هذه هي فوائد تثبيت قطعة من الثوم أسفل اللسان

قد تكون سمعت من قبل عن لف الثوم حول الرقبة ولكن هل جربت وضع فص ثوم أسفل اللسان في الصباح . يستخدم الثوم منذ قرون طويلة كعنصر أساسي في أطباق السلطة لكي يساعدك في الحفاظ علي صحتك . يمكنك تجربة وضع فص الثوم أسفل اللسان في الصباح علي معدة فارغة لتقديم المزيد من الفوائد للجسم . بالتأكيد أن الثوم واحد من أشهر التوابل المستخدمة في المطبخ وتعمل علي تعزيز النكهة ورائحة الطبق بل هو علاج طبيعي معروف للأمراض المختلفة فهو مغذي ومنخفض السعرات الحرارية بالإضافة إلي خصائصه المضادة للبكتريا والإلتهابات وتجعله عنصر شائع جداً في العديد من العلاجات المستخدمة لمقاومة الأمراض .

فوائد تثبيت قطعة من الثوم أسفل اللسان

ينتج الثوم مادة كيميائية يطلق عليها الإليسين الذي يجلب له خصائص طبية مذهلة. يعطي الإليسين رائحة مميزة للثوم . يعمل الثوم كمضاد للجراثيم ويحقق الشفاء من البرد، أمراض الكلي، وما إلي ذلك من الفوائد الصحية المفيدة للجسم . وقد إستخدمه الصينين في العديد من العلاجات التقليدية القديمة .

ومن العلاجات الصينية القديمة التي تعتمد علي الثوم  وهي إمتصاص الثوم مثل الحلوي أسفل اللسان لمدة 3 دقائق كل صباح. يحتوي الثوم علي المركبات الصحية، وبالتالي تدخل هذه الفوائد إلي الجسم عن طريق اللعاب وتنظيف الأوعية الدموية. هذه الطريقة الفعالة للغاية للتخلص من السعال المزمن والتخلص من حصوات الكلي .

سوف تمد هذه الطريقة الجسم بالعديد من العناصر التي تعزز الأداء العام للجهاز المناعي ومقاومة الأمراض مثل البرد والإنفلونزا . لأن الثوم يحتوي علي نسبة عالية من اليود والذي يستخدم كعلاج لفرط نشاط الغدة الدرقية وعلاج لمعظم أمراض القلب والأوعية الدموية حتي العدوي الفطرية والبكترية يمكنك علاجها مع هذه الطريقة وإستخدام الثوم .

في الكثير من الأحيان لا يستطيع الكثير من الأفراد تناول الثوم الخام لأنه قوي جداً  وبذلك يتم إستخدامه في وصفات الطعام ويبرز نكهة أفضل إذا كنت لا تتمكن من  تنفس رائحة الثوم يمكنك تقطيعها إلي أجزاء ووضعها أسفل اللسان للإستفادة منها، إليك طريقة إستخدام الثوم أسفل اللسان للإستفادة من فوائده :

أخذ فص ثوم واحد وإزالة الغلاف الخارجي أو التغطية التي توجد علي فص الثوم . وضع فص الثوم أسفل اللسان وداخل الفم ولكن لا تحاول مضغه .  حاول ترك فص الثوم داخل الفم حتي يتحلل مع اللعاب الخاص بك . وبعد مرور 30 دقيقة يمكنك بصق الثوم وفرشاة أسنانك لكي تتخلص من رائحة الثوم الموجودة في الفم أو تناول بضع حبوب القهوة أو مضغ أوراق البقدونس أو تناول رشفات من الحليب فهي تخلصك من رائحة الثوم تماماً .

الثوم مضاد حيوي :

الإليسين الموجود في الثوم هو أيضاً مضاد حيوي قوي .و يحارب العدوي و البكتريا . و في دراسة أجريت علي 146 شخص بريطاني  بإختيار عشوائي لهم تناولوا الثوم لمدة 12 أسبوع أظهرت النتائج أن حوالي الثلث من العينة كان أقل عرضة للإصابة بالبرد . و تشير دراسة أخري أن محبي الثوم يتناولوا أكثر من ستة فصوص في الإسبوع كانوا أقل عرضة للإصابة بسرطان القولون و المستقيم و سرطان المعدة . و يساعد الثوم أيضاً في فتح الجيوب الأنفية المسدودة

تحسين صحة العظام :

مع التقدم في العمر ينتج عنه ضعف العظام  وتصبح أكثر عرضة للكسر أو هشاشة العظام  . وقد وجدت الدراسات أن الثوم فعال في علاج هشاشة العظام، إلتهاب المفاصل . وضع الثوم أسفل اللسان يمكنك من أن يساعدك في منع ضرر العظام . حاول إستهلاك 2 – 3 فصوص ثوم علي مدار اليوم بإنتظام .

 علاج الأمراض المعوية :

يمكن أن يتعرض الجهاز الهضمي والمعدة للكثير من الإضطرابات علي مدار اليوم . إذا كنت تعاني من مشاكل في المعدة قد ترغب في إستهلاك الثوم . يميل الثوم إلي زيادة البكتريا الجيدة وقتل البكتريا السيئة وبذلك فإن له تأثير مضاد للجراثيم ويقضي علي بكتريا إنتيركتيريا الضارة . وقد وجد العلماء  أن الثوم فعال ضد العدوي المعوية .

يقلل  نسبة الكوليسترول الضارة في الدم :

في دراسة تمت 2012 في معهد السموم  في جامعة شاندونغ ، قام الباحثون بتحليل بيانات 26 تجربة كانت مصمة لتقيم أثار الثوم علي مستويات الكوليسترول الضار في الدم  ، و عموماً وجد الباحثون أن الثوم كان أكثر فعالية في تقليل الكوليسترول حيث حقق الثوم إنخقاض ملموس  في نسبة الكوليسترول و الدهون الثلاثية .

علاج أمراض القلب والأوعية الدموية :

عند تناول الثوم يساعد في مقاومة أمراض القلب فالثوم هو صديق كوليسترول LDL  فهو يحمي جدران القلب . و أظهرت الدراسات أن الثوم له فوائد مذهلة بالنسبة لأمراض القلب .

علاج الإلتهابات :

يمكن سحق الثوم و إستخدامه في علاج الكدمات . فالثوم يطلق الأليسين وهو مركب الكبريت و الذي يعد مضاد حيوي طبيعي . و قد تم إستخدام الثوم في الحرب العالمية الأولي في علاج جروح المصابين في المعركة . و إذا قررت تناول مكملات الثوم الأقراص يجب أن تكون بإستشارة الطبيب .

تنظيم السكر في الدم :

إرتفاع نسبة السكر في الدم يمكن أن تجعلك أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري، ضغط الدم،،، إلخ من المشاكل الصحية الأخري . يعمل وضع الثوم أسفل اللسان علي خفض نسبة السكر في الدم بشكل ملحوظ .وينصح بالحصول علي 3 – 4 فصوص ثوم علي مدار اليوم لكي يساعدك في خفض مستويات السكر في الدم .

محاربة العدوي :

الإليسين الموجود في الثوم هو أيضاً مضاد حيوي قوي .و يحارب العدوي و البكتريا . و في دراسة أجريت علي 146 شخص بريطاني  بإختيار عشوائي لهم تناولوا الثوم لمدة 12 أسبوع أظهرت النتائج أن حوالي الثلث من العينة كان أقل عرضة للإصابة بالبرد . و تشير دراسة أخري أن محبي الثوم يتناولوا أكثر من ستة فصوص في الإسبوع كانوا أقل عرضة للإصابة بسرطان القولون و المستقيم و سرطان المعدة . و يساعد الثوم أيضاً في فتح الجيوب الأنفية المسدودة

يمنع الجلطات الدموية :

تخثر الدم ينتج عنه  الجلطات الدموية والتي تنتقل إلي أعضاء حيوية في الجسم منها الدماغ، الرئتين، الكلي . يمكنك تجربة وضع 10 ملجرام ثوم يومياً قبل وجبة الإفطار لمدة شهرين وخلصت الدراسة انه يمكن إستخدام الثوم في منع الجلطات الدموية .

علاج الإجهاد التأكسدي :

يحتوي الثوم علي المغذيات النباتية التي تعمل كمضادات للأكسدة قوية. تقوم مضادات الأكسدة بطرد السموم والحد من الإجهاد التأكسدي في الجسم وبالتالي يمنع تعطيل الوظائف الخلوية. وجدت الدراسات أن الثوم يزيد من الخلايا المناعية في الجسم .

التحكم في ضغط الدم :

الثوم هو العلاج الامثل لتوازن ضغط الدم المرتفع و التحكم في حدوث المضاعفات .حيث يحتوي الثوم علي عناصر فعالة تعمل علي توسيع الأوعية الدموية و بالتالي يقلل من ضغط الدم علي الجدران . بالإضافة إلي أنه  يحتوي علي مركبات تعمل علي قتل البكتريا التي تؤدي إلي إلتهاب الأوعية الدموية و تعمل علي تقلصها. فهو يمنع أعراض ضغط الدم مثل الدوخة و الصداع و ألام الصدر و وجع الظهر .

علاج إلتهابات الأذن :

الثوم علاج عشبي رائع منذ ألأف السنين . وفي الواقع الثوم يساعد في قتل البكتريا  التي تسبب إلتهابات الأذن . ولكن هذا لا يعني شق فص الثوم و وضعه في أذنك و لكن يمكنك فرم فص الثوم و خلطه بالقليل من زيت الزيتون الساخن وتركه حتي يبرد والتنقيط بضع قطرات في كل مرة في قناة الأذن . ويمكنك إختصار ذلك و شراء زيت الثوم في محلات الأغذية الصحية .

علاج إرتفاع ضغط الدم :

شاي الثوم هو العلاج الامثل لتوازن ضغط الدم المرتفع و التحكم في حدوث المضاعفات . حيث يحتوي الثوم علي عناصر فعالة تعمل علي توسيع الأوعية الدموية وبالتالي يقلل من ضغط الدم علي الجدران . بالإضافة إلي أنه  يحتوي علي مركبات تعمل علي قتل البكتريا التي تؤدي إلي إلتهاب الأوعية الدموية وتعمل علي تقلصها. فهو يمنع أعراض ضغط الدم مثل الدوخة و الصداع وألام الصدر ووجع الظهر .

علاج عدوي الخميرة :

عدوي الخميرة يمكن أن تكون عملية مؤلمة علي حد سواء. الثوم علاج طبيعي لعدوي الخميرة . وقد وجد العلماء أن مستخلص الثوم الطازج فعال ضد عدوي المبيضات المهبلية .

يعالج إلتهاب المسالك البولية :

وجد العلما أن الثوم  يمنع إلتهاب المسالك البولية لأنه يقتل أبروجيسنا الذي يستعمر جدران المسالك البولية والمسئول أيضاً عن إلتهاب المسالك البولية المتكررة وإلتهابات الكلي .

علاج الربو :

تم إستخدام الثوم منذ القدم في علاج البرد والربو فهو يساعد في علاج إحتقان الصدر . والأن وجد االعلماء أن الثوم يؤخر فرط الحساسية المرتبط بالربو

يقتل القروح الباردة :

تحدث القروح الباردة بسبب الإصابة ببثور الهربس البسيط . فهي بثور مؤلمة تندلع حول الشفتين والذقن والأنف . يحتوي الثوم علي مضادات  الأكسدة ومضادات الإلتهابات والخصائص المضادة للميكروبات التي تقوم بعلاج هذه البثور

تحسين صحة العين :

تم العثور علي الدراسات التي تؤكد فوائد الثوم في تحسين صحة العين . وقد وجد العلماء أنه يقلل من ضغط العين . يحتوي الثوم علي مركبات فعالة تقتل الميكروبات التي تهدد إلتهابات القرنية .

منع تراكم الدهون في الكبد :

عند تسرب كمية مفرطة من الدهون في الكبد يمكن أن تكون قاتلة . وقد وجد العلماء أن  الثوم فعال في علاج الكبد الدهني وساعد علي تحسين إصابة الكبد بفضل الخصائص المضادة للأكسدة الموجودة بداخله .

رابط مختصر للمقال:

كن اول من يكتب تعليق :

اترك تعليق

لن يتم نشر البريد.


*