فوائد تناول زيت حبة البركة على الريق

فوائد تناول زيت حبة البركة

نسمع كثيرا عن فوائد زيت حبة البركة و فوائد تناول زيت حبة البركة فما حقيقة ذلك ؟ أن حبة البركة هي بذور سوداء تنتجها شجيرة صغيرة تسمى ” نيجيلا ساتيفا ” و هي عبارة عن شجيرة صغيرة مزهرة لها أزهار أرجوانية أو بيضاء اللون تنمو في أوروبا الشرقية و الشرق الأوسط و غرب آسيا.

و قد إستخدمت بذور حبة البركة و زيت حبة البركة في العديد من العلاجات لآلاف السنين. و تشير التقارير إلى أن علماء الآثار قد عثروا على حبة البركة داخل مقبرة الملك توت عنخ آمون، و هذا يؤكد أن تاريخها العلاجي يرجع لآلاف السنين. كما أن حبة البركة تستخدم أيضاً في الطهي لإضافة النكهة إلى الخبز و غيره من تطبيقات الطهي الأخرى.

و تشير العديد من الدراسات إلى أن زيت حبة البركة له خصائص مضادة للأكسدة ة التي يمكن أن تساعد في تقليل الإلتهابات و المساعدة على التخلص من الجزيئات الحرة في الجسم، كما يمكن أيضاً إستخدامه على الجلد نظراً لفوائده الرائعة للجلد.

زيت حبة البركة

زيت حبة البركة

إستخدامات زيت حبة البركة

يُوصف زيت حبة البركة لعلاج بعض الحالات المرضية مثل الحساسية و الربو و مرض السكري و الصداع و إرتفاع ضغط الدم و إضطرابات الجهاز الهضمي و إلتهابات المفاصل. و بالإضافة إلى ذلك فإن زيت حبة البركة يعزز المناعة و يقلل الإلتهابات و يحارب العدوى. و يمكن إستخدام زيت حبة البركة موضعياً أيضاً لعلاج مشاكل البشرة و الشعر مثل حب الشباب و جفاف الشعر و الصدفية و المساعدة في زيادة نمو الشعر.

فوائد تناول زيت حبة البركة

بالرغم من أن الأبحاث حول الآثار الصحية لزيت حبة البركة محدودة بعض الشيء، إلا أنه هناك بعض الأدلة التي تشير إلى أن زيت حبة البركة له فوائد عديدة، و تشمل فوائد زيت حبة البركة ما يلي :

1- علاج إلتهاب المفاصل الروماتويدي

قد يساعد تناول زيت حبة البركة في علاج إلتهاب المفاصل الروماتويدي. و وفقاً لدراسة نشرت في مجلة ” إميونوجلوبيولين إنفيستيجيشن” فإن هناك 43 إمرأة تعانين من إلتهابات المفاصل الروماتويدي قد تناولن كبسولات زيت بذور حبة البركة لمدة شهر، بينما تناولت المجموعة الأخرى دواء وهمي. و قد أظهرت النتائج أن العلاج بزيت حبة البركة أدى إلى إنخفاض أعراض إلتهاب المفاصل و مستويات الدم من علامات الإلتهابات.

2- إلتهاب الأنف التحسسي

يمكن أن يساعد زيت حبة البركة على التخلص من إلتهاب الأنف التحسسي. ففي دراسة نشرت عام 2011 في المجلة الأمريكية لأمراض الأنف و الأذن و الحنجرة، وُجد أن زيت حبة البركة يقلل من إحتقان الأنف و الحكة و سيلان الأنف و العطس.

3- مرض السكري

قد يكون زيت حبة البركة مفيد للأشخاص المصابين بمرض السكري. و وفقاً لدراسة نشرت في مجلة العلاجات التكميلية عام 2015، فإن الباحثون قاموا بتحليل الدراسات التي نشرت حول إستخدام زيت حبة البركة مع مرضى السكري، و قد وجدوا أن تناول زيت حبة البركة يحسن من مستويات السكر في الدم و أيضاً نسبة الكوليسترول في الدم.

4- علاج الربو

تشير الأبحاث الأولية إلى أن زيت حبة البركة يقدم الفوائد للأشخاص الذين يعانون من الربو. فقد وجدت دراسة نشرت في مجلة ” فيتوثيرابي ريسيرش” في عام 2017 أن الأشخاص المصابين بالربو و الذين تناولوا زيت حبة البركة قد تحسنوا بشكل كبير و إستطاعوا السيطرة على أعراض الربو مقارنة بالذين تناولوا دواءً وهمياً.

5- علاج السمنة

كشفت دراسة أن زيت حبة البركة قد يقلل من عوامل الخطر لدى النساء البدينات. ففي هذه الدراسة تناولت النساء زيت حبة البركة أثناء تباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية و ذلك لمدة 8 أسابيع. و في نهاية الدراسة إنخفض الوزن و محيط الخصر و مستويات الددهون الثلاثية لدى المجموعة التي تناولت زيت حبة البركة مقارنة مع المجموعة التي تناولت دواء وهمي.

بعض الفوائد التجميلية لزيت حبة البركة

يمكن إستخدام زيت حبة البركة موضعياً للإستفادة من فوائده الرائعة للجلد و البشرة، حيث يساعد زيت حبة البركة على التخلص من بعض المشاكل و الحالات الجلدية و التي تشمل:

  • حب الشباب: وفقاً لمجلة الأمراض الجلدية فإن محلول محضر بزيت حبة البركة موضعياً يقلل بشكل كبير من تكون حب الشباب بعد شهرين من الإستخدام.
  • ترطيب الشعر: يمكن إستخدام زيت حبة البركة لترطيب و تنعيم الشعر و زيادة لمعانه.
  • في حالة الصدفية: يمكن إستخدام زيت حبة البركة لتقليل ظهور علاماتا لصدفية على الجلد.
  • ملين للبشرة: يمكن إضافة زيت حبة البركة إلى بعض الزيوت و المرطبات و ذلك لتحسين رطوبة البشرة .
  • يساعد في علاج الجروح: يمكن إستخدام زيت حبة البركة لتقليل الإلتهابات و المساعدة في علاج الجروح.

الآثار الجانبية لزيت حبة البركة

لا نعرف الكثير عن مدى سلامة زيت حبة البركة عند إستخدامه لفترات طويلة. و لكن هناك بعض الأدلة التي تشير إلى أن إستخدام زيت حبة البركة على الجلد مباشرة قد يسبب طفح جلدي تحسسي لدى بعض الأشخاص.

و يشير تقرير إلى ظهور بثور مليئة بالسوائل على الجلد لدى إمرأة و ذلك بعد إستخدامها لزيت حبة البركة على الجلد. و هذا قد يكون عبارة عن رد فعل تحسسي تجاه الزيت.

كما أن زيت حبة البركة قد يبطئ من عملية تجلط الدم و يزيد من خطر النزيف، لذلك إذا كنت تعاني من إضطراب نزيف أو تتناول أدوية تؤثر على تجلط الدم، يجب عليك ألا تتناول زيت حبة البركة.

من الممكن أن يتفاعل زيت حبة البركة مع العديد من الأدوية مثل مانعات بيتا او الوارفارين. لذلك يجب التوقف عن تناول زيت حبة البركة إذا كنت تتناول هذه الأدوية.

تأكد من التحدث مع الطبيب قبل أن تبدأ في تناول زيت حبة البركة، حيث أنه قد يسبب لك بعض الضرر دون أن تعلم ذلك.