر شائع الحدوث و قد يكون بسبب بعض الأحداث البسيطة مثل إرتفاع درجة حرارة الغرفة أو إرتداء الكثير من الملابس أو وضع الكثير من الأغطية على الطفل. عندما يكبر الطفل في العمر فإن جسمه سيقوم بتنظيم درجة الحرارة بشكل أفضل مما يقلل من فرص التعرق الليلي.